إيران تستبق اجتماعاً مع الأوروبيين بالتهديد بتسريع التخصيب

قال دبلوماسيون من الاتحاد الأوروبي إن القوى الأوروبية ستجدد اليوم دعمها للاتفاق النووي مع إيران، الذي رفضه الرئيس الأميركي دونالد ترامب، عشية انقضاء مهلة أمام الرئيس الأميركي لاتخاذ قرار بشأن ما إذا كان سيعيد فرض العقوبات النفطية التي رفعت بموجب الاتفاق.

وخلال الاجتماع بين إيران وبريطانيا وفرنسا وألمانيا الذي دعت إليه مسؤولة السياسة الخارجية في الاتحاد الأوروبي فيدريكا موجيريني، ستطمئن القوى الأوروبية التي ساعدت في التفاوض لإبرام الاتفاق عام 2015 إيران بأنها لا تزال ملتزمة به.

وعشية الاجتماع، هدد نائب رئيس منظمة الطاقة الذرية الإيرانية بهروز كمالفاندي، بتسريع عملية تخصيب اليورانيوم إذا ما انتهكت واشنطن الاتفاق حول النووي الإيراني.

وقال كمالفاندي، لقناة «آي آر آي بي»، إن هناك أخباراً متضاربة تأتي من الرئيس الأميركي، بشأن تمديد نظام رفع العقوبات عن إيران. وأضاف بأنه إذا لم يتم تمديد نظام رفع العقوبات فإن ذلك سيكون انتهاكاً لخطة العمل الشاملة المشتركة وسوف تتخذ إيران الخطوات اللازمة.

تعليقات

comments powered by Disqus
Happiness Meter Icon