حكماء لبنان ونيران طرابلس

لا تخفى على أحد خطورة ما يجري على الأرض اللبنانية من صراع ودماء بريئة تنزف على ثرى طرابلس، التي استعرت فيها النيران قبل يومين في جولة تاسعة من القتال بين الإخوة، وما تمثله هذه الأحداث الجسيمة من خطر لا على لبنان فحسب، بل على الجسد العربي والإسلامي بأكمله، ويخطئ من يظن أن نيران لبنان 2012 شبيهة بنيران 1975، فالشرر هذه المرة لن يطول به المقام حتى يتناثر شرقاً وغرباً، ليحرق معه الموقدين ومن اتخذ من الدماء اللبنانية جسراً لمصالحه وأجنداته.

لقد عرف لبنان الحرب والصراع المرير بين الإخوة عشرات المرات، وما ذلك إلا بسبب تنوعه لا الاثني والديني فحسب، بل تنوعه الحياتي والمنهجي والسلوكي الذي جلب للبلد الخير والجمال وعشق سكان المعمورة له في أوقات الرخاء والسلام، مثلما جلب له الخراب والقتل والدماء وتنوع الأيدي المتآمرة أوقات الصراع الخارجي.

فكانت الحروب الأهلية ما بين 1840-1860 مروراً بالصراع المرير في 1958، لتستمر التراكمات والمسببات تتّقد تارة وتخبو أخرى حتى الحرب الأهلية في 1975 التي استمرت 16 عاماً وسبعة أشهر، حاصدة أرواح الناس دون تمييز.

ورغم الأيدي الخارجية والداخلية التي عبثت بأرواح الناس ومقدرات لبنان طيلة حرب 75؛ إلا أن العابثين ظلوا بمنأى عن شررها المتطاير، لأسباب يطول شرحها وتتعلق بالوضع والمشهد الدولي والإقليمي آنذاك.

أما اليوم فالوضع مختلف تماماً، وعلى صناع القرار في لبنان و«الحكماء» فيه أن يتحملوا مسؤوليتهم تجاه ما يجري من قتال بين الإخوة في طرابلس، وليعلموا أن المتفرجين منهم، بل والمحرضين والمسببين لهذا القتال لن يحصدوا سوى الخراب.

ورغم التطمينات والتفاؤل المفرط بأن «اللبنانيين تعلموا درس الحرب الأهلية، ولن يعيدوا الكرّة»، إلا أن «محاولة اغتيال بيار الجميل» و«مجزرة عين الرمانة» 75 كمحاولات محدودة أشعلتا ناراً لسنوات طوال.. وجولة طرابلس التاسعة من الاشتباكات ليل الاثنين الماضي تنذر بما لا تحمد عقباه، فيا «حكماء لبنان» لا تضعوا دماءً جديدة في أعناقكم.

طباعة
comments powered by Disqus
خدمة RSS LinkedIn يوتيوب جوجل + فيسبوك تويتر Instagram
متوفر في App Storeمتوفر في Google Play

لأكثر شعبية

الأكثر قراءة

  • قيم المرأة الإماراتية

    إن القيم هي المبادئ والمقاييس التي تعتبر مهمة لنا ولغيرنا، ونطالب بتحقيقها ونؤكد عليها. وتعتبر أيضاً توقعات سلوكية إيجابية،

  • إسرائيل وحدها.. لا تخشى «داعش»

    حالة من الترقب وربما الارتباك تسود الكثير من الأوساط الدولية والشرق أوسطية انتظاراً للسياسات الإسرائيلية المقبلة في ظل الحكومة

  • ماذا يحدث في السعودية؟

    فجع المجتمع السعودي والإسلامي بتفجير إرهابي في مسجد في القطيف أثناء صلاة الجمعة. مما أدى إلى مقتل وإصابة أكثر من مئة شخص.

  • روكسلان زوجة سليمان القانوني المفترى عليها

    لم يكن في ظنّ ميرال أوكاي، التي ولدت في أنقرة سنة 1959، وهي كاتبة سيناريو مسلسل القرن العظيم أو ما ترجم عند العرب "بحريم السلطان"

  • واقع ومستقبل

    كعادته التي نعرفها عنه، مقل في الظهور الإعلامي، إلا أننا في الغالب نتحرى مجلسه السنوي مع الإعلاميين في سباق القفال، ونتابع

  • حفلات وميزانيات وأكثر!

    لفت انتباهنا في الآونة الأخيرة، اتصالات وشكاوى عبر برامج البث المباشر، من جانب أولياء أمور، على المدارس والهيئات التعليمية

  • راحتنا نجاح حكومتنا

    730 يوماً فقط اشتعلت خلالها نار المنافسة بين خلايا النحل الحكومية لتقدم عند خط النهاية 337 خدمة حكومية ذكية رئيسة يستخدمها المتعاملون بشكل يومي بنسبة بلغت 96.3 في المئة يقف على رأسها صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله،

  • لعبة الهدوء والذكاء!

    أجواء حافلة يعيشها عشاق كرة القدم بالبلاد اليوم.

  • ما يحدث في الأنبار

    تمضي حكومة المالكي وتجيء جولة العبادي في العراق، والحال على ما هي عليه، لا تقدم على صعيد رتق النسيج الاجتماعي ولا على واقع

  • المال والمستقبل

    إن النائب الدكتور عبدالرحمن الجيران عضو مجلس الأمة الكويتي يرد على الدكتور بدر العيسى وزير التربية والتعليم العالي في دولة

اختيارات المحرر

تابعنا علي "فيس بوك"