مقتل 60 من عناصر التنظيم الإرهابي جنوبي الموصل

إجراءات أميركية لمنع ظهور نسخة جديدة من «داعش»

أكد المبعوث الخاص للرئيس الأميركي لمكافحة «داعش»، بريت ماكغورك، أن التحالف الدولي بقيادة واشنطن سيتخذ سلسلة إجراءات شرقي سوريا وغربي العراق كي لا تظهر نسخة جديدة من «داعش»، في حين أعلن مصدر في قيادة عمليات نينوى مقتل 60 من عناصــر التنظيم جنوبي الموصل (400كلم شمال بغداد).

وقال المصدر لوكالة الأنباء الألمانية (د.ب.أ) إن «قوة مشتركة من الجيش والشرطة الاتحادية المحلية والحشد الشعبي نفذت عملية اقتحام الجزرة الوسطية التي تربط بين قريتي الشميسات والبو سيف في الساحل الأيسر جنوبي الموصل، والتي كانت تضم نحو 100 داعشي مع أسلحتهم ومحاصرتهم منذ ليلة أول من أمس، وبدأت خطة مداهمة الجزرة، حيث تم قتل 60 داعشياً، واعتقال العشرات منهم، وهروب عدد قليل منهم باتجاه منطقة يارمجا الشرقية».

وأشار إلى أن «البحث ما زال جارياً عن الهاربين حتى هذه الساعة، علماً بأن الدواعش كانوا يعتزمون شن هجوم موسع يستهدف الموصل من جهتي الشرق والجنوب، لكن العملية تمت بدحر التنظيم الإرهابي على الفور».


إلى ذلك، أكد المبعوث الخاص للرئيس الأميركي لمكافحة «داعش»، بريت ماكغورك، أن التحالف الدولي بقيادة واشنطن سيتخذ سلسلة إجراءات شرقي سوريا وغربي العراق كي لا تظهر نسخة جديدة من «داعش». وقال ماكغورك، في بيان وجهه إلى شركاء الولايات المتحدة في التحالف الدولي، إنه «سيتم اتخاذ سلسلة إجراءات شرقي سوريا وغربي العراق كي لا تظهر نسخة جديدة من داعش».

تعليقات

comments powered by Disqus
Happiness Meter Icon