قوات النظام تقصف حمص وبنش وأول عملية للمنشقين في السويداء

«قادمون يا دمشق» تحرك العاصمة سلمياً وعسكرياً

تظاهر مئات الآلاف السوريين أمس، مطالبين بإسقاط النظام ونصرة للعاصمة في جمعة «قادمون يا دمشق» التي قتل فيها 32 محتجاً، حيث شهدت العاصمة السورية تظاهرات حاشدة ترافقت مع اشتباكات بين المنشقين والقوات الموالية في حي القابون بالضواحي، فيما سقط قتلى باشتباكات مماثلة في ريف حلب التي شهدت مع المدينة 70 تظاهرة، تزامنا مع تعرض أحياء مدينة حمص المحاصرة إلى قصف عنيف، في حين نفذ الجيش السوري الحر أولى عملياته في محافظة السويداء ضد قوات النظام، ما أسفر عن عدة قتلى.

وقال ناشطون ولجان حقوقية وشهود عيان امس إن 32 محتجاً قتلوا في تظاهرات جمعة «قادمون يا دمشق» في أنحاء سوريا، منهم 11 في حمص، وتسعة قتلى في درعا، وخمسة في ادلب، وقتيل في كل من اللاذقية ودير الزور وحلب وحماة والرقة.

 

وضع دمشق

وشهدت العاصمة دمشق تظاهرات كبيرة شارك فيها عشرات الآلاف رغم الحصار الأمني الخانق، حيث خرجت تظاهرات في حيي الميدان والتضامن. كما تظاهر اكثر من ألف شخص في حي كفرسوسة واجهتهم قوات الامن بإطلاق الرصاص، ما اسفر عن جرح ثمانية اشخاص.

من جهتها، افادت لجان التنسيق المحلية ان «قوات النظام طوقت جميع المساجد لمنع خروج تظاهرات منها»، مشيرة الى «وجود كثافة أمنية على حاجز جوبر- العباسيين».

 

تظاهرات ليلية

كما خرجت تظاهرات ضخمة ضمت الآلاف الليلة قبل الماضية في احياء الميدان وركن الدين برزة وجوبر نصرة للمدن المحاصرة ودعما للجيش الحر، تزامنا مع احتجاجات في عدد من مناطق ريف دمشق.

ورفع المتظاهرون في حي جوبر «اعلام الثورة» ورقصوا على ايقاع الطبول والاغاني المعارضة للنظام. وفي حي ركن الدين، خرجت تظاهرة رفعت فيها لافتة «اقصفونا بدلاً من حمص وحماة ودرعا». وفي حي برزة، انتظم المتظاهرون في صفوف وتمايلوا على وقع أغان وهتافات معارضة للنظام.

 

اشتباكات العاصمة

وعلى صعيد الاشتباكات في العاصمة، قال ناشطون إن قوات موالية للنظام اشتبكت مع منشقين في ضواحي دمشق. وذكر الناشط هيثم عبد الله لوكالة الأنباء الألمانية أن الثوار هاجموا نقطة تفتيش تابعة للجيش في القابون بضواحي دمشق، ما أدى إلى حدوث اشتباك بين الجانبين وقصف شديد امتد إلى ريف العاصمة.

 وقال عبد الله: «شوهدت الدبابات تتوجه إلى المنطقة وخاصة إلى حرستا في خطوة تهدف إلى مهاجمة المنطقة بأكملها بواسطة الشبيحة». وأفاد شهود عيان أنه أمكن سماع دوي الاشتباكات في كل مناطق دمشق منذ الساعات الأولى من صباح أمس.

 

وضع حلب

وفي حلب، اكد الناطق باسم اتحاد تنسيقيات حلب محمد الحلبي لوكالة «فرانس برس» ان «20 تظاهرة خرجت في المدينة، شارك فيها الآلاف، ابرزها في احياء صلاح الدين والمرجة ومساكن هنانو والسكري والانصاري والفردوس وبستان القصر والمشهد والحمدانية، بالاضافة الى حيي الفرقان وحلب الجديدة الراقيين».

