20 ميدالية لأصحاب الهمم في البرتغال

وصل عبر مطار دبي الدولي، فجر أمس، لاعبو أصحاب الهمم، لدى عودتهم من البرتغال، بعد المشاركة الناجحة التي خاضها فرسان الإرادة في الألعاب العالمية للكراسي المتحركة والبتر، التي أقيمت بمدينة فيلاريال، وحصل خلالها لاعبو أندية أصحاب الهمم على 20 ميدالية ملونة (9 ذهبيات -5 فضيات - 6 برونزيات)، وحظي اللاعبون باستقبال حافل، وزينت أعناقهم الورود، تقديراً للإنجاز المشرف في البطولة.

وأشاد ذيبان سالم المهيري الأمين العام لاتحاد رياضة أصحاب الهمم، بنتائج البعثة، والتمثيل المشرف للدولة ورفع علمها عالياً خفاقاً، وأهدى الإنجاز إلى القيادة الرشيدة، عرفاناً وتقديراً، بالدعم اللامحدود لفئة أصحاب الهمم في المجالات كافة.

دافع مهم

ومن جانبه قال أحمد سالم المظلوم عضو مجلس إدارة الاتحاد، إن الإنجاز المشرف للاعبين سيمثل دافعاً مهماً للاعبين واللاعبات في البطولات العالمية المقبلة، خاصة أن مرحلة النتائج الجيدة، تعني الكثير من الإيجابيات للاعبين الذين يتطلعون إلى تحقيق الأفضل والحفاظ على الألقاب مستقبلاً، وأشار إلى أن اللاعبين واللاعبات كانوا على مستوى التطلعات وقدموا التضحيات العظيمة للوطن في هذا المحفل العالمي الكبير والمهم، وأكد أن ما تحقق يضاعف من مسؤولية الجميع، لرسم صورة طيبة عن رياضة أصحاب الهمم بالدولة التي تسير بخطوات ثابتة إلى الأمام.

تقدير المسؤولية

بدوره، أشاد عبدالرزاق أحمد بني رشيد عضو مجلس إدارة الاتحاد، بالإنجاز الذي حققه فرسان الإرادة، مبيناً أن جميع اللاعبين كانوا على قدر المسؤولية الملقاة على عاتقهم، وأن التفاؤل كان علامة بارزة منذ وصول البعثة إلى البرتغال، ووضع اللاعبون اسم الدولة نصب أعينهم ليحققوا ما سعوا إليه، وكان بمثابة شحنة معنوية كبيرة من أجل تحقيق المزيد من الإنجازات وخصوصاً أن المنتخب يملك مقومات تكرار الوصول إلى منصات التتويج، في البطولات المقبلة.

تعليقات

comments powered by Disqus
Happiness Meter Icon