اهتمام بجائزة أفضل لاعب

اهتمت صحيفة المدى العراقية بعمل لجنة الدراسات الفنية في خليجي 23، حيث نشرت تفاصيل دور اللجنة على لسان رئيسها الدكتور أحمد عبد الحميد، الذي أوضح أن اللجنة ينّصب عملها في اختيار اللاعب الأفضل في كل مباراة والدورة كلها، مشيراً إلى أن اللجنة تضمّ في عضويتها نخبة من خبراء الكرة، ويمثل الخبير عبد الحميد المستكي الإمارات في اللجنة التي تضم أيضا ناصر الجوهر من السعودية، وخالد محمد آل هوري من عُمان وصباح رضا من العراق وعبد الله محمد من اليمن.

وقال أحمد عبد الحميد إن معايير اختيار الأفضل تتضمن المستوى الفني والبدني على المرشح للقب ومدى تأثير أدائه في منتخبه وألا تقل نسبة زمن مشاركته في المباراة عن 75 دقيقة، علماً بأن حصول اللاعب على الإنذار يحرمه نهائياً من الحصول على اللقب مهما كان مستواه، مثلما حدث مع قائد منتخب عُمان احمد مبارك كانو، كان مرشحاً للقب الأفضل في لقاء الكويت وعُمان.

واستُبعد بعد حصوله على إنذار أصفر وذهب اللقب إلى الحارس العُماني فايز الرشيدي وأضاف الدكتور أحمد عبد الحميد، أن اللجنة استعانت لأول مرة في دورات الخليج، بالشركة العالمية «ستاك» والمتخصّصة في قياسات وإحصاءات المعدلات البدنية والفنية لكل لاعب في المباراة، وإصدار تقارير شاملة تسهم في اختيار الأفضل بأسلوب علمي، لافتاً إلى أن هذه التقنية الحديثة تُستعان بها من قبل لجنة اختيار أفضل لاعب في بطولات كأس العالم لكرة القدم.

تعليقات

comments powered by Disqus
Happiness Meter Icon