سأرفع قضية فلقد أصبح هناك قتلى الآن بسبب الفيلم الذي شاركت فيه

الممثلة "سيندي لي جارسيا": تعرضت للخداع في الفيلم المسيء لنبي الإسلام

اعترفت الممثلة الأمريكية "سيندي لي جارسيا" إحدى المشاركات في الفيلم الأمريكي المسيء للرسول محمد صلى الله عليه وسلم، أنها وغالبية الممثلين في الفيلم تعرضوا للخداع من جانب القائمين على الفيلم، وانها ما كانت لتشارك في مثل هذا الفيلم لو كانت تعلم أنه يسيء للرسول محمد، بل كانت تعتقد أنه يصور حياة المصريين قديما قبل 2000 عام.

وقالت جارسيا في أول حوار لها منذ الضجة التي أثارها الفيلم لموقع "جاوكر" الأمريكي " الدور عرض عليّ الصيف الماضي، وان سكريبت الدور الذي حصلت عليه لم يكن يتحدث عن نبي الإسلام، ويسيء اليه، وعرض الفيلم باسم "محاربو الصحراء" وكنت أظنه لرصد التغيرات التي طرأت في مصر خلال الألفي عام الماضية."

واضافت " لم يفارقني الشعور بالذنب مما حدث، وسأرفع قضية على المخرج والقائمين على الفيلم."

ووفقا للموقع أصدر اكثر من ثمانين ممثلا وعاملا ممن شاركوا في الفيلم بيانا تنصلوا فيه من الفيلم، واكدوا انهم تعرضوا للخداع والتضليل.
 
ولعبت سيندي جارسيا من كاليوفرنيا، دور والدة احدى الفتيات التي من المفترض أن يتزوجها النبي محمد صلي الله عليه وسلم وفقا لسيناريو الفيلم، وأنه امعانا في خداعها لم يذكر السيناريو اسم النبي محمد، وقالت "خلال التصوير والحوار الذي كان يدور بين الممثلين لم يكن هناك اسم النبي محمد نهائيا، بل كان الشخصية الرئيسية في الفيلم يسمى "مستر جورج".

ودللت جارسيا على الخداع الذي تعرضت له بجملة لها في الحوار عندما كانت تتحدث مع زوجها في الفيلم والذي أراد ارسال ابنتهما للنبي محمد ليتزوجها وفقا لما جاء في الفيلم، وكانت الجملة التي قالتها أثنا اعتراضها "هل الهك طفل مثلها (البنت)؟" لكن الجملة التي سمعتها في الفيلم كانت مختلفة حيث جاءت "هل محمد طفل مثلها؟" وأكدت أنها لم تقل هذه الجملة اطلاقا، وان هناك عمليات مونتاج تمت على هذا الفيلم بالكامل.

وعبرت الممثلة الأمريكية عن هلعها الشديد مما حدث في اعقاب عرض الفيلم، والغضب الكبير للمسلمين، والاحتجاجات التي وقعت في مصر، والهجوم الذي وقع في ليبيا وأودى بحياة السفير الأمريكي هناك وثلاثة موظفين، وقالت "لقد أصبح هناك قتلى الأن بسببي وبسبب الفيلم الذي شاركت فيه، لكنن لم يكن لي علاقة بأي شئ."

وكشفت الممثلة الأمريكية مفاجأة مدوية، وهي أن مخرج الفيلم والذي يدعى "سام باسيلي" جاءها على أنه مصري وكان يتحدث العربية أمامها لاقناعها، لكنها عرفت بعد ذلك انه اسرائيلي، وكان هناك في موقع التصوير رجال بشرتهم داكنة يشبهون المصريين، وكانوا يتحدثون العربية مع باسيلي."

وبعد تصاعد الموقف حاولت جارسيا فهم ما يجري، واتصلت بالمخرج المزعوم باسيلي لتعبر له عن استيائها وغضبها وتطالبته بتفسير، وسألته "لماذا فعلت هذا؟" فجاء رده أنا متعب، من قتل المتشددين الإسلاميين لبعضهم البعض، واريد منك ان تخبري باقي الممثلين أنه ليس خطأهم.

طباعة
comments powered by Disqus

الأكثر شعبية

تابعنا علي "فيس بوك"

اقرأ أيضا

  • وصفة الصالون المثالي

    الأولوية للقطع الكبيرة عند تنسيق وتأثيث الصالون. هذا ما أكدت عليه مصممة الديكور شهلا داموني وقالت في حديثها لـ «البيان»

  • معركة التكنولوجيا للهيمنة على "البيت الذكي"

    "إنترنت الأشياء" هي المعركة التكنولوجية الرئيسية القادمة، حيث ستحتدم المنافسة بين "نست" التابعة لغوغل و"هوم كيت" التابعة لأبل في صراع الهيمنة على المنزل الذكي.

