مجلس دبي الرياضي ينتج الحلقة الثانية من مسلسل "غرس" الكرتوني

أنتج مجلس دبي الرياضي الحلقة الثانية من مسلسل "غرس" الكرتوني الذي يهدف إلى توعية اللاعبين بالقيم والأخلاق الإيجابية، وتحمل الحلقة عنوان "إرادة أصحاب الهمم".

وشارك في الأداء الصوتي للحلقة الطفل ظاهر محمد خميس حارب المهيري سفير الإيجابية والمؤثر اجتماعيًا على وسائل التواصل الاجتماعي.

وتهدف الحلقة الثانية من المسلسل إلى إبراز قدرات أصحاب الهمم على تحقيق الإنجازات والتغلب على جميع التحديات، ومثل الطفل ظاهر المهيري شخصية طفل من أصحاب الهمم على كرسي متحرك في مشهدين مختلفين مع الشخصية الرئيسية وبطل المسلسل "فايز" حيث يتغلب عليه في مباراة كرة سلة ويعلمه أنه يمكن التغلب على أي تحدي يواجهه في حياته.

وقال أحمد سالم المهري مدير الأكاديميات الرياضية بمجلس دبي الرياضي: "استلهمنا فكرة الحلقة من مقولة صاحب السموّ الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي "رعاه الله" حين قال: (إعاقة الإنسان هي عدم تقدمه، وبقاؤه في مكانه وعجزه عن تحقيق الإنجازات، وما حققه أصحاب الهمم في مختلف المجالات، وعلى مدى السنوات الماضية من إنجازات، دليل على أن العزيمة والإرادة تصنعان المستحيل وتدفعان الإنسان إلى مواجهة كل الظروف والتحديات بثبات، للوصول إلى الأهداف والغايات).

وأضاف المهري: "يساهم مسلسل غرس الكرتوني في تعزيز الوعي لدى الأطفال من كافة فئات المجتمع بأهمية دور أصحاب الهمم وواجب احترامهم والتعرف على قدراتهم بما يساهم في دمج الأشخاص من أصحاب الهمم في المجتمع ويؤكد على أهمية مشاركتهم في التنمية الاجتماعية، كما يشجع على اندماج أصحاب الهمم في مختلف الأنشطة الرياضية والاجتماعية".

وسيبث المسلسل على شاشات التلفزيون ومواقع التواصل الاجتماعي ضمن فعاليات البرنامج التربوي الرائد الذي أطلقه المجلس بهدف تعزيز القيم السلوكية لدى منتسبي الأندية الرياضية في إمارة دبي ويحمل اسم "غَرّْس"، تحت شعار "بيئة رياضية ذات قيم أخلاقية" ويأتي في إطار الخطة الاستراتيجية للمجلس الساعية إلى جعل بيئة الأندية الرياضة في دبي آمنة وجاذبة للمواهب. 

وكان مجلس دبي الرياضي قد أنتج الحلقة الأولى من المسلسل التي شارك في الأداء الصوتي بها النجم الإماراتي ولاعب المنتخب الوطني أحمد خليل، كما سيشارك في أداء حلقات المسلسل المقبلة الإعلامي البارز فارس عوض ومجموعة من النجوم الإماراتيين، وتتضمن الحلقات موضوعات مختلفة تهدف إلى غرس القيم والسلوكيات الحميدة، ومن بينها موضوع الروح الرياضية، وأصحاب الهمم، واستثمار مواقع التواصل الاجتماعي.

وأطلق المجلس برنامج "غرس" لتنمية وتثقيف اللاعبين والعاملين بالقطاع الرياضي بدبي، وكذلك وعي الشباب الرياضيون بأهمية المحافظة على صحتهم، وجعلهم أكثر تمسكاً بالقيم والأخلاق الحسنة، وتعليمهم كيفية اختيار الصديق الحسن، حتى يستطيعون مقاومة انتشار السلوكيات السيئة، وأيضاً لتعزيز ثقة أولياء الأمور في الأندية الرياضية، كما يعمل البرنامج على توطيد العلاقة بين إدارات الأندية ومؤسسات المجتمع المحلي.

وتتمحور رسالة البرنامج حول التميز في إعداد الشاب الرياضي وتحصينه ضد المخاطر وإكسابه القيم والسلوكيات الإيجابية والمهارات الحياتية التي تسهم في بناء شخصيته ليكون مواطناً صالحاً نافعاً لنفسه وأسرته ومجتمعه، والعمل من أجل الارتقاء بمستوى سلوكيات اللاعبين الرياضيين وضمان توافقها مع قيم مجتمع الإمارات وثقافته وعاداته وتقاليده، وذلك من خلال تطوير بيئة الأندية الرياضية بدبي لتكون خالية من السلوكيات السلبية حافزة وداعمة للقيم والسلوكيات الإيجابية تعزيزاً للدور التربوي والوظيفة الاجتماعية للنادي الرياضي.

 

تعليقات

comments powered by Disqus
Happiness Meter Icon