الإتحاد السوداني يلدغ «عقرب» الهلال لخروجه عن «النص»

أصدرت لجنة المنتخبات الوطنية قرارا بتجميد نشاط مهاجم الهلال وصقور الجديان،بكري المدينة،على خلفية التصريحات التي هاجم عبرها اتحاد الكرة،واتهم بعض قياداته ومدرب المنتخب مازدا بإهمال علاجه،في خطوة تؤكد أن اتحاد الكرة في طريقه للدغ عقرب الهلال بكري المدينة بسبب خروجه عن النص بتوجيه انتقادات مباشرة لقادة المنتخب الوطني والاتحاد.

وقررت اللجنة إيقاف نشاط بكري المتواجد حاليا بالشارقة للعلاج من الإصابة ،واستدعائه للمثول أمام اللجنة ومساءلته حول صحة التصريحات التي وردت على لسانه بالصحف،واتخاذ القرار وفقا لإفادات اللاعب.

وحال إثبات صحة التصريحات فان عقرب الهلال، سيكون معرضا للحرمان من المشاركة مع فريقه في عدد من مباريات الدوري المحلي،في وقت يسعى فيه اتحاد الكرة للموازنة بين أنصار ناديي القمة،بعد أن عاقب قبل أيام لاعب المريخ احمد الباشا بحرمانه عن اللعب لثلاث مباريات،وهي العقوبة التي كانت سببا في انتقادات مريخية واسعة من كافة الشرائح لاتحاد الكرة.

 

اعتذار

من جهة ثانية، قدم حارس مرمى المريخ المصري عصام الحضري اعتذارا رسميا لاتحاد الكرة، بعد حضوره من القاهرة فجر أول من أمس برفقة رئيس نادي الاتحاد السكندري عفت السادات، وزار الحضري مباني الاتحاد، والتقى مساعد السكرتير طارق عطا، مقدما اعتذاره عن عدم المثول أمام لجنة اللاعبين غير الهواة التي استدعته من قبل، كما وقع اللاعب على إيصالات مالية، تؤكد استلامه كافة مستحقاته المالية طرف النادي.

وذلك تنفيذا للشروط التي وضعها رئيس المريخ، جمال الوالي للموافقة على إطلاق سراحه لنادي الاتحاد، لكن الطرفين (المريخ والاتحاد) لم يتفقا على التفاصيل المالية، في لقاء الوالي والسادات الذي تم بعد وصول الأخير الى الخرطوم بساعات معدودة، وعرض السادات مبلغ 600 ألف دولار على أن تدفع بالاقساط، لكن الوالي وحسب المصادر رفض طريقة الدفع وطالب بأكثر من نصف المبلغ، ولم يتوصل الطرفان الى اتفاق حتى مغادرة السادات مساء يوم وصوله برفقة الحضري الى القاهرة، وينتظر أن يكون الوالي والسادات قد توصلا لاتفاق نهائي مساء أمس الثلاثاء في جولة مفاوضات جديدة.

 

طباعة
comments powered by Disqus
خدمة RSS LinkedIn يوتيوب جوجل + فيسبوك تويتر Instagram

الأكثر شعبية

الفيديو الرياضي

تابعنا علي "فيس بوك"

اقرأ أيضا

اختيارات المحرر

  • «صلالة» مقصد الإماراتيين في العطلات القصيرة

    تحول مناخي لافت يجعل من «صلالة» مقصداً للسياح من كافة أنحاء المنطقة خلال فصل الخريف الذي يعتبر ذروة الموسم السياحي حيث تتجسد الطبيعة بكافة أشكالها خلال هذه الفترة.

  • زيورخ: عروس تغفو في حضن الألب

    هل تذكرون هايدي؟ مسلسل الكرتون الذي تابعناه بشغف عندما كنا صغاراً، ما رأيكم بزيارة المدينة التي تربت فيها بطلة هذا المسلسل، هناك في وسط سويسرا وعند الطرف الشمالي الغربي لبحيرة زيورخ.

  • البوسنة والهرسك: جنة البلقان تستهوي الخليجيين

    يتعاظم حضور البوسنة والهرسك في برامج السياح الخليجيين بعد أن بدأ الناس يعرفون ما تقدمه البلاد. وليست الطبيعة البكر والخضرة الغنّاء ومناظر الطبيعة الجبلية والأنهار والبحيرات الصافية إلا غيضاً من فيض مما يجذب الزوار ويأسر الأنظار.

  • ماليزيا: أرض الأحلام تغري ضيوفها لزيارتها

    أنت الآن في أرض الأحلام التي تستقبلك بـ «سلامات تانغ» والتي تعني «مرحباً في اللغة الماليزية»، وتعبر عن مشاعر الصداقة والمحبة الدائمة لدى الماليزيين.

  • جورجيا: الرقص مع السحاب على سفوح الجبال

    طبيعة تسحر القلوب، ومناظر خلابة أقرب إلى لوحات فنية رسمها فنان، إنها جورجيا هذا البلد الذي يشتهر بمناطق الجذب السياحية الكثيرة، وبموارده الطبيعية المتمثلة في الأنهار والعيون والجبال.

Happiness Meter Icon