مدة الاتفاقية سنة قابلة للتجديد

«24» يرعى مجلس أبوظبي الرياضي إعلامياً

وقع مجلس أبو ظبي الرياضي اتفاقية تعاون ورعاية إعلامية مع موقع ( 24) الإخباري، انطلاقا من حرصه واهتمامه على توثيق التعاون مع مختلف المؤسسات الإعلامية وانفتاحه المتواصل على وسائل الإعلام المرئية والمسموعة والمكتوبة والإلكترونية.

جاء ذلك خلال المؤتمر الصحافي الذي عقد أمس بمقر مجلس أبو ظبي الرياضي للإعلان الرسمي عن توقيع الاتفاقية، بحضور محمد إبراهيم المحمود نائب رئيس الهيئة العامة للشباب والرياضة، الأمين العام لمجلس أبوظبي الرياضي، والدكتور علي بن تميم رئيس تحرير موقع 24 الإخباري. ويشمل إطار التعاون بين الطرفين على رعاية إعلامية وإعلانية شاملة من جانب موقع (24) الإخباري، لجميع النشاطات والمسابقات والفعاليات الرياضية المحلية والإقليمية والقارية والدولية، التي تقام تحت إشراف مجلس أبوظبي الرياضي.

إشادة وترحيب

ورحب محمد المحمود أمين عام المجلس بعقد الاتفاقية مع موقع24 الإخباري باعتباره من المؤسسات الإعلامية البارزة والتي لديها طموحات وتطلعات عريضة عن طريق تعاملها مع أحدث التقنيات الإلكترونية ومختلف وسائل التواصل الإعلامي، مشيرا إلى أن مجلس أبوظبي الرياضي برئاسة سمو الشيخ نهيان بن زايد آل نهيان يولي أهمية كبيرة لتحقيق الشراكات الحكومية والتعاون المشترك مع مختلف المؤسسات. وقال: " المجلس اعتمد في اتفاقيته على اعتبارات مهمة، في مقدمتها التميز الذي قطعته المؤسسة بفترة زمنية قياسية، وجذبها الكبير للقراء والمتابعين بتنوع خدماتها الإعلامية على الموقع الإلكتروني ووسائل التواصل الاجتماعي، واعتمادها الكبير على السرعة في نقل جميع الوقائع والأحداث، بما يسهم في تنمية الحركة الرياضية بأبوظبي ويدعم مسيرتها، تماشياً مع خطط مجلس أبوظبي الرياضي لنشر الثقافة الرياضية. وعبر المحمود عن سعادته بالشراكة مع موقع 24 الإخباري متمنيا ان تسهم الاتفاقية في الترويج المثالي للرياضة في أبوظبي، وان تجسد التفاعل الاجتماعي مع برامج المجلس وخططه المستقبلية ، وان تزيد نسبة الوعي الثقافي الرياضي.

دعم المسيرة الرياضية

من جهته أعرب رئيس تحرير موقع 24 الإعلامي عن سعادته بتوقيع هذه الاتفاقية، وشكر مجلس أبوظبي الرياضي على إتاحة هذه الفرصة للموقع لكي يساهم عبر الاتفاقية في دعم المسيرة الرياضية في أبوظبي والنهوض بصناعة الرياضة في الإمارة وتحقيق المزيد من الإنجازات محلياً وإقليمياً ودولياً. وقال: " من المعروف أن الرياضة تسهم إسهاماً كبيراً في تشكيل الوعي العام والتأثير به، خاصة عند فئة الشباب، ولقد سعينا في موقع 24 الإخباري إلى إيلاء هذا الجانب الاهتمام الذي يستحقه، ونسعى دوماً إلى المزيد من التطوير والارتقاء بأدائنا الإعلامي، حتى نتمكن من الإحاطة بالواقع الرياضي الثري والمتنوع في إمارة أبوظبي، وعدم الاكتفاء بالاهتمام بجانب واحد، أو لعبة واحدة، وهو ما من شأنه أن يسهم في الترويج للقيم السامية التي تجسدها الرياضة، ولاسيما قيم التسامح والتواصل الإنساني والخدمة العامة.

طباعة
comments powered by Disqus
خدمة RSS LinkedIn يوتيوب جوجل + فيسبوك تويتر Instagram
متوفر في App Storeمتوفر في Google Play

الأكثر شعبية

الفيديو الرياضي

تابعنا علي "فيس بوك"

اقرأ أيضا

اختيارات المحرر

  • بالصور..حمرية الشارقة قوامها الجمال والأصالة

    إذا كنت على شارع الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، وتجاوزت حدود إمارتي الشارقة وعجمان باتجاه أم القيوين، وجذبك موقع عند مخرج على يمينك يعج سكوناً وجمالاً وقِدماً، تعتليه قلاع صغيرة؛ فاعلم أنك على وشك الولوج إلى مدينة هادئة، قوامها النظافة والجمال.. سماؤها تشبه أرضها نقاءً وصفاءً..

  • بالصور..عمر المري يبدع في «العالم المصغر»

    لا يختلف شخصان على أن للفن أشكالاً كثيرة، وكل له طريقته الخاصة التي ترسم عادة ملامح الحياة بكل اختلافاتها وتنوعها. أما الشاب والفنان الإماراتي عمر المري موظف في القيادة العامة لشرطة أبوظبي، فيهوى تحويل قطع ومجسمات صغيرة يستوردها خصيصاً؛ إلى قطع أخرى كبيرة بإضفاء لمسة حياة عليها.

  • بالصور..ثلاثيني يتقمص حياة أربعينيات القرن العشرين

    حتى وإن كان مستحيلاً أن تعود به آلة الزمن إلى أربعينيات القرن العشرين، فإن بن سانسم يعيش حكاية من حكايات الـ 1946 والتي تظهر في طريقة حياته وأثاث منزله الأثري ولباسه وحتى سيارته.

  • شاهد أول مسبح معلق في الهواء في العالم

    هل جربت السباحة في الهواء؟ نعم، السباحة في الهواء. قد يبدو الأمر غريباً نوعاً فمن غير المألوف أن يكون المسبح معلقاً في السماء.

  • صاحب سيارات بورش وبنتلي يعجز عن دفع تذكرة موقف

    هل تصدق أن رجل أعمال يملك سيارات بورش وبنتلي ورينج روفر ومرسيدس وأودي و بي إم دبليو لا يستطيع دفع قيمة تذاكر مواقف لسياراته الفارهة؟ وفي التفاصيل، مثل رجل أعمال ثري يعيش في قصر تصل قيمته إلى 2.5 مليون باوند أمام محكمة بريطانية بتهمة استخدام لوحات أرقام مزورة لسياراته الفارهة وذلك لتجنب دفع رسوم وغرامات المواقف.