  • بيوتروفسكي خبير تراث فرعوني وعبقري «الأرميتاج»

    يقول عن نفسه، بأنه إداري سيئ، لكنه عالم جيد برأي العلماء، لم يكن إدارياً ممتازاً فحسب، بل وعالماً متميزاً، لقد كان إنسانا رائعا. يحمل ملامح طفولية. لقد عرف الشعر بشكل رائع. يحب السجال الشعري..

  • «فيلة» الفضائي يبث صوراً مثيرة عن مذنب

    على الرغم من عدم امتلاك المسبار الفضائي (فيلة) لمتسع من الوقت لإنجاز مهامه بعد أن هبط بصعوبة على سطح مذنب، إلا أن النتائج التي نشرت، أول من أمس، بينت بأن المعلومات التي جمعها جعلت العلماء يعيدون التفكير في نظرتهم لهذه المذنبات..

  • أنغام تفتتح مهرجان الصيف الدولي في الإسكندرية

    افتتحت المغنية المصرية أنغام، أول من أمس، مهرجان الصيف الدولي الثالث عشر، الذي ينظمه مركز الفنون بمكتبة الإسكندرية سنويا بمشاركة فنانين وفرق موسيقية عربية وأجنبية تعرض فنون الأداء والرقص المعاصر والفولكلوري والأفلام والغناء والموسيقى.

  • دليلك إلى شفاه صحية وجميلة

    حلم غالبية الشابات هو الحصول على شفاه تفيض صحة وجمالاً وسحراً تماماً مثل شفتي أنجلينا جولي، ولكن ما يصعب على الكثيرات منهن تحمل تكاليف تكبير الشفاه ورسمها لدى أشهر أطباء التجميل، لذا نضع بين يديك دليلا يشتمل على كيفية تطبيق أحمر الشفاه، وكيفية اختيار الألوان المناسبة لشفتيك، إلى جانب الطرق والأساليب الطبيعية للتحكم بحجمهما

  • نقش الحروف

    القائد العظيم يصنعُ قادة عظماء   من كتاب «ومضات من فكر»

  • أفراح «التوجيهي» الأردنية رصاص طائش وضجيج

    أصيب رجل بطلق ناري خلال فرح بنجاح ابنه في الثانوية العامة، في حين ضبط رجال الأمن العام 155 مركبة شاركت بمواكب أفراح خلافاً للقانون ومارس سائقوها مظاهر خاطئة وخطرة.

اختيارات المحرر

  • «وادي ميزاب» المدينة المحصنة

    ميزاب هي واحة في وادي عميق، وضيق، تتألف من خمس مدن مسورة، وتقع داخل الصحراء على بعد حوالى 600 كلم من جنوب الجزائر العاصمة.

  • شجرة واحدة تنتج 40 صنفا من الفاكهة

    سام فان أكين، هو فنان وأستاذ في جامعة سيراكيوز في نيويورك، يستخدم تقنية "ترقيع الرقاقة chip grafting " لغرس أشجار تنتج 40 نوعاً مختلفاً من الفاكهة.

  • بالصور..مواطنة تجسم الماضي بابداعات فنية

    كل إنسان له ميول تستهويه فيبذل من أجلها الوقت والجهد، وآمنة أحمد الشهيرة بكنيتها «أم عبد اللطيف» أدخلتها هواية صنع المجسمات التي تحكي التراث وجمع العملات والمقتنيات القديمة عالماً آخر من المعرفة والثقافة والاطلاع على تراث بلادها..

  • بالصور..جبل حفيت بؤبؤ العين

    يعتبر جبل حفيت جزءاً من منظومة العين السياحية، بعدما وجه المغفور له -بإذن الله تعالى- الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان “طيب الله ثراه” بشق طريق إلى قمته ليستطيع الزائر أن يرى على امتداد البصر جل مدينة العين وسط نسمات من الهواء العليل.

  • «شلال يايتسا» يجذب الملايين إلى «مدينة الملوك»

    تقع مدينة يايتسا أو مدينة الملوك على بعد 160 كيلو متر غرب سراييفو وكانت عاصمة البوسنة في العهد الملكي قبل دخول الدولة العثمانية البلاد. وتتمتع بطبيعتها الخلابة من حيث الجبال الجميلة والهواء النفي والشلالات و البحيرات الصافية.