الخطوط السعودية" تعتمد نظام "القطعة" بدلاً عن "الوزن" في نقل الأمتعة

 أكد مسئول بالخطوط السعودية أن الشركة  بدأت منذ مطلع سبتمبر الحالي في تطبيق نظام جديد لنقل أمتعة  الركاب، يعتمد على "القطعة" بدلاً عن مفهوم "الوزن" الذي كان مطبقاً في السابق.
 
ونقلت صحيفة"الحياة" اليوم (الثلاثاء) على موقعها الالكتروني عن مساعد المدير العام للعلاقات العامة والإعلام بالخطوط السعودية عبد الله الأجهر، قولة أن نظام نقل الأمتعة الإضافية الجديد يسمح لركاب الدرجة الأولى وركاب درجة رجال الأعمال بنقل حقيبتين بوزن "32" كليو جراماً للواحدة، بينما يسمح لركاب الدرجة السياحية بنقل حقيبة واحدة بوزن "32" كيلوجراماً".
 
وأضاف الأجهر، أن النظام الجديد يمنح راكب الدرجة السياحية زيادة "2" كيلوجرام، حيث كان المسموح به في السابق "30" كيلوجراماً فقط، أما ركاب الدرجة الأولى ودرجة رجال الأعمال، فمينحهم زيادة في الوزن بـ"14" كيلوجراماً حيث كان المسموح به سابقاً "50 كيلو جراماً فقط.وحول قيمة نقل الأمتعة الإضافية، بين مساعد مدير الخطوط للعلاقات العامة والإعلام، أن الكلفة تم تحديدها بـ  350 ريالا (3ر93 دولارا)  لكل حقيبة إضافية للرحلات المتجهة إلى دول إفريقيا وآسيا و500 ريال للحقبية الإضافية على الرحلات المتجهة إلى دول أوروبا وأمريكا.
 
وكشف الأجهر عن مميزات إضافية يمنحها النظام الجديد لعملاء الخطوط السعودية المتكرر سفرهم، من حملة بطاقات الفرسان الذهبية والفضية، حيث يمنحهم نقل حقائب اليد مجاناً بشرط ألا يتجاوز وزن الحقيبة "7" كيلوجرامات لركاب الدرجتين الأولى والسياحية، بشرط ألا يتجاوز حجم الحقيبة سعة المقصورة.

 

 

comments powered by Disqus
خدمة RSS LinkedIn يوتيوب جوجل + فيسبوك تويتر Instagram

استطلاع الرأي

هل تعتقد أن الوقت قد حان لكي تقوم الشركات بطرح برامج تقاعد للمقيمين في الدولة بإشراف حكومي"؟

متوفر في App Storeمتوفر في Google Play

القرية العالمية 2014 - 2015 .. مباشر

منتدى صندوق النقد الدولي

متخصصون في فقه الاقتصاد الإسلامي يردون على تساؤلاتكم المتعلقة ب:

الصيرفة الإسلامية
التكافل
صناعة الحلال
البريد الإلكتروني : islamic.economy@albayan.ae

الأكثر شعبية

كتاب اليوم

  • نهائي الزمن الجميل

    Ⅶ يشهد استاد راشد بالنادي الأهلي في دبي، عند الساعة السادسة وخمس وأربعين دقيقة من مساء اليوم، حدثاً كروياً تاريخياً

  • البعبع الصامت

    دخل بيوتنا بكل هدوء وتسلل لأجسامنا بصمت. زار الصغير قبل الكبير واستقر عند الذكر والأنثى. وفي سنوات قليلة بدأ يكشر عن

  • ملتقى مبدعي حكومة دبي

    فكرة مبتكرة ورائدة في مجالها، فريدة وراقية في أهدافها ومضمونها، تلك التي جمعت بين جميع مبدعي حكومة دبي تحت سقف واحد،

  • أزعر الحي!

    لم يعد السؤال متى تتحرر فلسطين، ولا متى يتوحد العرب، فهذه تساؤلات رومانسية في عالم عربي واقعي وقع على كتفه فانكسر رأسه

  • النقد العاطفي!

    كلمة قالها يوسف السركال رئيس اتحاد كرة القدم في حواره المنشور اليوم على صفحاتنا، هذه الكلمة تأملتها كثيراً ولم أستطع

  • تأمل في مصطلح «الزمن الجميل»

    شغل مفهوم «الزمن»، ولايزال، بال العلماء والفلاسفة منذ القدم ولم يغب كذلك عن بال شعراء كبار وضعوا حيرتهم فيه وتأملاتهم

  • أوباما وحلم قهر بوتين

    الرئيس الأميركي باراك أوباما قال في خطابه السنوي أمام الكونغرس الأميركي الأربعاء 21 يناير: «إنه بفضل الولايات المتحدة

  • عصر فاتن حمامة

    أنتمي بالتقريب، للجيل نفسه الذي تنتمي إليه فاتن حمامة. فهي تكبرني بنحو أربعة أعوام، ومن ثم، فقد عاصرت كثيراً من الأحداث

  • الحياة في البَرّ

    الحياة في مكان آخر، هكذا يبدو للمرتحل في اتجاه قلب صحراء دبي. ينظر المرء مليّاً وهو يخوض غمار ذلك الدرب البعيد، بينما

اقرأ أيضا

اختيارات المحرر

تابعنا علي "فيس بوك"