حصلت على شهادات الآيزو والبورد العربي والاعتماد الدولي

مراكز صحة دبي قصة نجاح متميـزة وصدارة عالمية

لمشاهدة الغرافيك بالحجم الطبيعي اضغط هنا

 

باتت مستشفيات ومراكز الرعاية الصحية الأولية في هيئة الصحة في دبي محط أنظار المواطنين والمقيمين على حد سواء، ما أهلها للحصول على أعلى شهادات الاعتماد الدولي من كبرى الجهات العالمية المتقدمة، حيث لم تكتف مراكز هيئة الصحة بالحصول على شهادة «JCI»، بل كثفت جهودها حتى حصلت على شهادة البورد العربي، وتوجت هيئة الصحة في دبي الجهود بحصول 11 مركزاً من مراكز الرعاية الصحية الأولية التابعة لهيئة الصحة بدبي على 6 شهادات آيزو عالمية في 6 مجالات، يدعمها في ذلك كفاءة وخبرة الكوادر الطبية والفنية والتمريضية المؤهلة مزودين بأحدث الأجهزة والتقنيات العالمية.

ريادة

الدكتورة منال تريم المديرة التنفيذية لقطاع الرعاية الصحية الأولية في الهيئة قالت إن حصول 11 مركزاً من مراكز الرعاية الصحية الأولية التابعة لهيئة الصحة في دبي على 6 شهادات آيزو عالمية في 6 مجالات هي إدارة الجودة، والإدارة البيئية، وإدارة السلامة والصحة المهنية، والمسؤولية المجتمعية، ورضا المتعاملين، وإدارة الشكاوى، يمثل إضافة قوية جديدة للمراكز الصحية، التي حققت طفرة نوعية نهاية العام الماضي، بحصولها على الاعتماد الدولي من مؤسسة «Joint Commission International» العالمية، المعروفة بالتزامها الشديد والمعايير الدقيقة الصارمة في منح شهادات الاعتماد الدولي، وحصولها كذلك على اعتماد المجلس العربي للتخصصات الصحية، كونها مراكز تدريبية وتعليمية لبرنامج البورد العربي لطب الأسرة، وهو يعد الاعتماد العربي الأهم في هذا المجال.

قوة

وأضافت أن حصول المراكز على شهادة الآيزو في المجالات الـ 6 المميزة، جاء تعزيزاً لشبكة المراكز الصحية التي تمتلكها إمارة دبي، والتي تعد أقوى شبكة متكاملة وفقاً للاعتماد الدولي، وفي الوقت نفسه يأتي هذا الإنجاز اللافت، تتويجاً للجهود الكبيرة التي تبذلها هيئة الصحة ممثلة في قطاع خدمات الرعاية الصحية الأولية، وحرصها على الارتقاء بمستوى وجودة الخدمات المقدمة والوصول إلى الأفضل دائماً، بما يحقق رضا المتعاملين وسعادتهم.

قدرات

وتابعت الدكتورة منال تريم: «إن دل هذا على شيء فإنما يدل على القدرات العالية التي تتسم بها المراكز الصحية في دبي، ليس على مستوى تقديم الخدمات الطبية فقط، وإنما على مستوى التدريب والتنمية المهنية للأطباء والمتخصصين، على مستوى المنطقة، وهو امتياز حصلت عليه مراكز الهيئة دون غيرها، بموجب البورد العربي».

إسعاد المتعاملين

وقالت إن هيئة الصحة استهدفت الحصول على شهادات الآيزو، من أجل إسعاد المتعاملين بخدمات راقية، إلى جانب استمرارية أعمال التطوير، وتطبيق معايير الجودة، والتميز في الأداء الشامل والمتكامل على أسس علمية ثابتة، مشيرة إلى أن الحصول على شهادات الآيزو تطلب جهوداً إضافية وعملاً متواصلاً من فرق العمل، التي لم تدخر وسعاً في تطبيق المعايير المطلوبة والمتصلة بالتميز والجودة والمؤشرات العالمية المعتمدة، والتوظيف الأمثل للموارد البشرية والمالية، من خلال إيجاد آليات لقياس مستويات الأداء والإنتاجية، والاهتمام بالتدريب، وتشجيع العمل الجماعي، ومشاركة جميع الموظفين في تحسين مستوى الأداء وتحقيق الأهداف حسب الخطط المعتمدة.

