بوهاني.. الملاكم الدراج

ناصر بوهاني دراج فرنسي من أصل جزائري قصير القامة وبنيته الجسمانية صغيرة، لكنه نجح في أن يكون أحد أبرز الدراجين في النسخة الخامسة لطواف دبي وبرز اسمه كأحد أفضل الدراجين بحصوله على المركز السادس، وهو بطل 3 مراحل طواف «جيرو دي ايطاليا» ومرحلتين في طواف اسبانيا وبطل الطواف الأوروبي 2015 و2017، وبطل طواف «دي بيكاردي» 2016 وحامل لقب بطولة سباق الطريق فرنسا 2012 والعديد من الإنجازات الأخرى.

وكشف ناصر بوهاني لـ«البيان الرياضي» العديد من التفاصيل والأسرار التي كانت خلف تألقه في رياضة الدراجات الهوائية، مؤكداً أن تخصصه في الملاكمة الانجليزية في بداية مسيرته الرياضية من أهم العوامل التي ساعدته أن يكون دراجاً ناجحاً.

وقال بوهاني إن ممارسة رياضة الملاكمة تعلم بفضلها دقة التركيز وخفّة الحركة واختيار التوقيت المناسب للانقضاض على الخصم، وقال: «ما زلت أمارس الملاكمة الانجليزية كلاعب هاوٍ، وأعتقد أن هذه الرياضة ساهمت بشكل كبير في نجاحي في رياضة الدراجات».

وأوضح بوهاني أنه احترف رياضة الدراجات منذ 8 سنوات عندما انضم لفريق «الفرنسية للألعاب» الذي استمر به 4 سنوات قبل الانتقال إلى فريقه الحالي كوفيدينس، مؤكدا مشاركته بالجنسية الفرنسية لا يحجب أصوله العربية وأنه يفخر كونه أحد الدراجين العرب الذين نجحوا في فرض أنفسهم في عالم الدراجات المحترفة.

وصرح بوهاني أن الدراج العربي قادر على النجاح في العديد من الرياضات وبصفة خاصة في رياضة الدراجات، مشيراً إلى أن وجود الدراج الإماراتي يوسف ميرزا ضمن الفريق المحترف «الإمارات» والمغربي أنس آيت العبدية وغيره من الدراجين العرب المحترفين يؤكد أن الدراج العربي مجتهد وبإمكانه المنافسة على مستوى عالٍ جداً في حال توفرت له الظروف المناسبة.

تعليقات

comments powered by Disqus
Happiness Meter Icon