عيون أندية دورينا على مواهب المونديال

تركز أندية دوري الخليج العربي على بطولة كأس العالم للأندية، وتتابع مبارياتها باهتمام عبر مجالس إدارتها والمدربين وأبنائها من الفنيين، لتحقيق فائدة أخرى من المنافسة تتمثل في اختيار أبرز النجوم (العالميين) من بعض الأندية المشاركة للتعاقد معهم.

ويتزامن مونديال الأندية مع اقتراب موعد تنقلات اللاعبين في فترته الشتوية الثانية باتحاد الكرة الإماراتي، ما يعد فرصة متميزة أمام الأندية التي ترغب في التعاقد مع نجوم أجانب جدد لسد النقص الذي تعاني منه خاصة أن هنالك أندية كشفت عن رغبتها الواضحة في إضافة وجوه جديدة بعد إخفاق لاعبيها الأجانب، لذلك فإن عيون أندية دورينا ستكون متابعة بشكل جيد للاعبين المتألقين.

سيرة ذاتية

ومن مكاسب التعاقد مع نجوم مونديال الأندية أنهم يتمتعون بسيرة ذاتية جيدة، ومشوار كروي متميز قادهم للمونديال، إضافة إلى التأكد من مستوى اللاعب وجاهزيته وعدم شكواه من الإصابة عبر مشاهدته في المنافسة، بجانب إمكانية الدخول في الصفقة دون الحاجة إلى الوسطاء وإكمال الاتفاق مع إدارات الأندية بشكل مباشر، وقياساً على رغبة الأندية في تغيير الأجانب فإن مونديال الأندية سيكون سوقاً رائجاً ومربحاً في ذات الوقت لأندية دوري المحترفين التي تمتلك فرصة متميزة لدعم صفوفها بأفضل العناصر الأجنبية للمشاركة في بقية مشوار الموسم الحالي.

المدرب عموتة

وستكون المنافسة أيضاً فرصة للأندية التي ترغب في إجراء تغيير على مستوى الأجهزة الفنية، بالبحث عن مدرب بديل من مدربي أندية البطولة، وبرز اسم الحسين عموتة مدرب الوداد المغربي في الفترة الماضية للانضمام إلى قائمة مدربي دوري الخليج العربي.

وحسب المصادر فإن عموتة مطلوب بشدة في أحد الأندية ذيلية الترتيب، وأن هنالك مفاوضات تمت معه خلال الفترة الماضية. لكن عموتة الذي أحرز لقب دوري أبطال أفريقيا مع الوداد، أكد أنه ملتزم بعقده مع ناديه حتى نهايته في يونيو من العام المقبل، وأن انتقاله يجب أن يكون بموافقة إدارة الوداد.

تعليقات

comments powered by Disqus
Happiness Meter Icon