معلق كاتالوني "يفقد عقله" في ليلة برشلونة المجنونة

أصابت أحد المعلقين الكاتالونيين فرحة "هستيرية"، بعد "المعجزة الكروية"، التي حققها برشلونة، بفوزه الساحق على باريس سان جيرمان (6-1)، في إياب ثمن نهائي دوري أبطال أوروبا لكرة القدم.

وهزت المعلق نوبة فرح جنونية بعد أن أحرز سيرجي روبيرتو هدف الفوز "الذهبي" في الدقيقة الخامسة الأخيرة، المحتسبة عوضا عن الوقت الضائع، وأجهش في البكاء، وكأنه يعلق على آخر مباراة في تاريخه.

 بينما ذهب زميله أبعد من، ذلك، فقد تخلى عن التعليق من شدة الفرحة، وراح يعانق زملاءه.

تعليقات

comments powered by Disqus
Happiness Meter Icon