كتب العام تمايزت في الجودة وبعضها حقّق أفضل القراءات

الروايات أبرز إصدارات 2017 والوضع السياسي حاضر بقوة

جنة المثقف كتاب ينهل منه، وجنة الكاتب عمل يخلّده ودار نشر ترعاه ومعرض يسوقه وجائزة تبرزه. القصة قصة عشق طويل بين قارئ ومؤلف وأفكار تنتقل من مصفوفة العقل الأصلي لتستريح في حنايا ذاكرة فتستوطن بعضها وتفرض ذاتها على تركيبته.

تتلوّن العناوين على خارطة الأنواع الأدبية، فتلوّن حياة القراء وتغني عاماً بعد عام مخزونهم الفكري. ويأبى العام 2017 الرحيل إلا مثقلاً بذخائر سطّرتها أشهر السنة بتواريخ محددة، سيبقى بعض منها ربما محمولاً في جعبة عقود كثيرة مقبلة.

محاولات رصد أبرز الإصدارات التي طبعت عام 2017 تمتاز بوفرة الروايات، ولا تغفل الوضع السياسي المهترئ على صعد عدة، وتطالعنا بعناوين كبيرة في فئة كتب التاريخ والسير الذاتية والمذكرات، كما لا تتوانى عن تقديم باقة من كتب الأطفال رغم تحدّيات الرقمنة في صفوف الأجيال الناشئة.

 

 لمشاهدة "الصفحة" بصيغة الــ pdf اضغط هنا

 

 

 

روايات

باتشينكو

تسبر رواية مين جين لي بعنوان «باتشينكو» العذابات والأفراح الصغيرة في حياة مهاجر كوري في اليابان في القرن العشرين، من منظور عائلة متحابة متلاحمة. ويسرد أسلوب لي النثري أحداث العالم الفوضوي لأشخاص خيرين بمواجهة قرارات موجعة تتخذ في خضم حالة غليان الأمة، وقوة الحداثة الساحقة، فتنتج رواية شجية تحكي فصول النجاة والكرامة.

السيدة أوزموند

لطالما أقر جون بانفيل الحائز جائزة بوكر بتأثير هنري جيمس على كتاباته، وها هو يتابع في روايته الجديدة «السيدة أوزموند» من حيث انتهت رواية جيمس، فيسرد قصة رحلة بطلته إيزابيل إلى جيلبرت أوزموند في توسكانا، مروراً بلندن وباريس، حيث تلتقي بعدد من أبطال الرواية الأصلية، في حبكة ذكية وآسرة.

لينكولن في باردو

تتمحور رواية «لينكولن في باردو» للروائي الشهير جورج سوندرز حول زيارة أبراهام لينكولن لقبر ولده، غير أن غالبية أحداث القصة الدسمة تسردها مجموعة من الأشباح المضحكين. تجسد الرواية رحلة تأمل في الذاكرة والأحزان الشخصية والأوسع نطاقاً المتأتية من جرّ أمة برمتها إلى الحرب الأهلية. إنها باختصار رواية تثير المشاعر وتحفز التفكير.

وزارة السعادة القصوى

تأخذنا أرونداتي روي صاحبة جائزة «بوكر» بعد 20 عاماً في حنايا رواية ساحرة في رحلة مؤثرة عبر السنين من أحياء دلهي القديمة إلى شوارع كشمير ووديانها وجبالها وما يليها، حيث تختلط حالتا الحرب والسلم، وتدور قصة حب هامسة، صاخبة محفوفة بدموع تماسيح وضحكات مريرة. أبطالها أشخاص كسرهم العالم وأنقذهم الحب والأمل.

كل شيء ممكن

عادةً ما نقرأ لإليزابيث ستراوت للسبب عينه الذي نحضر من أجله جنازة: لاختبار جمالية الحزن. إنها الميزة الأبرز التي تدفعنا أيضاً لقراءة رواية «كل شيء ممكن» للكاتبة الحائزة على جائزة بوليتزر، إذ تصب اهتمامها مجدداً على علاقة الأرواح المتكسرة في قرية صغيرة، ضمن حبكة روائية مذهلة تتسم بالحكمة وتنضح بتوق الرغبة الإنسانية الأعمق بأن يفهمنا الآخرون.

