الإحساس بالملل وعدم فعالية الحصة يؤثران سلباً

عنف الطلاب تغذيه مشكلات أسرية ومدرسية

في بحث أعده يوسف محمود السيد الاختصاصي الاجتماعي في مدرسة محمد بن راشد آل مكتوم للتعليم الثانوي حول ظاهرة الشغب بين الطلاب على مستوى الدولة، عمد الباحث إلى الاستعانة في مقدمته بدراسة أكاديمية أميركية تقول إن الطفل يشاهد حتى يصل إلى سن البلوغ ما يزيد على 1800 مشهد عنف.

حيث يعلق أحد الباحثين على ذلك بقوله «إننا نصدر العنف والشغب والقتل، ويوماً بعد يوم باتت ظاهرة الشغب بين طلاب المدارس تكتسب بعداً جديداً أشد خطورة».السيد صاحب الدراسة اعتبر في تعريفه للشغب أنه نوع من السلوك يقصد به ايذاء الآخرين أو مضايقتهم، وهو كل مخالفة لمشاعر الولاء الجماعي والأعراف الاجتماعية.وعزا الباحث أسباب وجود ظاهرة الشغب في المدارس إلى عدة متغيرات منها ضغط بعض الآباء على أبنائهم في البيت، ومعاناة الطالب من مشكلات أسرية وحب الظهور لدى البعض وإثبات الذات وتقمص دور الزعامة، إضافة إلى سوء المعاملة من قبل المدرسين والإدارات، ثم ضعف شخصية المعلم أحياناً وتساهله مع الطلاب.

***أشكال العنف***واستقصى الباحث آراء عدد من الطلاب حول هذه الظاهرة، حيث أوردوا مجموعة من الآراء التي يبررون بها ظاهرة الشغب، منها إحساس الطالب بالملل وعدم فعالية الحصة واقتناع البعض بأنه راسب لا محالة، إضافة إلى إثبات الذات وتضييع الوقت ومجاراة الآخرين وضعف شخصية المعلم وعدم إعطاء الفرصة للطلاب للتعبير عن آرائهم وملاحظاتهم.أشكال الشغب والعنف تبدو عديدة ولايمكن حصرها، وذلك يرجع إلى التباين في نفسيات الطلاب والتنشئة الاجتماعية لكل منهم كما يرى صاحب الدراسة، الذي يؤكد وجود أوجه كثيرة للشغب منها ما هو موجه إلى مدرسة كإتلاف أو تحطيم أثاث المدرسة أو الفصل، والتمرد وعدم احترام اللوائح والنظم، وإحداث شغب بين الحصص وسوى ذلك من السلوكيات.ومن مظاهر الشغب الطلابي ما هو موجه إلى الإدارة المدرسية أو المعلمينن ويتمثل بالاعتداء البدني على أحد التربويين، وإعاقة المعلم عن الشرح داخل الفصل وعدم احترامه وطاعته، والتأخر عن دخول الحصة أو الخروج دون إذن، وطرح أسئلة ساذجة لأهداف معينة في النفوس، إضافة إلى التعليقات التي تعوق من أداء عمل المعلم وشرح الدروس.

وهناك مظاهر أخرى للشغب تكون موجهة للطلاب أنفسهم، وتتمثل في الاعتداء والضرب، والاشتراك في مجموعات تمثل الشللية والزعامة واحتقار بعض الطلاب، وإتلاف ممتلكات الآخرين والسرقة والمشارجات داخل حافلات المدرسة والتهديد والوعيد وإثاة جو العداء ضد الآخرين.

استطلاع آراء

خلافاً لما سبق، عمد الباحث يوسف السيد إلى إيجاد استبيان وزع على الطلاب والمعلمين، لاستقصاء مظاهر العنف والأسباب وأفضل السبل لمواجهتها، واللافت أن 75% من الطلاب المستطلعين اعتقدوا أن المعلم يبقى سبباً لإيجاد العنف لدى بعض الطلاب.

و64% منهم أكدوا أن رفقاء السوء يلعبون دوراً بارزاً في إثارة دافع الشغب لدى الطلاب، فيما قال 68% من الطلاب إن المشكلات الأسرية تدفع البعض لإثارة الشغب في المدرسة.

