حقق 150 مليون دولار عائدات خلال أسبوعين

سوني تقرر إنتاج الجزء الثاني من "السنافر"

بعد النجاح الذي حققه فيلم (السنافر) في قاعات العرض الأميركية، وتصدره إيرادات السينما خلال الأسبوع الماضي، قررت شركة (سوني) استغلال هذا النجاح وإنتاج جزء ثان منه، وعلى الرغم من الفشل النقدي الذي ناله الفيلم، والمراجعات السلبية التي كُتِبَت فيه (أربعة نقاد من كل خمسة قيّموه كفيلم سيئ)، إلا أن 150 مليون دولار عائدات على مستوى العالم خلال أسبوعين، كانت كافية لمنح منتجيه الحماس الكافي للفكرة.

ولم يتم بعد اختيار المخرج أو كاتب السيناريو للجزء الجديد، بحسب تصريح المنتج جوردون كيرنر، والذي أكد على أن أغلب من قاموا بالأصوات في الجزء الأول، ليس لديهم مانع في المشاركة في الجزء الثاني أيضاً، وأعلنت الشركة عن أن موعد طرح الجزء الثاني سيكون في 2 أغسطس 2013 .

وينتظر بدء عرض فيلم (السنافر) في صالات السينما في الإمارات خلال إجازة عيد الفطر المبارك، ومن المتوقع أن تحقق شخصيات السنافر الكارتونية، التي اشتهرت في الثمانينات من القرن العشرين نجاحاً كبيراً، بفضل التكنولوجيا المتقدمة ثلاثية الأبعاد، التي ستظهر السنافر بشكلهم الكارتوني مجسماً وبارزاً، وسط أحداث الفيلم، حيث يقوم الساحر الشرير شرشبيل بمطاردة السنافر إلى خارج قريتهم وإلى عالم البشر، ويجعلهم يحطون رحالهم وسط الحديقة المركزية في نيويورك، وتحاول السنافر إيجاد مخرج من مدينة نيويورك، التي تحمل أيضاً اسم (بيغ آبل) للوصول إلى قريتهم، قبل اكتشاف أمرهم.

الفيلم بطولة نيل باتريك هاريس، جيما ميس، صوفيا فيرغارا وهانك آزاريا ومن إخراج راجا جوسنيل. وسيناريو جيه ديفيد ستيم، وديفيد إن ويس، وجيه شيريك.

يذكر أن كـــارتون السنـــافر من بنـــات أفكــار البلجيكي بيير كوليفورد الشهير أيضاً باســم (بيو)، وكان ذلك عام 1958، وانطلقت (السنافر) كشخصيات في القصص المصــــورة، قبل أن يحظوا بشهرة كبيرة في مسلســل السنــافر، الذي أنتجتــه شبكـــة (إن. بي. سي)، وحاز على جائزة إيمي، واستمر عرضه بين عامي 1981 و1990.

comments powered by Disqus

الأكثر شعبية

تابعنا علي "فيس بوك"

اقرأ أيضا

اختيارات المحرر