غنِّ أيها اللامدفون غنِّ

تحتل ليوني، المرأة السوداء بطولة قصة «غنِّ أيها اللامدفون غنِّ» للروائية جاسمين وارد الحائزة جائزة الكتاب الوطني للرواية، وتسرد قصة كفاحها في تربية ولديها وحيدةً بعد رمي زوجها الأبيض في السجن. تسير وارد في طريق أميركية كلاسيكية بالمعنى المجازي وتبث فيها روح المخاطرة.

الخروج إلى الغرب

ينجح الروائي الباكستاني محسن حامد في عمله الأخير «الخروج إلى الغرب»، عبر إضفاء لمسة الواقعية السحرية على أزمة اللاجئين، في مزج خصائص الرومانسية، والحرب والمشاعر الملحة القائلة: «كل الأمور تتجه نحو الجحيم، لكن لا يسعنا القيام بشيء حيالها، لذا أظننا سنطلب طعاماً صينياً».

شتاء

تواصل آلي سميث الكتابة بأسلوب يقارب أحداث الواقع أو حوادثه بدءاً ببرج غرينفيل وانتخاب دونالد ترامب وخطاب البريكسيت التي حبكت في رواية «شتاء» خيوطها ببراعة ممزوجة باجتماع أفراد عائلة في موسم الأعياد. وقد وصفتها صحيفة «فايننشال تايمز» بأنها ضمن الردود الفنية الأكثر صدقية ومواساة وإلهاماً في زمن الاضطرابات.

نمل بين الفيلة

ولدت سوجاثا غيدلا في عائلة منبوذين فكانت رواية «نمل بين الفيلة» الحقيقية التي تخبر قصة عن تلك العائلة التي تحول أفرادها إلى أساتذة، وسلك أحدهم طريق الشعر والثورة. لم تدرك وضع عائلتها الاستثنائي إلا عند انتقالها للعيش في أميركا بعمر الـ26، وقادها الهوس بإحياء تاريخ أسلافها وتدوينه في رواية ترجع صدى حكايات تستحق أن تروى وتكتب لتشكل الكتاب الأهم عن الهند.

دموع بيضاء

تدور رواية هاري كونزرو بالعمق حول عملية استكشاف أو بالأحرى هجاء حادّ لصيق بالاستئثار الثقافي، وتصور شابين موسيقيين طموحين شغوفين بخفايا العالم المظلم لموسيقى البلوز، مسكونين بأرواح الماضي القمعية. إنها قصة أشباح، ولغز جريمة مروعة، وتأمل دقيق في العنصرية، ورسالة حب لكل العباقرة المنسيين في عالم الموسيقى الأميركية.

دواوين شعر

في سكون الليل

صنفت «بابليشرز ويكلي» إصدار دارا وير الأخير «في سكون الليل» على أنه الديوان الشعري الأفضل للعام 2017. ووصفته بالقول: «بنفحتها العاطفية الأنيقة والخفية المعتادة، وضعت وير سلسلة تأملات متناغمة حول موضوعات مقلقة، بعيداً عن التحذلق».

لا تعتبرونا أمواتاً

لا يمكن لقصائد دانيز سميث بعنوان «لا تعتبرونا أمواتاً» أن تجعل التاريخ يختفي، لكنها تستطيع أن تساجله بقوة الخيال الترميمي. ويكمن دور تلك المخيلة في إصلاح واستدامة المجتمعات وجعل العالم أكثر احتمالاً.

 

 لمشاهدة "الصفحة" بصيغة الــ pdf اضغط هنا

 

 

 

ماذا حدث

للمرة الأولى تكشف هيلاري كلينتون بماذا كانت تفكر وتشعر إبان واحدة من أكثر المعارك الرئاسية جدلاً ومفاجآت في التاريخ. تأخذنا هيلاري في «ماذا حدث»، بعد أن تحررت من أعباء المنافسة في رحلة شخصية عميقة لتجربة المرأة الأولى المرشحة لمنصب الرئاسة في زمن محكوم بالعنصرية والتدخل الروسي وخصم كسر كل قواعد اللعبة. إنها المذكرات الأكثر شخصانية حتى اليوم.

عدني أبتِ

الكتاب ليس بتوقيع نائب رئيس أميركي سابق وحسب، بل والد وجدّ وصديق وزوج. دوّن جو بايدن في «عدني أبتِ» رواية دعم العائلة والأصدقاء، قصة أمل وهدف وعمل يمكنها إرشادنا عبر طريق الألم والخسارة الشخصية وإيصالنا إلى ضوء مستقبل جديد، كما سجل اختبار الأيام التي شعر فيها بالعجز، وإصراره على المضي قدماً رغم إمكانية الجمود.