وأجمع الطلاب المستطلعون على عدة مظاهر للشغب من وجهة نظرهم، منها إصدار أصوات ومحاولة تعطيل الحصة، والتعليقات على المعلمين أو الطلاب، والكتابة على الجدران أو داخل الحمامات، والاعتداء والمشاجرات مع الطلاب أو المعلمين، وإتلاف الممتلكات العامة، والهروب والقفز فوق السور، وتخريب مقاعد الباصات والكتابة عليها وتشكيل الزعامات والشللية.

مظاهر سلبية

واقترح الطلاب مجموعة من المعطيات للحد من ظاهرة الشغب، منها احترام المعلمين للطلاب وملء وقت الحصة، والسماح لهم بالتعبير عن آرائهم وملاحاظاتهم، وتعاون ومتابعة أولياء الأمور، وتشجيع الطلاب على الانضمام لجماعات النشاط المتعددة، وتشجيع الطلاب في حالة الرسوب ومنحهم فرص إعادة الامتحانات حتى لا يشعروا بالإحباط واللجوء للعنف والشغب.

وفي الأسئلة الموجهة لأعضاء الهيئتين الإدارية والتدريسية، أكد 70% منهم أن للمستوى الثقافي للأسرة أثراً في إيجاد ظاهرة العنف لدى الأبناء، وأن هناك دوراً للمؤسسات المجتمعية في معالجة ظاهرة الشغب بالاشتراك مع المدارس و35% فقط منهم قالوا إنه يمكن معالجة هذه الظاهرة داخل أسوار المدرسة.

فيما أضاف 60% منهم وجود تفاوت في في ظاهرة الشغب بين المدارس حسب المناطق السكنية، وأن للإعلام والأفلام والتلفزيون أثراً في هذه الظاهرة، وأنه من الممكن أن تتطور ظاهرة الشغب لتصبح شكلاً من أشكال الجريمة.

وأورد المعلمون بعض المظاهر السلبية للطلاب، منها إصدار أصوات داخل الفصل، والمشاجرات والاعتداءات المتبادلة، والتلفظ بألفاظ نابية بحق المعلم أو الإداري، والتخريب بأنواعه، وإحضار المفرقعات داخل أسوار المدرسة، وتخريب سيارات المعلمين والإداريين، فيما اقترح المستطلعون مجموعة من البنود للحد من تلك الظاهرة، منها متابعة المشكلات الطلابية مهما كانت صغيرة قبل أن تستفحل ويصعب علاجها، والبعد عن التهكم وأساليب الاحتقار والتهديد التي يمارسها بعض المعلمين أو الإداريين.

الاختصاصي الاجتماعي والباحث يوسف السيد وضع جملة من التوصيات في ختام دراسته الاجتماعية، حيث أكد على دور الأسرة في متابعة الأبناء وضرورة أن يدرك الآباء والأمهات خطورة المسؤولية وأهميتها وعدم إلقاء اللوم على عاتق الآخرين، فيما يقع الجزء الكبير على عاتق المعلم في حصار واحتواء كل شغب بالأسلوب الجيد والقدوة والمعاملة الحسنة.

حرية وتعبير

ولفت الباحث إلى ضرورة التعامل مع فئة الطلاب الشباب بأسلوب ديمقراطي، مع ترك هامش من الحرية والتعبير عن آرائهم ومقترحاتهم وعدم قمعها، واستخدام أساليب الترغيب لا الترهيب في التعامل مع الشباب، إضافة إلى الإرشاد والتوجيه من قبل الاختصاصيين الاجتماعيين والنفسيين، وتفعيل لائحة توجيه السلوك الطلابي في المجتمع المدرسي.

وأوصى الباحث بأهمية التواصل بين المدرسة والمؤسسات المجتمعية ذات التأثير المباشر والفاعل لدى فئة الشباب مثل قيادة الشرطة والأندية الرياضية والأوقاف والمؤسسات الإعلامية والجمعيات والصحة، مع أهمية التركيز على الإعلام الموجه المبتعد عن البرامج الهابطة والمدمرة لعقلية الشباب.

وتوفير الأنشطة والجماعات واللجان والإمكانيات والأدوات اللازمة داخل المدارس، حتى تكون بيئة جذب للطلاب وتنفيس للطاقات لا عامل طرد، وختاماً الاستعانة بالقيادات الطلابية السابقة والتي تخرجت وأصبحت الآن تتقلد مراكز اجتماعية مرموقة لنقل تجاربهم ونجاحاتهم إلى شباب اليوم.

