«البيجاما».. موضة تواجه الرفض والاستنكار

«البيجاما» من المنزل إلى الأماكن العامة والمؤتمرات والمهرجانات العالمية المهمة، مع الكعب العالي والمكياج القوي وتسريحات الشعر الاحترافية والإكسسوارات، نعم، إنها موضة رائجة بين الشابات والنجمات، ورغم ما تثيره من سخرية واستنكار مجتمعي واسع على مواقع التواصل الاجتماعي، إلا أن مجلات الموضة الشهيرة تتعامل معها كإطلالة غير تقليدية تصلح للمناسبات النهارية والمسائية على حد سواء.

أوضحت مصممة الأزياء منى المنصوري، لـ«البيان» أن جمهور مباريات كرة القدم وسباقات الخيول في الغرب كان يرتدي البدلة الرسمية خلال فترة الستينيات، وقالت: لن يصدر لنا الغرب موضة الحشمة أو أناقة الأميرة الراحلة ديانا، لأن أهدافه معروفة لدى الجميع.

تسويق شرس

وتابعت: الذوق العام في انحدار للأسف، والغرب صدر لنا ولأبنائنا أنماط موضة ممنوعة في غالبية الولايات الأميركية، وبعض الدول الأوروبية، ومن بينها موضة الجينز الذي يكشف عن الملابس الداخلية عند ارتدائه، بما يُعرف بالجينز «الساحل»، والآن هو يُسوق بشراسة لموضة «البيجاما»، علماً أنها تتعارض مع عاداتنا العربية وقيمنا وتراثنا.

وحول رأيها بإطلالات بعض الفنانات بـ«البيجاما» على السجادة الحمراء، قالت: إنها طريقة مبتذلة لسرقة الأضواء، وتعكس عدم جدارتهن بالوجود في المهرجات والفعاليات الفنية العريقة.

غير موفقة

وتقول مصممة الأزياء جيجي بوديوان: «البيجاما» موضة غربية فاشلة وتخدش الحياء العام، وأنا مندهشة من تفاعل كثير من النجمات العرب المعروفات بالأناقة ورقي الذوق، مع موضة «البيجاما»، لا سيما وأنها غير موفقة ولا تحمل أي مجهود ولا تعكس أي نوع من المسؤولية تجاه الجمهور والمعجبين، بل تبرز تعطشهن الكبير للشهرة والأضواء، ورغبتهن بأن يصبحن حديث الناس ووسائل الإعلام.

مسؤولية

وترفض «الفاشينستا» ريمان علي، الظهور بـ«البيجاما»، وقالت: حدود «البيجاما» غرفة النوم، وجرأة كثير من الفنانات و«الفاشينستات» بارتدائها في الأماكن العامة والفعاليات المهمة، تكون غالباً بهدف إثارة الضجة ولفت الأنظار واستفزاز الجمهور لتحقيق أعلى نسب مشاهدة، والمؤسف أن بعضهن يروج حالياً لموضة ارتداء «روب» الاستحمام خلال جلسات التصوير.

وأضافت: إطلالة «البيجاما» تفتقر للأناقة، رغم كل الإكسسوارات التي قد يتم تنسيقها معها، وحملها لأسماء علامات تجارية شهيرة ليس كافياً للتبختر بها في الأماكن العامة، وكوني مؤثرة في ذوق كثير من متابعاتي على مواقع التواصل، فهذا يضاعف مسؤوليتي بتقديم محتوى يليق بهن.

تعليقات

comments powered by Disqus
Happiness Meter Icon