«شاعر من كل إمارة».. سيرة الاتحاد في قلوب الناس والقصائد

في احتفالية خاصة بمناسبة اليوم الوطني السادس والأربعين، نظم مركز الشارقة للشعر الشعبي؛ بدائرة الثقافة، أمس الأول بقصر الثقافة بالشارقة، أمسية شعرية «شاعر من كل إمارة» شارك فيها كوكبة من الشعراء: سعود المصعبي (ابوظبي)، احمد الشريف (دبي)، علي المهيري (الشارقة)، عتيق الكعبي (عجمان)، طارق سرور آل علي (أم القيوين)، محمد عبدالله الخاطري (رأس الخيمة)، سعيد سبيل الضنحاني (الفجيرة). قدمها الشاعر راشد شرار.

الأمسية استهلت بأوبريت «ميلاد أمة» قدمه طلبة مدرسة أم القرى الخاصة بأم القيوين. وتضمن لوحات استعراضية تحكي مسيرة وحياة مؤسس الدولة الشيخ زايد «رحمه الله».

ثم تحدث شرار مؤكداً أن حب الوطن لا يقتصر على الشاعر فقط دون غيره، بل حب الوطن في قلوب الكل، والكل هنا شاعر، وكلنا في هذا الوطن نمثل صورة التلاحم والولاء. وتابع: تاريخنا الأدبي حافل بأسماء الشعراء وآثارهم وعطائهم طوال مسيرتنا الاتحادية، فكان ديوان الشعر الإماراتي جزءا من مسيرة الاتحاد، حتى إنه لا يمكن التعرف على تاريخ ومنجزات الاتحاد إلا بمراجعة صحائف الشعر الإماراتي، ودراستها، وتحليلها، واستنتاج خصائصها وخصوصياتها. وتوالى بعد ذلك كوكبة الشعراء في قراءة قصائدهم.

تعليقات

comments powered by Disqus
Happiness Meter Icon