67

وأشارت إلى أن الدولة تصدرت القائمة بنصيب 145 منشأة صحية معتمدة دولياً، متقدمة بذلك على 67 دولة تمثل جميع قارات العالم، مشيرة إلى أن نصيب هيئة الصحة بدبي من المنشآت الحاصلة على الاعتماد الدولي، وصل إلى 10 مراكز صحية، وهي ند الحمر، البدع، البرشاء، الخوانيج، الليسيلي، الممزر، المنخول، المزهر، الصفا والطوار، إلى جانب العديد من الأقسام التخصصية في مستشفيات الهيئة، التي حازت الاعتماد الدولي ( JCI) عن جدارة واستحقاق.

توجهات

بدورها قالت الدكتورة ضحى العوضي مديرة مكتب الجودة والتميز في قطاع خدمات الرعاية الصحية الأولية إن حصول قطاع الرعاية الصحية الأولية على لقب أكبر شبكة مراكز صحية معتمدة من قبل منظمة الاعتماد الدولية للمنشآت الصحية ينسجم مع توجيهات القيادة الرشيدة، وتلبية لرؤية الإمارات 2021 وخطة دبي 2021 بأن نكون من أفضل القطاعات الصحية، حيث قام القطاع بتحقيق إنجاز جديد، ليثبت مكانته في طريق التنافسية العالمية، مشيرة إلى أن القطاع حقق إنجازاً جديداً في أكتوبر الجاري تمثل في الحصول على 6 شهادات آيزو عالمية، وتم الحصول عليها في 11 مركزاً صحياً وهي ند الحمر، البدع، البرشاء، الخوانيج، الليسيلي، الممزر، المنخول، المزهر، الصفا، الطوار وزعبيل، وذلك بعد استيفائها جميع المعايير المطلوبة واجتيازها اشتراطات الجودة، وجاء هذا الإنجاز تتويجاً للجهود الكبيرة التي يبذلها قطاع خدمات الرعاية الصحية الأولية للارتقاء بمستوى الخدمات المقدمة والوصول إلى الأفضل، وذلك من خلال عمليات التحسين والتطوير المستمرة باتباع المنهجيات والمعايير العالمية، ويأتي حصول القطاع على شهادات الآيزو تأكيداً من الإدارة العليا بالقطاع على تبني هذا المنهج الذي يفرض التحسين المستمر ويقوي الاتصال بين شرائح الموظفين بالقطاع، كما أن منهج مؤشرات القياس ومتابعة الأداء يساعد الإدارة العليا في الوقوف على نقاط الضعف وتصحيحها، وتقويم أداء الموارد البشرية وتذليل التحديات، التي تواجههم في تنفيذ أعمالهم.

استمرارية التطوير

وأوضحت أن حصول قطاع خدمات الرعاية الصحية الأولية على شهادات الآيزو يهدف إلى استمرارية المساهمة في تطوير وتطبيق معايير الجودة الشاملة والتميز في الأداء الشامل والمتكامل على أسس علمية ثابتة، وهذا يتطلب جهد فريق عمل متواصل من التميز والتطور والجودة للتقيد بالمقاييس العالمية المعتمدة لتطوير إجراءات العمل بصورة أفضل، والتوظيف الأمثل للموارد البشرية والمالية من خلال إيجاد آليات لقياس مستويات الأداء والإنتاجية، والاهتمام بالتدريب، وتشجيع العمل الجماعي ومشاركة جميع الموظفين في تحسين مستوى الأداء وتحقيق الأهداف حسب الخطط المعتمدة.

توقعات

وتعد المواصفة القياسية الدولية آيزو 9001 المواصفة الأكثر انتشاراً في العالم لأنظمة إدارة الجودة، والتي تساعد الهيئات ومنها الطبية على تلبية طلبات وتوقعات المتعاملين وتطوير آلية الأداء. ويقوم نظام إدارة الجودة آيزو 9001 على مراقبة مستوى الجودة وإدارة العمليات،، حيث يوضح الطرق التي يمكن من خلالها الارتقاء بالخدمات التي تقدمها الهيئة لأعلى المستويات.

