ميغل كوتو يعتزل الملاكمة بعد خسارته لقب وزن الوسط

فقد الملاكم البورتوريكي، ميغل كوتو، لقب بطل العالم في الوزن فوق المتوسط ، إثر خسارته بالنقاط أمام الأميركي صدام علي، أول من أمس ، وقرر الاعتزال في سن السابعة والثلاثين.

ومني كوتو بإجماع القضاة الثلاثة بالخسارة السادسة في مسيرة حافلة بالنجاحات، تتضمن 41 انتصاراً. وظهر تفوق الأميركي على كوتو الذي استولى على اللقب العالمي، بفوزه في أغسطس الماضي على الياباني يوشيهيرو كاميغاي، مبكراً في الجولات الأولى، وبالأخص في الثانية.

وقال كوتو «لا أريد اختلاق الأعذار لنفسي. لقد فاز بالمباراة، ولدي الانطباع بأني قدمت كل ما أستطيع، ويمكنني الآن التفرغ لعائلتي».

ومنذ بداية احترافه في 2001، أحرز كوتو 6 ألقاب وتوج في أربعة أوزان مختلفة، لكنه خسر أهم وأقوى المباريات أمام الفيلبيني ماني باكياو (2009)، والأميركي فلويد مايويذر (2012)، والمكسيكي ساوول «كانيلو» الفاريز (2015).

بدوره، حقق صدام علي فوزه السادس والعشرين في 27 مباراة، وهو الأول على اللقب. وقال «كانت المباراة قوية حتى النهاية، وعلي أن أشيد بكوتو الذي منحني الفرصة، إذ كان بإمكانه اختيار مباراة أخرى أسهل بكثير مع منافس آخر».

تعليقات

comments powered by Disqus
Happiness Meter Icon