دعوة لإغاثة المتضررين من بطش مليشيات إيران

طالب وزير الإدارة المحلية رئيس اللجنة العليا للإغاثة عبدالرقيب فتح، المنظمات الأممية مواصلة الجهود في إغاثة المتضررين من المعارك التي تقوم بها مليشيات الحوثيين في محافظات صنعاء وحجة وعمران والمحويت وعدد من المحافظات التي تشهد معارك عبثية من قبل المليشيات.

ودعا فتح في تصريح لوكالة الأنباء اليمنية (سبأ) منسق الشؤون الإنسانية جيمي ماكغولدريك إلى ضرورة التواجد في عن قرب في هذه الأماكن وإرسال الفرق الميدانية إلى أماكن المواجهات ومد المتضررين في هذه المحافظات بالمواد الإغاثية اللازمة لافتاً إلى أن المواطنين في هذه المناطق بحاجة أكثر من أي وقت مضى لمزيد من الجهود الإغاثية والإنسانية.وأوضح وزير الإدارة المحلية رئيس اللجنة العليا للإغاثة أن تعليق الرحلات الإغاثية إلى صنعاء والمحافظات الخاضعة لسيطرة المليشيات ليس حلاً، مع شدة المعاناة للمتضررين من هذه المعارك، واستمرار إغلاق المجالات التجارية والحصار المفروض على هذه المناطق منذ أيام، مطالباً بضرورة البحث عن بدائل وحلول ناجحة لإيصال المساعدات الإغاثية اللازمة لكافة المتضررين وذلك من خلال تطبيق مبدأ لامركزية العمل الإغاثي حيث ستعمل آلية اللامركزية إلى الوصول الآمن للإغاثة لكل المحافظات. وطالب المجتمع الدولي بالضغط على مليشيا ايران في اليمن بالسماح بإيصال المساعدات الإنسانية للمتضررين في مناطق التوتر والكف عن التدخل في عمل المنظمات الأممية والإنسانية ورفع يدها عن العمل الإغاثي والإنساني، مؤكداً أن مثل هذه الأعمال تتنافى مع كل الاتفاقيات الدولية.

تعليقات

comments powered by Disqus
Happiness Meter Icon