جوع «مذكرات جسد»

لا تقدم الرواية الحادة لروكسان غاي حلولاً حاسمة ونهائية في حديثها عن صراع حياتها مع 260 كغ، إلا أن المؤلفة صاحبة الأعمال الأكثر مبيعاً ترسم صورة المرأة المطواعة بعد تعرضها بعمر 12 سنة للاغتصاب من قبل عصابة، في رواية تخبرك بكل ما تريد أن تعرف: لماذا وكيف يصبح المرء أسير جسده.

مجزرة أديس أبابا

في فبراير 1937، وعقب الهجوم الفاشل لمجموعة من المتمردين على القيادة العليا لموسوليني في إثيوبيا الرازحة تحت الاحتلال الإيطالي، أطلق يد القمصان السود والفاشيين على المدنيين العزّل في أديس بابا، ونشروا على مدى ثلاثة أيام بلياليها الرعب ومارسوا النهب والقتل، وتم شيّ النساء والأطفال أحياء وضربوا وطعنوا حتى الموت، بقلم إيان كامبل.

السجن الأكبر على الأرض

يحقق إيلان بايب في كتابه «السجن الأكبر على الأرض.. تاريخ الأراضي المحتلة» مستنداً إلى بحث أرشيفي هائل وسجلات المنظمات غير الحكومية، والشهادات الحية، في «بيروقراطية الشر» التي تعاين الآثار الهمجية للاحتلال وترسم مشهد الحياة اليومية في الأراضي المحتلة».

ليلة ليلاء

تستعين أندريا بيتزر بكتب المذكرات والشهادات الحية وملفات الأرشيف لترسم صورة مقززة عن مخيمات الاعتقال منذ بداياتها في كوبا في تسعينيات القرن التاسع عشر، وتصور مأساة الحداثة الأعظم المتمثلة بمخيمات الاعتقال.

لعبة بلدة زجاجية

تستند كاثرين فالينتي في «لعبة بلدة زجاجية» وفي مزيج مذهل يجمع تاريخ الأدب والفانتازيا الخيالية، إلى كتابات الحياة الواقعية للإخوة برونتي وهم أطفال، وترسل نظراءهم المتخيلين إلى عالم بلدة الزجاج غير المتوقع، في رحلة لم يكونوا ليحلموا بها.

بابلو وبيردي

تمزج أليسون ماكغي في رواية «بابلو وبيردي» بعناية فائقة بين مسألتي الهوية والوطن في قصة عن ولد يتساءل عن ماضيه المجهول يرافقه طائره الأليف. وتفلح مسحات الطرافة المتفرقة في تخفيف خطورة الأسئلة التي تواجه بابلو.

الطريق إلى الأبد

تروي مويرا يونغ في «الطريق إلى الأبد» المطبوعة بتقلبات أحداث غامضة سحرية عصية على الشرح، قصة صداقة عابرة للأجيال، بين ديفي ديفيد اليتيم البالغ من العمر 13 عاماً، الهارب من بلدته القاتمة، والسيدة فلينت، وتصور سباقه مع الزمن للوصول إلى منزل طفولة فلينت قبل بلوغها الثمانين.

محكومون بالحرب

يظهر غراهام أليسون في «محكومون بالحرب» الذي جذب اهتمام القادة في بكين وواشنطن، أنه غالباً ما تصطدم القوة الصاعدة بنظام هيمنة قائم، ويتساءل ما إذا كانت الصين وأميركا ستتمكنان من تفادي هذا النمط الكئيب.

أعداء وجيران

يسلط الصحفي المخضرم إيان بلاك في «أعداء وجيران» - بعد قرن على وعد بلفور - الضوء على حلقات الصراع المرير الذي لا يظهر أي بوادر حلّ، ويدفعنا بقوة الضرورة لفهم حيثياته.

مستقبل الحرب

يصحبنا لورنس فريدمان، أحد أبرز خبراء العالم في مجال الاستراتيجيات العسكرية في «مستقبل الحرب: تاريخ» في كواليس التحضيرات للحربين العالميتين، مروراً بالعصر النووي والحروب الأهلية التي أصبحت محور النقاشات عقب الحرب الباردة وصولاً للاهتمامات الحالية بالحروب السيبرانية والهجينة.

تعليقات

comments powered by Disqus
Happiness Meter Icon