قراءة منهجية في مدارس تشكيلية معرض العربي

يتناول كتاب ( معرض العربي) لمؤلفه عبود طلعت عطية عرضا نقديا فنيا لعدد من المدارس الفنية التشكيلية، من خلال بعض الفنانين ولوحاتهم الشهيرة وتبدو المادة النقدية المرافقة لصور اللوحات الفنية المعروضة لفنان ما في الكتاب واقعية وقريبة إلى اهتمامات القارئ العادي ومساعدة المشاهد للوحة على فهم واستيعاب البعد الجمالي فيها. وهو بالتالي يساعد على زيادة عدد متذوقى الفنون التشكيلية، وتنمية الثقافة النقدية الفنية، بلا تعالى على القارئ.

اعتمد المؤلف فى ذلك على توظيف النظريات الفنية، ليس فى ذاتها، بل استخدمها كأدوات يشرح بها العمل الفني أو اللوحة الفنية وتناول ملامح وخصائص النظريات الفنية، مع التوقف أمام أهم اللوحات الفنية التشكيلية لشرحها، ثم تناول أهم الملامح الثقافية والفنية فى زمن إنتاج هذه اللوحة أو تلك، وأخيرا يقدم القراءة الفنية للوحة ؛ بالإشارة إلى لوحة (العالمة) للفنان الالماني التشكيلي ناتانايل سيشل.

وهى اللوحة التي تم وضعها على غلاف الكتاب.تميز سيشل فى رسم الصور الشخصية، غير أن أكثر أعماله انتشارا وشعبية، هي لوحاته المستوحاة من الروح الاستشراقية، وتعد لوحة العالمة المحفوظة حاليا فى متحف الارميتاج واحدة من أفضلها. كما يلاحظ وجود عناصر فى اللوحة أكثر أناقة من الواقع، ومن أن تكون حقيقية..

فالزخارف الوردية المستوحاة من زهرة اللوتس والتي تزين فستان العالمة، هي نفسها على الجزء الخشبي من الآلة الموسيقية. وكذلك زخارف السجادة تتكرر داكنة حتى السواد على الجدار، وغطاء الرأس يتخذ الشكل نفسه عند المرأة وعند ابوالهول الصغير على الجنك.

ويتشكك الكاتب فى أصول الثوب الذي ترتديه هذه المرأة لأن أثواب السيدات فى الحفلات تبقى غير محددة المعالم والخطوط والشكل حتى فى عصرنا، كما أن المبخرة فى المقدمة تبدو أقرب بشكلها إلى المباخر الصينية أو تلك الآتية من التيبت!

وإذا كان الحلى الذهبية الظاهرة فى اللوحة تبدو واقعية أو أصلية فى هويتها، شأنها فى ذلك شأن الخف والسجادة... فمن المرجح أن الفنان قد رأى هذه الأشياء فى باريس، التي عرفت منذ العقد الأول من القرن التاسع عشر، حيث انتشر إنتاج سع شرقية الطرز وخاصة الفرعونية.

تبدو مهارة وعبقرية الفنان كما تظهر فى اللوحة، تكمن فى جمع كل هذه الأشياء من لا شيء أمامه، وبناء لوحة متوازنة شكلا يشع منها مناخ أبناء ذلك العصر يحلمون بالاقتراب منه والعيش فيه، ويتوجه متوازنا إلى أعين هؤلاء والى وجدانهم أيضا.

من تلك اللوحات على سبيل المثال لا الحصر: "الممرضة النبيهة- جان شاردان"- "صورة الدوق أندريا- تيسيان"- "صورة أميل زولا- ادوار مانيه"- "الطبيعة الصامتة تتحدث- بيتر كلايتز وفيلام كالف"- "السيدة حاملة الريشة- رامبرانت"- "صورة تيودور دورية- ادوار فوبار"- "العاب الأولاد- بيتر بروغل"- "صورة جنيفرادى بنشى- ليوناردو دافنشى"- "صورة شاب أرستقراطي- فرانز هالز"- "الحيوانات البحرية- هنرى ماتيس"- "الغابة الاستوائية- هنرى روسو".. وغيرها.

وتناول المؤلف الحديث عن لوحة "مونية"، كانت فرصته لأن يتناول الحديث عن "الانطباعية والانطباعيون" ويعتبر "مونيه" رائدا فذا فى الانطباعية.. حيث حمل لوحته وخرج إلى الطبيعة، بينما الشائع أن تكون اللوحة وليدة الأستوديو وترسم داخله.

فيما أوضح الكاتب أن شيوع الانطباعية خلال تلك الفترة (السبعينيات من القرن التاسع عشر) كان لأسباب عديدة، منها بدأ إنتاج الألوان فى أنابيب بدلا من المسحوق، انتهاء الحرب مع بروسيا.

 

 

 

الكتاب: معرض العربي

تأليف: عبود طلعت عطية

الناشر: كتاب العربي مجلة «العربي» الكويت 2011

الصفحات: 224صفحة

القطع: المتوسط

طباعة
comments powered by Disqus
خدمة RSS LinkedIn يوتيوب جوجل + فيسبوك تويتر Instagram
متوفر في App Storeمتوفر في Google Play

كتاب العدد

الأكثر شعبية

الأكثر قراءة

  • المطالبة بإعادة النظر في منح رخص قيادة المركبات لبعض المهن

    دعا المشاركون في مجلس وزارة الداخلية، الذي استضافه الشيخ مفتاح بن علي الخاطري بمنطقة الحمرانية في رأس الخيمة، تحت عنوان «خدمات المرور والترخيص»، إلى إعادة النظر في إصدار رخص القيادة لبعض المهن..

