حديث الساعة

  • قطر في أوروبا.. سطوة المال وفزع الإرهاب

    من برلين وفرنسا، إلى بروكسل ومانشستر، تتوالى الهجمات الإرهابية في أوروبا، ومعها يزداد القلق من استثمارات قطر في القارة أن تكون رافداً للإرهابيين، لتنفيذ مخططاتهم.

  • قطر مولت الإرهاب بـ 65 مليار دولار.. ماذا كان سيحدث لو أنفقتها في أعمال الخير؟

    ذكرت تقارير موثقة أن قطر أنفقت 65 مليار دولار على تمويل الإرهاب في 5 سنوات. أموال استخدمت للقتل والتشريد والتخريب.

  • قطر والإرهاب.. أسرار خفية وأرقام فلكية

    كل يوم تنكشف وثائق جديدة عن دعم قطر للإرهاب، فقد أظهرت وثائق سرية عن تقديم قطر 7.5 مليار دولار لـ"إخوان مصر" خلال عهد الرئيس المخلوع مرسي، إضافة إلى دفع 200 مليون دولار، لدعم إعلام الإخوان المضلل في مصر عام 2013.

  • قراصنة الإرهاب في قطر.. أخبار مفبركة وأكاذيب مغلوطة

    إذا كان للإرهاب وجوه؛ فأحد وجوهه القرصنة، وإذا كان للقراصنة معاقل؛ فالدوحة إحداها، وإذا كان للأخلاق الصحافية مقتل، فإعلام قطر سكينها

  • 10 أرقام مخيفة عن الإرهاب القطري

    كل يوم يمر يؤكد أن هناك علاقة قوية بين قطر والإرهاب؛ إما بالدعم أو التمويل لجماعات التطرف؛ بدءاً من ليبيا ومصر، ومروراً بالحوثيين وحزب الله وحماس، وانتهاءً باليمن والتآمر على الأشقاء.

  • إيران في قلب الدوحة

    رابطة الإرهاب تنتفض بعد العزلة العربية والخليجية والدولية على قطر إيران في قلب الدوحة تؤمّن الدعم الأمني والاقتصادي

  • ما المطلوب من قطر؟

    يتساءل الكثيرون ما هو طوق النجاة لقطر، وما المطلوب منها؟ بعد تلك الأزمة التي أحدثتها سياساتها غير المسؤولة. الحل ليس معضلاً؛

  • قطع العلاقات يكلف الاقتصاد القطري خسائر بالمليارات

    حالة ارتباك شديدة شهدها السوق المالي القطري إثر إعلان 8 دول عربية وخليجية وإسلامية مقاطعتها لقطر؛ فقد تدهور الثقة في الأسهم القطرية

  • الإرهاب والفساد.. وجهان لعملة واحدة!

    مع انكشاف الأجندة المشبوهة لقطر في دعمها الإرهاب والإخلال بأمن الخليج والمنطقة، استعادت منظمات دولية في الرياضة والإعلام فتح ملفات الرشاوي والفساد التي صاحبت فوز قطر باستضافة مونديال 2022

  • أسباب قطع 8 دول علاقاتها مع قطر

    سياسة قطر ونهجها المستمر بدعم الإرهاب، وزعزعة أمن واستقرار المنطقة قادتها إلى عزلة، بدأتها 8 دول؛ السعودية والإمارات والبحرين ومصر وليبيا واليمن والمالديف وموريشيوس، ولم تستبعد مصادر خليجية زيادة عدد الدول المقاطعة.

Happiness Meter Icon