بمشاركة 200 طالب في الألعاب المائية و100 في مخيم هوكي الجليد

«أبوظبي الرياضي» يدعم الأنشطة الصيفية

أعلن مجلس أبوظبي الرياضي عن دعمه ورعايته للأنشطة الرياضية الصيفية المقامة في نادي أبوظبي للرياضات البحرية وبرنامج هوكي الجليد في جمعية الإمارات للهوكي، والتي تستهدف شريحة طلاب المدارس والشباب وذلك في خطوة هادفة لتفعيل ممارسة الألعاب الرياضية في أيام العطلة الصيفية للمدارس والعمل على استثمارها بصورة مناسبة لما فيه من منفعة واستفادة كبيرة لأجيال المستقبل.

أكد ذلك محمد المحمود الأمين العام لمجلس أبوظبي الرياضي، وأضاف مشيرا أن إقامة مثل هذه الفعاليات الرياضية الصيفية بتنظيم متعاون بين نادي أبوظبي للرياضات البحرية ومجلس أبوظبي الرياضي حيث سيحتضن النادي فعالياتها خلال الفترة من 15 إلى 28 يونيو الجاري في بادرة تهدف إلى توفير الترويح والترفيه لطلبة المدارس ولشريحة الشباب، والعمل على تعريفهم بأساسيات وقوانين الألعاب الرياضية المائية وتشجيعهم لممارسة هذه الفعاليات مما يساعد في إعداد جيل رياضي واعد من الفئات السنية بهدف تبوؤ مكانة مرموقة في مساحة التنافس والمساعدة في قيادة مسيرة النادي نحو التقدم والازدهار.

وأوضح المحمود ان نادي أبوظبي للرياضات البحرية خصص أربع مسابقات هي (الكاياك، القوارب الشراعية، الشراع الرملي، التزلج على الماء) وستتاح الفرصة لـ 200 طالب لممارسة هذه الألعاب وإجراء التدريبات والتمارين عليها تحت أيدي مدربي ومشرفي الرياضات البحرية.

وواصل المحمود معلنا ان مجلس أبوظبي الرياضي سيواصل دعمه ورعايته لبرنامج هوكي الجليد ضمن مشروع «صيفنا مميز» الذي ينظمه مجلس أبوظبي للتعليم ومنطقة أبوظبي التعليمية بالتعاون مع جمعية الإمارات لهوكي الجليد بمشاركة 100 طالب مواطن من الحلقة الأولى لمدارس إمارة أبوظبي.

وأشار إلى ان ذلك يهدف إلى إعداد وخلق جيل رياضي يشكل قاعدة صلبة لممارسة الألعاب المائية ولعبة هوكي الجليد والعمل على تدعيم فرق الفئات السنية لنادي أبوظبي للرياضات البحرية وجمعية الإمارات لهوكي الجليد في المستقبل، بالإضافة إلى ذلك فإن هذا البرنامج يعتبر فرصة مثالية لتعليم وتدريب طلاب المدارس على قوانين لعبة هوكي الجليد تحت إشراف خبراء أجانب مختصين في تدريب الفئات السنية وذلك لصقل خامتهم ومواهبهم وإعدادهم للدخول في منافسات لعبة هوكي الجليد ضمن مسابقات أبطال المستقبل المدرسية في العام المقبل والتي تتم أضافتها مؤخرا إلى لائحة الألعاب الرياضية التي تنافس عليها خمسون ألف طالب وطالبة في الموسم المنصرم لمختلف مدارس إمارة أبوظبي والتي أقيمت بتنظيم متعاون بين مجلس أبوظبي للتعليم ومجلس أبوظبي الرياضي.

وكان برنامج هوكي الجليد قد انطلق في السابع من شهر يونيو ويستمر حتى التاسع من شهر يوليو المقبل بواقع أربعة أيام في الأسبوع وتبدأ التدريبات فيه من الساعة الثالثة إلى الساعة الخامسة مساء على صالة التزلج بمدينة زايد الرياضية.

جيل قوي

وواصل المحمود مؤكدا ان من صلب اهتمام وتطلعات مجلس أبوظبي الرياضي السعي إلى تكوين وإعداد جيل رياضي قوي قادر على قيادة الفرق والمنتخبات الرياضية إلى مسيرة رياضية حافلة بالإبداع والتألق والانجازات، مشيرا إلى أن شريحة الفئات السنية وطلبة المدارس هي حجر الأساس في بناء جيل رياضي يدعم عمليات التنمية الرياضية.

واختتم أمين عام مجلس أبوظبي الرياضي مؤكدا بان اهتمام المجلس ومجلس أبوظبي للتعليم ومنطقة أبوظبي التعليمية ونادي أبوظبي للرياضات البحرية وجمعية الإمارات لهوكي الجليد انصب في استثمار العطلة المدرسية لتدريب وتعريف وتطوير شريحة الشباب بالألعاب المائية ولعبة هوكي الجليد لكونها من الألعاب المفضلة التي تناسب هذه الشريحة في فصل الصيف والعمل على تطوير مهارتهم وتنمية قدراتهم مما يساهم في اكتساب قدرات جديدة من شرائح المجتمع لتكون خير رافد لفرق جمعية الإمارات لهوكي الجليد ونادي أبوظبي للرياضات البحرية.

مؤنس برهان

طباعة
comments powered by Disqus
خدمة RSS LinkedIn يوتيوب جوجل + فيسبوك تويتر Instagram
متوفر في App Storeمتوفر في Google Play

الأكثر شعبية

الفيديو الرياضي

تابعنا علي "فيس بوك"

اقرأ أيضا

اختيارات المحرر

  • «وادي ميزاب» المدينة المحصنة

    ميزاب هي واحة في وادي عميق، وضيق، تتألف من خمس مدن مسورة، وتقع داخل الصحراء على بعد حوالى 600 كلم من جنوب الجزائر العاصمة.

  • شجرة واحدة تنتج 40 صنفا من الفاكهة

    سام فان أكين، هو فنان وأستاذ في جامعة سيراكيوز في نيويورك، يستخدم تقنية "ترقيع الرقاقة chip grafting " لغرس أشجار تنتج 40 نوعاً مختلفاً من الفاكهة.

  • بالصور..مواطنة تجسم الماضي بابداعات فنية

    كل إنسان له ميول تستهويه فيبذل من أجلها الوقت والجهد، وآمنة أحمد الشهيرة بكنيتها «أم عبد اللطيف» أدخلتها هواية صنع المجسمات التي تحكي التراث وجمع العملات والمقتنيات القديمة عالماً آخر من المعرفة والثقافة والاطلاع على تراث بلادها..

  • بالصور..جبل حفيت بؤبؤ العين

    يعتبر جبل حفيت جزءاً من منظومة العين السياحية، بعدما وجه المغفور له -بإذن الله تعالى- الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان “طيب الله ثراه” بشق طريق إلى قمته ليستطيع الزائر أن يرى على امتداد البصر جل مدينة العين وسط نسمات من الهواء العليل.

  • «شلال يايتسا» يجذب الملايين إلى «مدينة الملوك»

    تقع مدينة يايتسا أو مدينة الملوك على بعد 160 كيلو متر غرب سراييفو وكانت عاصمة البوسنة في العهد الملكي قبل دخول الدولة العثمانية البلاد. وتتمتع بطبيعتها الخلابة من حيث الجبال الجميلة والهواء النفي والشلالات و البحيرات الصافية.