  • بائع يروّج بضائع مقلدة في شقة سكنية

    تمكنت شرطة أبوظبي من ضبط بائع، قام بتحويل شقة سكنية إلى مستودع، لترويج حقائب نسائية مقلدة تجارياً لعلامة عالمية مطابقة

  • مجلس الإمارات للتميز الحكومي يقر نظاماً موحداً لاعتماد المقيمين

    أقر مجلس الإمارات للتميز الحكومي تشكيل فريق عمل موحد برئاسة برنامج الشيخ خليفة للتميز الحكومي وعضوية برنامج دبي للأداء الحكومي المتميز، وبرنامج الشيخ صقر للتميز الحكومي، وبرنامج عجمان للتميز، للعمل على إعداد نظام وطني موحد لتسجيل واعتماد مقيّمي التميز.

  • طائرة الشمس تدخل التاريخ بأطول رحلة دون قطرة وقود

    وصلت الطائرة سولار إمبلس 2، العاملة بالطاقة الشمسية والقادرة على الطيران ليلاً ونهاراً دون استخدام قطرة واحدة من الوقود، إلى هونولولو في هاواي عند الساعة الثامنة مساء أمس بتوقيت الإمارات بعد عبور المحيط الهادي.

  • الولادات القيصرية في الدولة ضعف النسب العالمية

    تلجأ بعض المستشفيات الخاصة في الدولة إلى إجراء الولادات القيصرية في كثير من الأحيان من أجل الحصول على رسوم مضاعفة بعيداً عن أخلاقيات المهنة، وقد أوصت منظمة الصحة العالمية أخيراً بعدم اللجوء إلى الولادات القيصرية "إلا عندما تكون هناك ضرورة طبية"، مؤكدة انتشار العمليات القيصرية بشكل "وبائي" في مناطق مختلفة من العالم.

  • جامع الشيخ زايد الكبير يستضيف نخبة من القراء في رمضان

    أنهى مركز جامع الشيخ زايد الكبير في أبوظبي جميع الاستعدادات الخاصة بالتجهيزات المتعلقة بقاعات الصلاة والباحات الخارجية في الجامع لاستقبال عشرات الآلاف من المصلين الذي سيقصدون الجامع يوميا طيلة ليالي الشهر الفضيل.

  • 5 أعراض تستدعي المرأة استشارة طبية

    الشك والخوف يساور الكثير من النساء عند ملاحظة أعراض صحية غريبة، ويبدأ مسلسل القلق من الإصابة بمرض يتوالى لدى المرأة، فالخطأ

  • خنقته قطعة حلوى وأنقذه طبيب

    خرج من منزله صباحاً متوجهاً إلى مكان عمله، فاجأه رجل يهرول مسرعاً وطالباً الغوث دون أن يسمع له صوت، وقد بدا عليه آثار اختناق وعدم القدرة على التحدث، وكان يشير إلى المارة لنجدته..

  • "سقيا الإمارات" تعزز مكانة الدولة عالميا في المبادرات الإنسانية

    عززت دولة الإمارات العربية المتحدة مكانتها العالمية في المبادرات والمساعدات الإنسانية ودورها الرائد في تعزيز التضامن الإنساني حيث أصبحت عنصرا فاعلا في جهود المواجهة الدولية للتحديات الإنسانية وباتت حاضرة بقوة في مجالات المساعدات الإنسانية ومساعدات الإغاثة الطارئة وطويلة الأمد في مناطق العالم كافة.

  • استئناف أبوظبي تؤيد الحكم بسجن «شبح الصرافة» 7 سنوات

    أيدت محكمة استئناف أبوظبي الحكم الابتدائي الصادر في القضية المعروفة إعلامياً باسم «شبح الصرافة»، والقاضي بإدانة المتهمة

صور تحكي

  • ذكرى واحتفال

    كمبوديات تؤدين رقصات شعبية خلال الذكرى الـ64 لتأسيس حزب الشعب الكمبودي ، بمقره، في بنوم بنه، كمبوديا.  

  • دعاء الفرج

    مهاجر يصلي على شاطئ صخري على الحدود الفرنسية الايطالية في فينتيميليا، إيطاليا، خلال أول أيام شهر رمضان المبارك. تشير

  • تجارة منتعشة

    عمال في حيدر أباد بباكستان يحملون صناديق معبئة بفاكهة المانجو استعدادا  لتصديرها إلى بلدان مختلفة. يتم إنتاج ما يقارب

  • نظرة حسرة

    سياح ينظرون بحسرة إلى أنقاض معبد الكرنك في الأقصر، الذي تعرض لهجوم انتحاري أمس دون تسجيل أية إصابات.  ويزور الأقصر

  • مبادرة طيبة

    مربو الفيلة الهنود يساعدون في قص الأعشاب على ضفة نهر يامونا الملوث في نيو دلهي، عشية اليوم العالمي للبيئة.