واشار الحلبي الى «انتشار امني غير مسبوق في حي الشعار الذي شهد الاسبوع الماضي تظاهرات كبيرة، وانتشار كبير في حي الصاخور الذي شهد تظاهرات حاشدة في الايام الماضية، ما حال دون خروج تظاهرات فيه».

 

اشتباكات اعزاز

وفي ريف حلب، خرجت نحو 50 تظاهرة ابرزها في مدينتي الباب ومنبج شارك فيها الآلاف.

وقال الناشط السوري ان الاشتباكات متواصلة منذ اول من امس بين القوات النظامية ومنشقين عنها في مدينة اعزاز، «التي تتعرض لقصف الجيش النظامي، فيما تحلق في سمائها حوامات الجيش النظامي».

وقال المرصد السوري لحقوق الانسان في بيان ان ثلاثة من عناصر القوات النظامية وعنصرا منشقا سقطوا في الاشتباكات الدائرة في اعزاز، 65 كيلومترا شمال حلب، فيما قتل عنصر من المجموعات المسلحة المنشقة.

 

تظاهرات ادلب

وفي محافظة ادلب، التي تتركز فيها العمليات العسكرية للقوات النظامية، خرجت تظاهرات حاشدة ضمت عشرات الآلاف من عدة مساجد في مدينة معرة النعمان تطالب بمحاكمة رموز النظام ووقف شلالات الدماء»، كما خرجت تظاهرات شارك فيها الآلاف في عدة بلدات بريف ادلب.

وفي السياق ذاته، بدأت القوات الموالية للنظام قصف مدينة بنش احد معاقل حركة الاحتجاج شرق ادلب. ودوى أول الانفجارات التي نجمت عن مدافع دبابات متمركزة في ادلب. وأصابت عددا من المساكن في ضواحي المدينة واثارت الذعر في صفوف السكان، الذين بدأ الآلاف منهم الفرار.

 

24 قذيفة

من جهة اخرى، أفاد المرصد السوري لحقوق الانسان أن نحو 24 قذيفة هاون سقطت على أحياء باب الدريب والصفصافة والورشة بمدينة حمص. وذكر المرصد السوري أن القذائف تسببت «في تهدم جزئي في بعض المنازل.. ولم ترد معلومات حتى اللحظة عن سقوط جرحى أو قتلى».

ورغم القصف، شهدت العديد من أحياء حمص تظاهرات بعشرات الآلاف نصرة لدمشق. وبثت ناشطون لقطات على الانترنت أظهرت تجمعات حاشدة في باب الدريب ودير بعلبة ومخيم النازحين.

 

عملية السويداء

وفي تطور غير مسبوق، أعلن الجيش الحر تنفيذ أول عملية عسكرية ضد القوات النظامية في محافظة السويداء. وذكرت لجان التنسيق المحلية نقلاً عن مصادر منشقة : «نفذت كتيبة صقور اللجاة وكتيبة سلطان باشا الأطرش التابعتان للجيش الحر عملية في محافظة السويداء أسفرت عن مقتل النقيب كريم زينة وأسر الملازم أول ياسر عاصي من بانياس ورقيب آخر»، تحفظ المنشقون عن ذكر اسمه. وحذر المنشقون في بيانهم قوات الأمن و«الشبيحة» في السويداء من المساس بالنساء، معتبرين الأمر «خطاً أحمر»، ونصحوا النظام بـ«الإبقاء على سلمية الثورة في المحافظة وعدم جرهم للرد والقتل لأنهم لا يريدون سفك الدماء».

