القوة الناعمة للإمارات

إلى جانب إنجازاتها الكبيرة ومكانتها الريادية على المستوى العالمي، تتمتع دولة الإمارات العربية المتحدة بـ«القوة الناعمة» التي تتمثل في توجهاتها الإنسانية بنهجها مبادئ التسامح والتعايش مع جميع شعوب العالم، وها هي الإمارات بافتتاحها متحف اللوفر على أرضها.

والذي يضم أرقى مستوى من إبداعات الفنون البشرية من مختلف العصور والحضارات، تؤكد قدرتها بقوتها الناعمة على بناء جسور تواصل بين مختلف حضارات وثقافات شعوب العالم، وقدرتها على محاربة الظلام بالنور، ومحاربة الجهل بالإبداع، ومحاربة الانغلاق بالانفتاح والتفاعل الحضاري، ومحاربة التطرف الفكري بالجمال الفني الذي أبدعته العقول البشرية على مدى التاريخ، وهو ما أكده صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم عند افتتاحه مع أخيه صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، متحف اللوفر في أبوظبي.

حيث قال سموه: «تجمعنا في هذه المنطقة قبة جديدة، قبة تقول للعالم إننا نستطيع أن نلتقي ونتحاور ونتقارب. أهلاً بكم في قبة اللوفر في أبوظبي، قبة النور في منطقة يحاول أصحاب الفكر الظلامي أن يرجعوا حضارتها إلى عصور الجهل والتخلف».

متحف اللوفر في أبوظبي، صرح ثقافي عالمي يؤكد أن الثقافة كانت ولاتزال جسراً للتواصل بين الشعوب والحضارات، وهو ما أكده صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد بقوله: «افتتاح اللوفر يوجه رسالة إيجابية من دولة الإمارات إلى العالم كله، بأننا قادرون على صنع الأمل لشعوب هذه المنطقة، بالرغم مما تعانيه من حروب ونزاعات».

 

تعليقات

comments powered by Disqus
Happiness Meter Icon