بقي أن نشير إلى أن الباحث يوسف السيد، ذكر في ختام مشروعه الطلابي الاجتماعي والسلوكي، أن هذا البحث كان بمثابة جرس إنذار لخطورة الظاهرة وأثرها على البناء الاجتماعي كاملاً وعلى مؤسسات الدولة بدءاً بالأسرة والمدرسة والمجتمع.

لذا وجب علينا أن نعيد السياسة التخطيطية في التعامل مع الشباب في المدرسة الثانوية، نظراً للمتغيرات المحيظة بنا والتطورات الهائلة في كافة المجالات الحياتية، ومن ثم وجب علينا أن نضع الخطط المختلفة لاحتواء هذه الظاهرة ومعالجة الأسباب، سواء كانت من المعلم أو الإداري أو الأسرة أو الأصدقاء أو الإعلام أو المجتمع، وإعادة صياغة بعض اللوائح والنظم والقوانين التي تتعامل مع فئة الشباب وتوافق متطلبات العصر.

عنف الآباء

ضمَّن الباحث يوسف السيد مشروعه، معطيات أكدتها إحدى الدراسات في بلد عربي، حيث أجاب 55% من الطلبة وهم عينة الدراسة أنهم لا يرغبون بمتابعة الدراسة، وأكدوا أن الشغب الذي يمارسونه في المدرسة تجاه المعلمين هو ردة فعل عفوية على العنف الذي يمارسه الآباء ضدهم، في حين أكد 20% من الطلبة المختارين للعينة أن المعلم هو مصدر العنف لديهم.

فالقصور العلمي الذي يظهر به المدرس في بعض الحالات يشكل دافعاً لديهم نحو الشغب والفوضى لملء وقت الدرس الذي يبدو مملاً إلى درجة يفضلون عندها ممارسة الشغب على الاستماع أو الإصغاء للمعلم.

مشكلات أسرية

أوضح الباحث أن دراسة أجريت على مجموعة من طلاب منطقة الشارقة التعليمية، أكدت أن سبب الشغب والعنف هو إكراه الأهل للطلاب على متابعة الدراسة وعدم السماح لهم بممارسة أنشطة خارج المنزل، وأشار آخرون إلى أن المشكلات الأسرية مثل الطلاق وتفكك الأسرة وضعف الوعي الثقافي والتعليمي وقلة الرقابة والانشغال عن الأبناء والتدليل أو القسوة الزائدة، هي أسباب تدفع البعض للقيام بالشغب في المدارس.

وأضاف الطلاب أن واقع المراهقة السلبية وعجز الأسر عن تهذيب وتثقيف الشخص وتغلب الجانب الغريزي للمراهق، كل ذلك مسببات مباشرة تدفع المراهق إلى أن يظهر علامات رجولة يعبر عنها بالتمرد على الآخرين، لا سيما المعلمين والطلبة في المدرسة.

طلاب عرضة للفشل

بحسب ما جاء في دراسة ظاهرة الشغب بين طلاب المرحلة الثانوية في مدارس الدولة، فإن ذلك السلوك له أثر بالغ على التنشئة الاجتماعية بشكل عام، لا سيما في فشل الطلاب ورسوبهم وتسرب بعضهم وتركهم للدراسة أو الانحراف تجاه السلوكيات المدمرة كالسرقات والمخدرات وارتكاب الجرائم، مما يؤثر على المجتمع تأثيراً مدمراً.

حيث تزداد نسبة الأمية وأعداد العاطلين عن العمل والخارجين على القانون، فيعيش الناس في خوف وعدم أمان، خاصة وأن هذه الظاهرة تقود إلى تدمير البناء الأخلاقي والسلوكي على المدى البعيد.

دبي ـ عنان كتانة

طباعة
comments powered by Disqus
خدمة RSS LinkedIn يوتيوب جوجل + فيسبوك تويتر Instagram

استطلاع الرأي

برأيك ما أهم الأسباب التي تؤدي إلى حدوث الحرائق في المناطق الصناعية ؟

#وجوه_مضيئة

  • ضاحي خلفان: أهرب من الهموم إلى البحر

    تتعرض البيئة البحرية للتلوث والأضرار نتيجة ممارسات بشرية سلبية، فمثلاً ارتكاب الصيادين الآسيويين مخالفات في البحر منها إلقاء أكياس النايلون التي تحفظ الخبز، وفي حال عدم توقف تلك الممارسات، ستنعكس سلباً على الثروة السمكية

  • علي آل سلوم: أسرتي علمتني حب البيئة

    أتكلم عن البيئة التي أعيشها، وليست بالضرورة التي ترتبط بالأخضر والأصفر، وربما تكون هذه الـ90% صحراء. لكن تحتها يوجد مياه وثروات باطنية مختلفة. يجب فهم مبدأ البيئة من منطلق أن الإنسان يعيش في البيئة دوماً، وهي عنصر غير منفصل عن أي إنسان.