 

comments powered by Disqus
خدمة RSS LinkedIn يوتيوب جوجل + فيسبوك تويتر Instagram
متوفر في App Storeمتوفر في Google Play

الأكثر شعبية

تابعنا علي "فيس بوك"

اقرأ أيضا

  • بالصور..السعوديون يحتفلون بعيدهم الوطني الـ84

    احتفلت السعودية اليوم بذكرى عيدها الوطني الـ84 وتأتي احتفالاتها وهي تنعم بثمرات السياسة التي غرسها خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز.

  • وصول أكثر من مليون حاج الى الاراضي المقدسة

    أكملت السعودية استعداداتها لبدء مناسك الحج فيما وصل اكثر من مليون حاج من الخارج الى الاراضي المقدسة اليوم الثلاثاء، واطمأن قادة المملكة على الترتيبات والاستعدادات.

  • صنعاء في قبضة الحوثيين وهادي يتحدث عن "مؤامرة"

    يسيطر الحوثيون اليوم الثلاثاء بشكل شبه كامل على العاصمة اليمنية صنعاء وسط غياب شبه تام للقوات الحكومية، فيما ندد الرئيس عبدربه منصور هادي بوجود "مؤامرة" متعهداً بالعمل على استعادة "هيبة الدولة".

  • الجيش الاسرائيلي يسقط طائرة سورية فوق الجولان

    اعلنت اذاعة الجيش الاسرائيلي ان الجيش اسقط صباح اليوم (الثلاثاء) طائرة سورية اقتربت من منطقة فض الاشتباك في هضبة الجولان.

  • إضراب

    آلاف الطلاب في هونغ كونغ يرتدون قمصانا بيضاء بلون الحداد في الصين خلال إضراب عن الدراسة يستمر أسبوعاً، احتجاجاً على قرار

  • مفتي السعودية يندّد بالتنظيمات الإرهابية التي ترفع شعار الدين

    ندد مفتي عام السعودية رئيس هيئة كبار العلماء الشيخ عبد العزيز آل الشيخ بمن وصفهم بـ «شرذمة قليلة ممن ضلوا الطريق وتنكبوا السبيل وانحرفت أفكارهم وغسلت أدمغتهم وأثر على عقولهم فكفّروا العلماء والحكام وأجازوا لأنفسهم القتل والترويع واستباحة الدماء باسم الدين ونصرته»..

  • احتواء «إيبولا» في السنغال ونيجيريا

    أعلنت منظمة الصحة العالمية أمس، أن دولتين من الخمس دول المتضررة من أسوأ تفش لفيروس «إيبولا» نجحتا في وقف انتشاره رغم ارتفاع العدد الإجمالي للوفيات إلى 2793 من بين 5762 حالة إصابة..

  • غرق 13 سودانياً في النيل

      لقي 13 سودانياً مصرعهم أمس، جراء غرق مركب في نهر النيل شمال العاصمة الخرطوم، وفق ما نقل المركز السوداني للخدمات

  • هولاند يلتقي روحاني في نيويورك اليوم

    أفاد مصدر في الإليزيه أن الرئيس الفرنسي فرنسوا هولاند سيلتقي نظيره الإيراني حسن روحاني اليوم الثلاثاء في نيويورك، على هامش

  • 115 قتيلاً حصيلة انهيار مبنى في لاغوس

    لقي 115 شخصاً منهم 84 من جنوب إفريقيا مصرعهم لدى انهيار مبنى يمتلكه مبشر إنجيلي نيجيري في لاغوس بنيجيريا في 12 سبتمبر،

  • خطف فرنسي شرق الجزائر

    أعلنت وزارة الخارجية الفرنسية أمس، خطف أحد الرعايا الفرنسيين شرق الجزائر، بعد أن دعت مواطنيها إلى توخي أقصى درجات الحذر

  • مقتل 11 بانفجار في ليبيا

      أفاد مصدر أمني ليبي أمس، أن 11 شخصاً على الأقل قتلوا في انفجار عرضي في قاعدة عسكرية ليبية في مدينة البيضا بشرق البلاد

اختيارات المحرر

اشترك الكترونيا