مؤتمر "جنيف 2"

استغل النظام السوري التوافق الأمريكي - الروسي على عقد مؤتمر دولي حول الأزمة في سوريا"جنيف 2" لمحاولة تحقيق مكاسب على الأرض تقوّي موقفه التفاوضي في المؤتمر، فشن هجوما على القصير في مدينة حمص محاولا استعادتها من المعارضة المسلحة التي سيطرت عليها منذ نحو العام.

اللافت أن المجتمع الدولي الغارق في تفاصيل مؤتمر جنيف 2 وهوية المشاركين فيه والنتائج المتوقعة منه، قد فشل فشلا ذريعا في الضغط على النظام لوقف العنف والقتل الذي يتعرض له الشعب السوري منذ نحو عامين ونصف العام.

التوافق الأمريكي -الروسي على عقد المؤتمر الدولي لم يساهم في تخفيف حدة العنف في سوريا ولم يقنع النظام ولو للحظة واحدة بوقف قصف المدن والبلدات السورية بالطائرات وصواريخ سكود والبراميل المتفجرة.

المنظمات الدولية وخاصة المرصد السوري لحقوق الإنسان التي تتابع لحظة بلحظة مجريات الأحداث في سوريا وتوثق جرائم الحرب التي ترتكب هناك وخاصة التي تستهدف المدنيين حذرت من مخاطر دخول القوات النظامية إلى مدينة القصير في حمص واحتمال وقوع مجازر للسكان هناك شبيهة بالمجازر التي وقعت في ريف بانياس مؤخرا.

لقد طالب الائتلاف الوطني السوري المعارض الدول العربية "لاتخاذ ما يلزم لحماية" مدينة القصير التي أعلن مصدر عسكري سوري دخول الجيش السوري إليها، كما دعا الائتلاف المجتمع الدولي إلى تحمل مسؤولياته في حفظ حياة المدنيين البالغ عددهم 40 ألف نسمة في مدينة القصير، مطالبا أيضا مجلس الأمن بالتنديد بعدوان حزب الله على مدينة القصير والقيام بواجب الهيئة الأممية في حفظ أرواح المدنيين.

اللجنة الوزارية العربية المعنية بسوريا والتي ترأسها دولة قطر ستعقد اجتماعا لها في القاهرة الخميس المقبل لتدارس وسائل التوصل إلى حل سياسي للأزمة السورية والتفاهم الأمريكي الروسي بشأن عقد مؤتمر جنيف 2 الذي شكك رئيس النظام السوري في تصريحات صحفية له في قدرته على إخراج سوريا من أزمتها.

إن المخرج الحقيقي للأزمة في سوريا يتمثل في وقف القتل والعنف الذي يقوم به النظام ضد الشعب السوري وضد معارضيه، ودون وقف العنف والقتل وقصف المدن والبلدات السورية بالطائرات والدبابات وبراميل الموت المتفجرة لا يمكن الحديث عن حلول سياسية للأزمة تخرج سوريا والشعب السوري من محنتهما.
 

comments powered by Disqus
خدمة RSS LinkedIn يوتيوب جوجل + فيسبوك تويتر Instagram
متوفر في App Storeمتوفر في Google Play

لأكثر شعبية

الأكثر قراءة

  • دبي تنزع تاج الطيران من لندن

    في مقالة سابقة بعنوان «مطار دبي واستقالة مدير هيثرو»، أشرنا إلى أنه بسبب فوز مطار دبي بالمركز الأول على العالم، أعلن

  • روكسلان زوجة سليمان القانوني المفترى عليها

    لم يكن في ظنّ ميرال أوكاي، التي ولدت في أنقرة سنة 1959، وهي كاتبة سيناريو مسلسل القرن العظيم أو ما ترجم عند العرب "بحريم السلطان"

  • لأن الأمر ممتع

    في البداية أود أن أعتذر لفقهاء اللغة عن استخدامي كلمة "ممتع" في العنوان والأصوب "ماتع". لكن، درجت العادة اليوم على

  • صوت العقل

    منذ اطلاق صافرة الحكم العراقي مهند قاسم، الذي أدار نهائي خليجي 22 بين السعودية وقطر الأربعاء الماضي، لم تهدأ الأوضاع

  • كفوا عن الاستخفاف بعقولنا

    في إبريل 1989 تجمع طلاب صينيون في ميدان «تيان آن مين» مطالبين بالديمقراطية، في أكبر احتجاج جماهيري شهدته الصين منذ

  • عن التمييز والامتياز

    عرفت المجتمعات الإنسانية خلال تطورها الطويل أشكالاً متعددة من التمييز فى المعاملة بين الأفراد. فهناك تمييز فى المعاملة

  • صباح.. جارة الفرح

    ربما لم يعِشْ فنانٌ مثل تلك الحياة الكثيفة بالجمال والنجاح والقلق والانكسار، مثلما عاشت صباح الفنانة اللبنانية الراحلة

  • البحث عن قائل قصيدة «تعلّق قلبي طفلةً»

    لايزال صوت المغني الراحل طلال مدّاح يتردد في أذني، وهو يشدو بالقصيدة المشهورة عند الصغير والكبير والعالم والجاهل..

  • افتحوا كل الملفات!

    ــ اختتمت دورة كأس الخليج العربي لكرة القدم الثانية والعشرين في الرياض، أول من أمس، بحزن شديد في الشارع السعودي، بعد

  • سفينة الأمان للعراق

    أوجه الاختلاف متنامية في طريقة تعاطي الحكومة العراقية مع مكوّنات الشعب العراقي، وهي التي راهن كثيرون عليها لتصحيح

اختيارات المحرر

تابعنا علي "فيس بوك"