  • خالد المحمود: أفلام البيئة قوية إن حظيت بدعم المشاهير

    أعتقد أن واحداً من أهم فروع الأفلام المتخصصة هو فرع أفلام البيئة؛ لأن أفلام البيئة تتناول حياتنا، وأن تكون جزءاً من الحياة الطبيعية؛ فهذا أمر أساسي، لكونك متأثراً بكل ما يدور حولك من تغيرات مناخية وطبيعة، فأنت في النهاية نتاج هذه الأرض

  • خالد الشعفار: أعمالي رسائل بيئية غير مباشرة

    ربما لا يقدم المصمم من خلال عمله الفني رسالة، أو توعية بيئية مباشرة، لكن أعماله تقدم رسالة، ولو متواضعة للمجتمع المحلي، ومن الأمثلة التي قدمتها من خلال أعمالي الفنية «وهم اللؤلؤ»، والذي عرفنا فيه الجمهور إلى زراعة اللؤلؤ المستنبت في رأس الخيمة

  • رؤى الصبان: حماية البيئة قضية لا تحتمل التراخي

    لا يخفى ما للإعلام المعاصر بوسائله المتعددة من دور فاعل في توسيع دائرة المعرفة، خاصةً مع تطور وسائل الاتصال وسرعة تداول المعلومة وتأثيرها في المتلقي، لذا فإن الإعلام الإماراتي يسعى سعياً حثيثاً في إنجاح أي جهد إنساني

  • سارة المدني تدعو إلى تغيير النظرة السلبية تجاه قضايا البيئة

    تدعو مصممة الأزياء الإماراتية، سارة المدني، إلى ضرورة تثقيف الجماهير بالسلوكيات البيئية، وتفعيل برامج التوعية والتثقيف وتعريف الرأي العام بالواجبات البيئية التي ينبغي على الإنسان القيام بها

  • عبد الحميد جمعة: 7 أفلام قادرة على تغيير الوعي البيئي

    الفرق بيني وبين أي شخص أصغر مني هو عامل الخبرة، فأنا عشت وعرفت أكثر منه، إلا أن السينما تختصر كل هذه التجارب، وتعلمك وأنت في مكانك. إذ يمكن لك أن تعيش السعادة والحزن، وتتعلم وتفرح وتبكي، وأنت في الصالة المظلمة خلال ساعة ونصف الساعة

  • سارة المدني: التوعية البيئية واجب وطني

    منذ بدأت مهنتي في تصميم العباءات، أخذت على عاتقي مهمة إدخال الموضة إلى عالم المرأة العربية، وأن أغير النظرة ليس إلى نمط ملابسها فقط، إنما إلى العباءة التي ترتديها، والتي هي من أنماط حياتنا التراثية

  • حسين لوتاه: هدفنا أن تكون دبي الأكثر استدامة في العالم

    أن تكون دبي المدينة الأكثر استدامة بيئياً هذا ما نسعى له من خلال خدماتنا في بلدية دبي عبر المشروعات والأعمال والمبادرات التخصصية للبيئة والمجتمع، التي تنعكس على تطور دبي ونموها

  • عبد الله الشاعر يدعو إلى قائمة بيضاء بأسماء المحافظين على البيئة

    دعا عبد الله الشاعر، مدير مركز دبي الدولي للكُتّاب، إلى تحفيز وتشجيع كل من يحافظ على السلوكيات البيئية

  • لميس حارب: البلاستيك الحيوي صديق البيئة

    لا يوجد مادة في الطبيعة يمكن إعادة تدويرها بشكل دائم، إذ لا بد أن يتم التخلص منها أو حرقها في نهاية المطاف، وهذا لا يعتبر صديقاً للبيئة بشكل كاف

  • الشيخ الدكتور محمد مسلم بن حم العامري: الحفاظ على البيئة اهتمام أصيل

    البيئة هي قضية موروث من الماضي عاشها أجدادنا في حياتهم السالفة؛ فهم أول من بذلوا الجهود منذ القدم للمحافظة على البيئة والتراث والحياة البدوية الأصيلة، فالماضي جزء لا يتجزأ من حياتنا، وما نحن عليه اليوم هو استمرار لفكرهم

