سيغموند تؤجل عودتها إلى الملاعب

قالت لاعبة التنس الألمانية لورا سيغموند إنها ستغيب عن بطولة أستراليا المفتوحة أولى بطولات «غراند سلام» الأربع الكبرى في الموسم الجديد لأنها لم تستعد لياقتها الكاملة بعد.

وكانت سيغموند عانت من إصابة بقطع في الرباط الصليبي للركبة في مايو الماضي.

وأوضحت سيغموند، التي تواصل حالياً العلاج والتأهيل، في مقابلة مع صحيفة «شتوتغارتر تسايتونغ»، أنها تسعى للعودة إلى الملاعب خلال ربيع 2018.

وقالت سيغموند (29 عاماً): «سأغيب عن بداية الموسم في أستراليا. حددت هدفي بالعودة في الربيع. لكنني لا أود الضغط على نفسي من خلال تحديد البطولة التي سأعود من خلالها للملاعب».

وسبق لسيغموند أن توجت بلقب بطولة شتوتغارت في أبريل الماضي ليكون أبرز نجاح في مسيرتها الرياضية حتى الآن ولكنها تعرضت للإصابة بعدها بأسابيع قليلة.

ونتيجة لغيابها عن الملاعب في الشهور الماضية، تراجعت سيغموند للمركز 69 في التصنيف العالمي لمحترفات التنس.

تعليقات

comments powered by Disqus
Happiness Meter Icon