ومن أهم ميزات نظام إدارة الجودة آيزو 9001 أنه يساعد على تلبية احتياجات المتعاملين بفاعلية، ويساعد على توفير الوقت والنفقات والموارد، ويقلل نسبة الأخطاء أثناء أداء العمليات، ويحفز الموظفين على الاندماج بالعمل بطريقة أكثر فاعلية، ويرفع جودة مستوى خدمة المتعاملين، ويشجع عمليات التدقيق الداخلي، ويحسن عمليات الاتصال الداخلية والخارجية.

طرق

ويحدد نظام الإدارة البيئية وفقاً للمواصفة القياسية الدولية 14001:2015‎ بحسب الدكتورة ضحى العوضي الطريقة المثلى لوضع نظام إدارة بيئية فعال يضمن الاستدامة وتلبية توقعات المتعاملين بشكل مستمر، إضافة إلى التطابق مع المتطلبات القانونية والتنظيمية للحفاظ على البيئة.

وفي ما يتعلق بإدارة الصحة والسلامة المهنية وفقاً للمواصفة القياسية الدولية ISO 18001:2007، قالت الدكتورة العوضي:« تحدد هذه المواصفة إطار العمل لنظام إدارة الصحة والسلامة المهنية وهي تساعد على تطبيق جميع السياسات والضوابط والإجراءات التي تحتاج إليها لضمان أفضل الممارسات في بيئة العمل، بحيث تكون متوافقة مع المعايير الدولية».

بيئة عمل

وحول نظام ميثاق خدمة المتعاملين وفقاً للمواصفة القياسية الدولية ‏ISO 10001:2007 ونظام إدارة الشكاوى وفقاً للمواصفة القياسية الدولية ‏ISO 10002:2014 قالت الدكتورة ضحى العوضي: «يهدف النظامان لتطبيق أفضل المعايير العالمية على صعيد تقديم الخدمة للمتعاملين وفقاً لميثاق خدمة واضح ينظم التزامنا تجاه المتعاملين، ومعالجة شكاوى المتعاملين من حيث مستوى التطور في إدارة ومعالجة شكاوى المتعاملين ومدى فعالية الإجراءات المتبعة في الاستجابة للشكاوى».

متعاملون: مراكز الهيئة توفر خدمات بجودة عالمية

أكد متعاملون مع مراكز هيئة الصحة في دبي استطلعت «البيان الصحي»، آراءهم، أن دبي حققت إنجازات نوعية على صعيد تطوير منظومتها الصحية عبر استقطاب أكثر الأنماط العلاجية كفاءة في العالم، نظراً لما تمتلكه من بنى تحتية وإمكانات بشرية أهلتها، لتكون عاصمة السياحة العلاجية، وذلك بفضل دعم القيادة الرشيدة، والخطط الطموحة للارتقاء بالخدمات العلاجية، وجعل الدولة منصة عالمية لتبادل الخبرات والمعرفة في المجالات المختلفة، فضلاً عن الاستثمار المستمر واللامحدود في الإنسان الإماراتي، الذي يعد العمود الفقري لتقدم وتطوير المجتمع.

وأشاد يوسف الحمادي بالاهتمام الكبير، الذي توليه هيئة الصحة في دبي، بخدمات الرعاية الصحية، من خلال توفير الخدمات الصحية لجميع المواطنين والمقيمين على أرض الدولة بجودة عالية، تضاهي المستويات، التي تتمتع بها المراكز الصحية العالمية، مؤكداً أن مراكز الرعاية الصحية الأولية في دبي حققت قفزة مهمة على طريق التنافسية العالمية، بحصولها على الآيزو.

24

وأضاف أن خدمة الـ24 ساعة، التي توفرها هيئة الصحة في بعض المراكز الصحية مثل مركزي ند الحمر والبرشاء الصحي، والتي تقوم بتقديم خدمات طب الأسرة إضافة إلى استقبال الحالات الحادة والطارئة البسيطة والمتوسطة، وكذلك بعض الحالات المحولة من أقسام الطوارئ في المستشفيات التابعةلهيئة الصحة بدبي، أسهمت بشكل فاعل في تخفيف الضغط على مراكز الحوادث بمستشفيات الهيئة وخاصة مركز الإصابات والحوادث بمستشفى راشد.