  • نواف الجناحي: البيئة في السينما من لحم ودم

    السينما بحاجة للبيئة على الدوام، لأنها تستقي مواضيعها من البيئة المحيطة، فكل شيء من واقع وخيال ومواقف وعلاقات إنسانية تستمدها منها

  • عبدالله الشاعر: الكتاب أنبل صناعة معرفية

    يعتبر البعض أن صناعة الكتاب هي صناعة ملوثة للبيئة من خلال ما تستهلكه من أشجار، لكنها في الحقيقة من الصناعات القليلة التي تحمل غرضاً سامياً، ولو قمت بمقارنتها بغيرها فإنها تعد من الصناعات النبيلة

  • سمية السويدي: النظافة أسلوب حياة

    أقوم وعائلتي بفرز البلاستيك والزجاج وبقية النفايات الأخرى في وعاء إعادة التدوير، ويطفئ أطفالي المصابيح والتكييف عند خروجهم من الغرفة. إنه أسلوب حياة تربيت عليه وأنقله إلى أبنائي

  • محمد الزرعوني: لا للمراسلات الورقية نعم للإلكترونية

    خلال ممارستي رياضة المشي أستشعر خطر عوادم السيارات على الصحة، وهدفي من ممارسة الرياضة في الخارج هو استنشاق الهواء النقي، ولكن الازدحام المروري وكثرة السيارات تحول دون ذلك

  • فايز السعيد: الطبيعة تفجّر ألحاني

    جميل أن نتبادل النصائح بين بعضنا بعضاً لحياة صحية أكثر أمناً واستقراراً، بناءً على قناعة كل واحد فينا، لذا ابدأ بنفسك، غيّر بيئتك وعاداتك، وممارساتك الحياتية.

  • نايلة الخاجة: البيئة قضية دسمة سينمائياً

    خلال عملي في الإخراج أو الإنتاج لم أكن أركّز بشكل أساسي على قضايا البيئة برغم أنها مواد دسمة سينمائياً، ولكن كنت أتطرق إليها بطريقة غير مباشرة. كنت أهتم أكثر بالأشخاص والصراع القائم بين الطبقات الاجتماعية والثقافية والبيئة الشعبية بما تحويه من عادات وتقاليد، والاهتمام ينصب أيضاً على «كاركتر» الشخصية إن كان مدخناً ومهملاً ويتعاطى المخدرات، أو أن كان على النقيض صالحاً وملتزماً؛ فأبرز تعامله مع محيطه من أشخاص وبيئة.

  • رفيعة الهاجسي: أعدت الاعتبار لملابس البيئة الإماراتية

    لا يوجد علاقة مباشرة بين الجمال والبيئة، لكن يمكن لعارضة الأزياء أن تصنع تأثيراً كبيراً على متابعيها للتوعية بقضايا البيئة، من خلال نشر موضوعات توعوية للجمهور، وعلى الشخصيات المعروفة أن تكون ضمن هذه الحملات المجتمعية، وأن تكون سفيرة للخير والجمال والبيئة أيضاً.

  • مطر بن لاحج: مغرم بتفاصيل الحياة

    لا شيء يعلو على الطبيعة بمكوناتها وطقوسها وخيراتها، لهذا أنا فنان مغرم بتفاصيل الطبيعة والحياة البسيطة بدون كهرباء ولا أنوار ولا أصوات، أعود إلى ذاتي، حتى أنني في أغلب الأوقات أكون في مكان مظلم، يشعرني بالهدوء بدون إضاءة أستلهم أفكاري بصفاء وحالات جديدة.

  • ضرار بالهول: الإماراتيون أكثر شعوب العالم اعتزازاً بالهوية الوطنية

    أثرت المتغيرات السياسية في الفترة الماضية في اعتزاز الفرد بهويته الوطنية سواء بسبب تدخلات الغرب، أو العولمة مما أفقدهم الهوية والاعتزاز، إلا أن هدفنا هو إعداد جيل جديد، وأن نجعل المواطن الإماراتي يعتز بهويته الوطنية، وعنده قناعة بالمبادئ والقيم الإماراتية الأصيلة.

  • جلال لقمان: الإسراف يقتلني

    من المهم بنظري نشر ثقافة التوعية البيئية بلغات الأوردو والفلبيني مثلاً، وأقترح طباعة تنويه على القناني الزجاجية والبلاستيكية تدعو مستخدمها إلى إعادتها واسترجاع جزء من قيمتها بالتعاون مع البلديات.

