مطار دبي الأجمل عالمياً

يقول ويلي ويلش الرئيس التنفيذي لشركة «إياج» البريطانية، في توقيت ما قبل حصول مطار دبي على مراكز متقدمة عالمياً، إنه بات في حكم المؤكد أن تتجاوز مكانة مطار دبي الدولي مكانة مطار هيثرو في لندن بحلول العام المقبل؛ لأن قيادة دبي لديها «رؤية وطموح».

وها هم رجالات ومسؤولون من الدولة العظمى، وبتقرير سُطر بأياديهم يشهدون بتفوقنا عليهم مجتمعين! إننا في دولة عمرها لا يزيد على خمسة عقود من الزمن.. لله الحمد والشكر.

تفوقنا عليهم وليس أي تفوق، تفوق استطاع أن يكتسح خبراتهم.

ومهاراتهم، وعظمتهم التي مضى عليها ما يقارب قرنين من الزمان.

لقد استطاع مطار دبي الدولي، للعام الرابع على التوالي، أن يحافظ على مركزه كأول مطار في العالم، من حيث إجمالي أعداد المسافرين الدوليين، مع ارتفاع عدد المسافرين الذين استخدموا المطار في 2017، إلى 88.2 مليون مسافر، وذلك وفقاً لتقرير الحركة السنوي، الذي أصدرته مؤسسة مطارات دبي منذ أسابيع.

إذ زاد عدد المسافرين عبر المطار، إلى 88.24 مليوناً العام الماضي، بنمو نسبته 5.5 %، مقارنة مع 83.65 مليون مسافر في 2016.

وسجل المطار خلال عام 2017، معدلات نمو قياسية، خلال أشهر: يناير ويوليو وأغسطس. حيث تجاوز عدد المسافرين خلال كل شهر من هذه الأشهر 8 ملايين مسافر، للمرة الأولى في تاريخ المطار، في حين بلغ متوسط أعداد المسافرين في الأشهر المتبقية من السنة، أكثر من 7 ملايين مسافر. واستقبل المطار في ديسمبر الماضي، 7.85 ملايين مسافر، بارتفاع نسبته 1.9 ٪، مقارنة مع 7.7 ملايين في ديسمبر 2016.

وأيضاً: حل مطار دبي في المركز الأول بسعة مقعدية أسبوعية 2.330.043 مقعداً، تلاه في المركز الثاني مطار بكين العاصمة الدولي بسعة 2.292.153 مقعداً، وفي المركز الثالث مطار أتلانتا هارتفيلد-جاكسون الدولي بسعة 2.072.701 مقعد. وفي المركز الرابع حل مطار لوس أنجلوس الدولي بسعة مقعدية تبلغ 1.986.891، وفي المركز الخامس مطار طوكيو هانيدا الدولي بسعة مقعدية تقدر بـ1.961.479، أما مطار هيثرو لندن فجاء في المركز 6 بسعة مقعدية تصل إلى 1.886.298 مقعداً.

ويقول: جون ستريكلاند المدير في «جونز لانغ لا سال الاستشارية»: «لو نظرنا إلى موقع دبي، فإننا سنجد أنه الأفضل مكاناً في النظام الاقتصادي للقرن الحادي والعشرين. وأنه في ظل وجود ثلثي سكان العالم يعيشون على بعد 8 ساعات من دبي، فإن هذه المدينة في أفضل وضع لتلبية الطلب المتنامي على السفر الدولي، من خلال مطارها الأحدث والأكبر حجماً».

إمكانيات دبي الاستراتيجية أدت إلى استمرارية دبي في الحفاظ على استراتيجيتها الحكيمة، المستمدة من الرؤية المتجددة لصاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله.

والرامية إلى مواصلة الاستثمار ليس في مشاريع البنية التحتية فقط، وإنما على كل القطاعات الحيوية، وتعزيز قدراتها التنافسية، وهو ما أشار إليه تقرير التنافسية الصادر عن «المنتدى الاقتصادي العالمي»، من أن دولة الإمارات حلت في المرتبة الأولى في جودة «البنى التحتية وقطاع الطيران».

وقد صنفت وكالة «أميركان إكسبريس»، دبي، ضمن أفضل 10 مقاصد سياحية في العالم للعام المقبل 2018.

وبحسب الوكالة المتخصصة في بطاقات الدفع الإلكتروني جاءت دبي في المركز الثالث عالمياً، حسب استطلاع أجرته، بعد كل من: «بالي وكوستاريكا»، بينما سبقت الإمارة مدن مثل: «لندن وروما ولشبونة وبورتو».

كما احتل مطار دبي الدولي مكانة بارزة ضمن أجمل مطارات العالم، بحسب قائمة أعدتها صحيفة «بيزنس إنسايدر» الأميركية. وضمّت قائمة العام الجاري 2018، إلى جانب مطار دبي الدولي، 13 مطاراً دولياً.

لقد ظهرت مؤشرات الإحصاءات النهائية للعام 2017، التي أصدرتها دائرة السياحة والتسويق التجاري بدبي (دبي للسياحة) توجه الإمارة بخطى متسارعة نحو تحقيق رؤية دبي السياحية 2020 الرامية لاستقبال نحو 20 مليون زائر سنوياً، حيث استقبلت دبي خلال العام الماضي 15.79 مليون زائر.

ووصلت نسبة النمو إلى 6,2% مقارنة مع 5% خلال 2016، لتسجل دبي بذلك رقماً قياسياً جديداً في أعداد الزوار، الأمر الذي يؤكد قوة ومرونة قطاع السياحة والسفر في دبي.

واختتمت «طيران الإمارات»، أكبر ناقلة جوية دولية في العالم، سنة أخرى من النجاح والتقدم في 2017، حيث حققت إنجازات بارزة في توسيع أسطولها وشبكة خطوطها، والاستثمار في تحسين وتطوير منتجاتها وخدماتها المقدمة لعملائها، سواء على الأرض أم في الأجواء، ما يعزز مكانتها كرائدة عالمية في صناعة الطيران.

إن ما حققه مطار دبي من إنجاز مذهل ما هو إلا إنجاز ومفخرة لنا في دولة الإمارات ولإخوتنا العرب جميعاً، حيث إننا في دولة الإمارات جزء لا يتجزأ وامتداد لوطننا العربي الكبير الذي ننتمي إليه.

تعليقات

comments powered by Disqus
Happiness Meter Icon