نذر توتر بعد عبور حاملة طائرات صينية مضيق تايوان

دخلت حاملة الطائرات الصينية الوحيدة، مضيق تايوان، في استعراض قوة يرتدي رمزية كبرى، فيما شددت تايوان على ضرورة عدم الذعر والحفاظ على الهدوء مع تصاعد التوتر حول الوضع الدبلوماسي للجزيرة.

وأعلنت وزارة الدفاع التايوانية أن «لياوونينغ»، حاملة الطائرات الوحيدة التي تملكها بكين، لم تدخل المياه الإقليمية التايوانية، ولكنها أبحرت داخل منطقة الدفاع الجوية التايوانية.

وردت الصين بالقول إنه «أمر طبيعي» أن تمر حاملة الطائرات «لياوونينغ» عبر ممر مياه دولية في إطار مناوراتها.

وقال نائب وزير الخارجية الصيني ليو زينمين: «في كل سنة وفي هذا الفصل، تقوم البحرية الصينية ببضعة تدريبات في المياه القريبة ومناطق بحرية أخرى. هذه المناورات كلها تهدف للتدريب». وبحسب وسائل إعلام الجزيرة، فإن الجيش التايواني أرسل مساء أول من أمس، مقاتلات «إف-16» لرصد مسار الحاملة، في معلومة لم تؤكدها الوزارة في بيانها.

وقالت رئيسة مجلس شؤون تايوان الذي يتولى علاقات الجزيرة مع الصين، تشانغ هسياو يو «لا حاجة للذعر».

بدوره، قال الناطق باسم المكتب الرئاسي التايواني أليكس هوانغ، إن تساي التي تزور حالياً أميركا الوسطى كانت تصدر الأوامر بانتظام لفريق الأمن القومي ووزارة الدفاع عبر الهاتف.

تعليقات

comments powered by Disqus
Happiness Meter Icon