النظام يلوّح بالانسحاب من المباحثات

مباحثات «جنيف8» على شفا الانهيار

في خطوة من شأنها أن تضع مباحثات «جنيف8» على شفا الانهيار، هدد وفد النظام السوري بالانسحاب من هذه المفاوضات حيث أعلن مغادرته جنيف اليوم السبت.

وردت هيئة التفاوض المنبثقة عن مؤتمر «الرياض 2» على ورقة المبادئ الخاصة بالمبعوث الأممي للملف السوري، والتي تشكل رؤية للشكل النهائي للدولة السورية تتضمن 12 نقطة أهمها «الالتزام الكامل بسيادة الدولة السورية واستقلالها وسلامة حدودها الإقليمية ووحدتها أرضاً وشعباً، من دون التنازل عن جزء من الأرض الوطنية».

وعلمت «البيان» من مصادر مطلعة أن النقاش في أروقة مباحثات "جنيف 8"يتمركز حول المرحلة الانتقالية وآلياتها التنفيذية، فيما أوضحت مصادر في المعارضة السورية أن المبعوث الأممي للأزمة السورية ستيفان دي ميستورا يريد تجاوز هذه النقطة للدخول في مناقشات الدستور والانتخابات ومكافحة الإرهاب، الأمر الذي رد عليه رئيس وفد المعارضة د.نصر الحريري بالقول، إن الحضور إلى جنيف يهدف إلى مناقشة المرحلة الانتقالية وليس ملفات أخرى.

نقاش صعب

وبحسب مصادر «البيان»؛ فإن النقاش سيكون صعباً بين الطرفين حول المرحلة الانتقالية، مشيرة إلى أن المعارضة تعكف على الرد على مقترحات دي ميستورا، فيما قدمت رؤية لسوريا المستقبل، تتضمن إعادة هيكلة الجيش والقوى الأمنية، بالإضافة إلى تأكيدها على ضرورة الحفاظ على مؤسسات الدولة السورية.

وقال نائب رئيس الوفد التفاوضي إلى جنيف جمال سليمان إن الدولة التي تسعى إليها المعارضة من خلال المفاوضات في جنيف، هي الدولة الديمقراطية لكل السوريين، مؤكدا على ضرورة أن يستجيب النظام لنداءات الأمم المتحدة وتطبيق القرارات الدولية.

أما عضو وفد التفاوض إلى جنيف فراس الخالدي، فدعا الأمم المتحدة للضغط على النظام السوري لتنفيذ القرارات الأممية وبالتحديد القرارين 2245 المتعلقين بالجانب الإنساني، مشيرا إلى أن هذه الإجراءات مقدمة للثقة لأي اتفاق سياسي في جنيف.

النظام ينسحب

في غضون ذلك، هدد مفاوض النظام السوري، بشار الجعفري، بانسحاب وفده من المحادثات بسبب رفض المعارضة أي دور لبشار الأسد في فترة انتقالية. وأعلن الجعفري أن الوفد سيغادر جنيف اليوم السبت، على أن يقرر النظام السوري مسألة عودته الثلاثاء المقبل لاستئناف المحادثات، بعدما أعلنت الأمم المتحدة توقف الجولة الراهنة لثلاثة أيام. وقال الجعفري بعد لقائه دي ميستورا «بالنسبة لنا كوفد حكومي، نحن مغادرون. أبلغناه رسمياً أننا سنغادر»، مضيفاً أن «دمشق هي من ستقرر» إمكانية عودة الوفد الى المرحلة الثانية من هذه الجولة.

وكانت الأمم المتحدة أعلنت أول من أمس أنها ستمدد جولة المحادثات السورية في جنيف حتى 15 من ديسمبر الجاري.

تعليقات

comments powered by Disqus
Happiness Meter Icon