طفرة نوعية

وقال عبد الرحمن الحمادي إن المراكز الطبية التابعة لهيئة الصحة بدبي، حققت طفرة نوعية، مشيراً إلى أن الهيئة بذلت جهوداً لافتة في أعمال التحديث والتطوير ورفع مستوى الخدمات، بما يفوق التوقعات، وقدمت نماذج صحية عصرية يحتذى بها، من خلال البرامج العلاجية والوقائية والتثقيفية المختلفة.

وأشار عبد الرحمن إلى أن هيئة الصحة بدبي أولت الجودة والابتكار في الرعاية الصحية أولوية قصوى، حيث استطاعت خلال السنوات الماضية أن تستحوذ على رضا المرضى والعملاء، من خلال التحديث والتطوير المستمرين في منظومة الرعاية الصحية.

تكامل

وبدورها قالت أمل الحداد إن مراكز الرعاية الصحية الأولية التابعة للهيئة توفر خدمات متكاملة عالية الجودة محورها المريض، وكذلك تحسين سهولة الوصول للخدمات الصحية، والارتقاء بالكفاءات التشغيلية والاستخدام الأمثل للموارد واستقطاب وتطوير الموارد البشرية المتخصصة، إلى جانب تطوير التدريب وتعزيز البنية التحتية الصحية، الأمر الذي يصب في مصلحة المتعامل ويبث الثقة، والسعادة في نفسه.

وأضافت أن إلغاء نظام التسجيل والمواعيد لأطباء الأسرة في جميع مراكز الرعاية الصحية الأولية، أحدث نقلة نوعية في الخدمات المقدمة، إذ يصل المريض إلى المركز الصحي ويحصل على الموعد والخدمة العلاجية حسب أسبقية الوصول، وهو الأمر الذي أسهم في القضاء على فترات الانتظار الطويلة التي كان يشكو منها المرضى في بعض المراكز الصحية، والقضاء على ظاهرة المرضى غير الملتزمين بالمواعيد.

جهود

وثمن شعيب إبراهيم البلوشي، الجهود التي يقوم بها قطاع الرعاية الصحية الأولية لتقديم خدمات صحية وقائية وعلاجية وتعزيزية لأفراد المجتمع وفقاً لمعايير الجودة العالمية، ضمن منظومة متكاملة وشاملة تنسجم مع احتياجات أفراد المجتمع، مشيراً إلى أن حصول هذه المراكز على الآيزو يعتبر تتويجاً للجهود الكبيرة التي تبذلها هيئة الصحة بدبي ممثلة في قطاع خدمات الرعاية الصحية الأولية وحرصها على الارتقاء بمستوى وجودة الخدمات المقدمة والوصول إلى الأفضل دائماً بما يحقق رضا المتعاملين وسعادتهم.

التطبيب عن بعد

وأشادت سلمى حسن ببرنامج التطبيب عن بعد، الذي أطلقته الهيئة في كل مراكز الرعاية الصحية الأولية، للكشف عن تأثير مرض السكري على شبكية العين، مؤكدة أهمية هذه الخدمة في توفير الوقت والجهد على المريض، حيث يتم إجراء الفحوصات المتعلقة بشبكية العين في أقرب مركز صحي للمريض، من خلال الكاميرات الرقمية المرتبطة بمستشفى دبي، للكشف عن تأثير مرض السكري على الشبكية، بحيث تتم قراءة الصورة الرقمية لعين المريض، وتشخيصها من قبل الأطباء المتخصصين بمستشفى دبي، وإعادة إرسالها إلى الملف الطبي للمريض، لتكون متاحة أمام الطبيب المشرف على علاج المريض بالمركز الصحي، ما يوفر الوقت والجهد خاصة للمرضى من شريحة كبار السن.

دليل إرشادي

قالت الدكتور ضحى العوضي حول مميزات نظام المسؤولية الاجتماعية آيزو 26001 أنها تتمثل في وضع تصميم ودليل إرشادي وخطة للمسؤولية الاجتماعية وفقاً للجوانب القانونية والثقافية والسياسية، وإشراك المتعاملين والمجتمع والشركاء في وضع وتطبيق خطة المسؤولية المجتمعية، وكسب ثقة ومصداقية أعلى كهيئة مسؤولة اجتماعياً.

تعليقات

comments powered by Disqus
Happiness Meter Icon