علم الإمارات في طريقه إلى غينيس

كثيرة هي أشكال تجسيد المقيمين في دولة الإمارات لحبهم لها، ومن بين أبلغها تلك التي تتجلى في إبداعات ومشغولات متنوعة، منها ما أبدعته المهندسة الهندية «سوريا بالا»، التي صنعت أكبر علم إماراتي من الأوراق الملفوفة، تطمح به لدخول موسوعة غينيس العالمية، بعد أن عرضته أمام الجمهور في الثاني من ديسمبر، ضمن فعالية احتفالية نظمتها جمعية الشارقة الهندية.

تعليقات

comments powered by Disqus
Happiness Meter Icon