  • خلود ثاني: أستلهم دبي في تصاميمي

    تم اختياري خلال العام الماضي لأكون واحدةً من المصممات اللاتي سيعرضن مجموعاتهن في إيطاليا بدعوة من مؤسسة مرموقة للأزياء، وقدمت مشروعاً خاصاً تستخدم فيه تقنية القطع بالليزر وجلد الجمل، وكانت مفاجأةً لهم استخدام مواد محلية في منصة أزياء عالمية.

  • اللواء خميس مطر المزينة: طريقنا تنيره رؤية 2030

    تحرص شرطة دبي على اتخاذ بعض الإجراءات الفعالة لحماية البيئة ومواردها كإطفاء الأنوار في الإدارات العامة ومراكز الشرطة لتخفيض استهلاك الطاقة، بالإضافة إلى المشاركة في المبادرات الرامية إلى ترشيد استهلاك الطاقة وتوعية المجتمع بأهمية حماية موارد الطبيعة، والمحافظة على كوكب الأرض من التغيرات المناخية.

الأكثر قراءة

كاريكاتير

كتاب اليوم

  • الآن جاء دوري!

    قال المدرب الأسطورة جوارديولا مدرب بايرن ميونخ الألماني بعد أن أوقعته قرعة أبطال أوروبا مع برشلونة «استمتعت حتى الآن بما

  • دبي.. زمان

    أدرك تماماً أن الإنسان يربطه بالماضي حنين لا يوصف، وتكون الذكريات، بحلوها ومرّها، عالقة في الأذهان، مهما ابتعد هذا الإنسان

  • رسالة في أغنية

    لم يضرب ولم يحرق ولم يشتم، بل عبر عن غضبه بأسلوب بمنتهى الروعة، اختار فيها الكلمات والقيثارة ليوصل عبرهما رسالته ويعبر عما

  • الإنسانية في أبهى حالاتها

    هل نفقد إنسانيتنا، من دون الحب؟ باغتني بهذا السؤال العميق الزميل الإعلامي جمال مطر خلال حوار إذاعي معي قبل أسبوع

  • ولماذا ينتظرون التذكير؟

    أعاد صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة، رئيس مجلس الوزراء، حاكم دبي، رعاه الله،

  • يعجبني ولا يعجبني

    * يعجبني أن أسرة الكرة الآسيوية، اتفقت على تزكية الشيخ سلمان بن إبراهيم، للاستمرار في موقعه رئيساً للاتحاد الآسيوي لكرة القدم،

  • يا لعناد الحوثيين!

    التحالف العربي بقيادة السعودية اتخذ خطوة كبيرة ومهمة، ترجم من خلالها حسن النية، وحسن الخلق، تجاه اليمن وشعبه الكريم وواقعه

  • قطار التاريخ لن يعود للوراء

    صباح قاهري‏.‏ يصحو الرغيف قبل الناس‏.‏ تشم رائحة الرغيف الساخن الخارج من الفرن قبل الاستواء‏.‏ تحدق فيه‏.‏ هل مازال الرغيف

  • «سيف» التميز

    الفريق سمو الشيخ سيف بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية، «سيف الإمارات» المتميز صاحب صفات قيادية عظيمة،

  • ..وانتهت مهلة السنتين

    إذا كان البعض منا ينسى، فإن صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم لا ينسى. فقد أعاد سموه قبل أيام نشر تغريدة كان قد كتبها

  • بعد «العاصفة».. قبل انتصار «الأمل»

    أن يتوقف نزيف الدم العربي في اليمن الشقيق (وفي أي قطر عربي آخر) هو هدف يستحق النضال من أجله، ويستحق إعطاء كل الفرص الممكنة

  • الشباب العربي..وعشق الإمارات

    احتلت دولة الإمارات العربية المتحدة - للعام الرابع على التوالي - المرتبة الأولى على قائمة الدول المفضلة للشباب العربي للعيش

eSuggestion eComplain eComplain eSuggestion
متوفر في App Storeمتوفر في Google Play

صور تحكي

  • عرض الخنفساء

    صورة لنماذج مصغرة من خنفساء فولكس فاجن عرضتها الشركة في اجتماع لملاك فولس فيكن بالبرازيل. وتستعد الشركة للإصدار