الجزيرة يتأهب لركلة بداية أبطال آسيا

يتأهب الجزيرة لخوض منافسات دوري أبطال آسيا غداً في دور المجموعات لدوري أبطال آسيا، ويرفع فخر أبوظبي حامل لقب دوري الخليج العربي شعار الفوز وتحقيق النتائج الإيجابية في هذه البطولة القارية المهمة.

ويضع تين كات التشكيلة النهائية اليوم في ضوء دراسة الخصم وحالة الفريق بشكل عام، الذي حقق تعادلاً إيجابيا 1-1 أمام الوصل في الجولة الماضية للدوري، وتماشياً مع الغيابات المتوقعة في صفوف الفريق.

ويتعرض الجزيرة لغيابات مؤثرة نتيجة الإرهاق الناتج عن ضغط المباريات، فيتغيب المدافعان الدوليان محمد فوزي، وفارس جمعة، ويخضع خلفان مبارك صانع ألعاب الفريق للملاحظة الطبية حيث عانى من كدمة قوية وعلى أثرها لم يشارك في المباراة الماضية أمام الوصل في الدوري، في المقابل تعرض حارب السعدي لضربة في الركبة في المباراة نفسها، وسوف تحدد الساعات المقبلة مشاركتهما من عدمه، وفي حال السعدي يتوقع أن يكون بديله اللاعب الشاب خليفة الحمادي.

تعويض

ويطمح الجزيرة حامل لقب الدوري في تعويض إخفاقه وابتعاده عن المنافسة على اللقب والحفاظ عليه، حيث يأتي خامساً بـ 22 نقطة بينما يتصدر العين قائمة الترتيب بـ 36 نقطة، ما يدفع فخر أبوظبي بتركيز أنظاره أكثر على دوري الأبطال، مستفيدًا من المستويات المتميزة التي قدمها في مونديال الأندية وعلى اثرها حقق المركز الرابع على مستوى العالم للمرة الأولى في تاريخ النادي والكرة الإماراتية، وكان فخر أبوظبي وقتها خارج الترشيحات عطفاً على نتائجه المتذبذبة في منافسات الدوري.

هدف

ولم يسبق للجزيرة التأهل إلى دور الثمانية في دوري آسيا واكتفى بمشاركات دور المجموعات على الرغم من مشاركته بشكل شبه دائم في المحفل الآسيوي، ودشن منافساته الموسم الماضي بشكل شرفي، وحافظ على لاعبيه الأساسيين خارج التشكيلة الأساسية، ولم يكن لديه الطموح في عبور دور المجموعات، حيث كان هدف النادي التركيز في الدوري والظفر باللقب الغالي بعد غياب دام لـ 6 سنوات.

من جانبه، أكد حسين سهيل مدير الفريق انهم على أهبة الاستعداد لضربة بداية دوري الأبطال، واللاعبون لديهم الطموح الجارف لتقديم مستويات كبيرة.

تعليقات

comments powered by Disqus
Happiness Meter Icon