العيادة الذكية لـ«صحة دبي» تناقش خدمة 24 ساعة بمركزي ند الحمر والبرشاء

ناقشت العيادة الذكية لهيئة الصحة بدبي أهمية خدمة الــ(24) ساعة بمركزي البرشاء وند الحمر بقطاع الرعاية الصحية الأولية، ودورها الفاعل في تخفيف الضغط على أقسام الطوارئ بمستشفيات الهيئة وخاصة مركز الإصابات والحوادث بمستشفى راشد.

وأوضحت العيادة الذكية التي شارك بها كل من الدكتورة علياء رفيع مديرة مركز البرشاء الصحي، والدكتورة إلهام النعيمي مديرة مركز خدمة 24 ساعة بمركز البرشاء الصحي، والدكتورة عائشة البسطي متخصصة طب الأسرة، مديرة مركز ند الحمر الصحي، أن خدمة (24) ساعة تقوم باستقبال الحالات الطارئة البسيطة والمتوسطة، وكذلك الحالات المحولة من أقسام الطوارئ في المستشفيات التابعة لهيئة الصحة بدبي ليتم التعامل معها وفق أحدث البروتوكولات والممارسات العالمية من خلال كوادر طبية وتمريضية مؤهلة ومتخصصة في هذا المجال.

مراجعون

وأشارت إلى أن مركز ند الحمر الصحي استقبل خلال العام الماضي 199 ألف مراجع، بينما استقبل مركز البرشاء الصحي 181 ألف مراجع خلال نفس الفترة بينهم 21 ألف حالة راجعت خدمة 24 ساعة، مشيرة إلى أن عدد الحالات التي تم تحويلها إلى أقسام الحوادث بمستشفيات الهيئة انخفض إلى حالتين فقط من كل 1000 حالة تراجع هذه المراكز.

واستعرضت العيادة الذكية مختلف الخدمات التي تقدمها مراكز الرعاية الصحية الأولية ودورها في تقديم خدمات الرعاية المتميزة للمرضى وفق أعلى المعايير العالمية وخاصة بعد حزمة الاعتمادات التي حصلت عليها كافة مراكز الرعاية الصحية التابعة للهيئة.

فحوص

وتطرقت إلى خدمة الفحص الطبي لسرطان الثدي بواسطة جهاز الماموغرام التي وفرتها الهيئة في عدد من مراكز الرعاية الصحية للكشف المبكر عن هذا المرض الذي يعد الأكثر شيوعاً بدولة الإمارات العربية المتحدة وتصل نسبة الشفاء منه إلى 98% في حال اكتشافه بمراحله الأولى.

تعاون

استعرضت العيادة الذكية التعاون والتنسيق القائم بين مستشفيات الهيئة ومراكز الرعاية الصحية الأولية فيما يتعلق بتبادل الاستشارات الطبية حول مختلف الحالات المرضية بما فيها متابعة الحوامل والتحويل إلى المستشفيات في الحالات الطارئة.

تعليقات

comments powered by Disqus
Happiness Meter Icon