35 غيغابايت لكل 30 دقيقة استخدام البيانات بمكالمات الفيديو عبر التطبيقين

تفاوت آراء المستخدمين بشأن «بوتيم» و«سي مي»

تفاوتت آراء مستخدمين لمواقع الاتصال المرئي والصوتي عبر تطبيقي «بوتيم» و«سي مي»، وذلك بعد حوالي شهرين من السماح للمرة الأولى في الدولة بإجراء المكالمات الصوتية وإرسال الفيديوهات بشكل رسمي ومرخص.

وكانت خدمة الاتصال المرئي والصوتي المجانية عبر تطبيق «سكايب» الذي يصل عدد مستخدميه إلى أكثر من 70 مليون مستخدم في جميع أنحاء العالم، قد أفادوا بتعذر الدخول إلى التطبيق في الإمارات، وحثت سكايب المستخدمين على مطالبة مقدمي خدمات الاتصالات بإلغاء الحظر على الخدمة التي تم إيقافها في الدولة نهاية ديسمبر الماضي لأن «التطبيق غير مرخص أي يقع تحت تصنيف المحتويات المحظورة وفقاً للإطار التنظيمي الإماراتي وبالتالي لا يمكن استخدامه بشكل قانوني في الدولة» حسب بيان صدر أخيراً عن «اتصالات».

وأفاد بيان سابق لـ «هيئة تنظيم الاتصالات» بأن «اتصالات» و«دو» هما مشغلا الاتصالات الوحيدان المسموح لهما بتقديم خدمة الاتصال الصوتي عبر الإنترنت VoIP في الإمارات، وهو ما يعني أن «اتصالات» و«دو» لهما الحق في حجب «سكايب» واختيار التطبيقات التي توفّر خدمة الاتصال الصوتي عبر الإنترنت.

ويحتاج العملاء إلى وجود رصيد كافٍ من البيانات لاستخدام التطبيق، في حال عدم توفر «واي فاي» مجاني، حيث يتم احتساب تكلفة المكالمات سواءً الصوتية أو مكالمات الفيديو بحسب استهلاك المستخدمين. ويبلغ متوسط استخدام البيانات في المكالمات الصوتية 2 ميغابايت لكل 10 دقائق بينما يبلغ متوسط استخدام البيانات في مكالمات الفيديو 35 غيغابايت لكل 30 دقيقة.

وعبّر بعض مستخدمي التطبيقين الجديدين عن ارتياحهم لمستوى وضوح الصوت عبر خدمة الاتصال الصوتي والمرئي المقدمّة عبر «بوتيم» و«سي مي»، فيما اشتكى آخرون من توقف أو انقطاع الصوت أثناء المكالمات، خصوصاً لدى الاتصال بمدن محدّدة في الولايات المتحدة، فيما أشار آخرون إلى أن استخدامهم لخدمة الاتصال عبر الإنترنت وخصوصاً المرئية يستهلك جزءاً كبيراً من حزمة بياناتهم الشهرية خصوصاً في حال عدم توفر خدمة «وايف فاي».

وفي رد لشركة «اتصالات» على مواقع التواصل الاجتماعي حول الشكاوى بخصوص توقف أو انقطاع الصوت أثناء المكالمات عبر تطبيق «بوتيم»، ذكرت الشركة أن التطبيق «يتم توفيره عبر طرف ثالث ويمكن إرسال التعليقات بهذا الشأن إلى الشركة المنتجة للتطبيق من خلال الإيميل».

وحول أسباب حصر خدمة الاتصال الصوتي والمرئي عبر الإنترنت من خلال التطبيقين المذكورين، أفاد فهد الحساوي نائب الرئيس التنفيذي لشركة الإمارات للاتصالات المتكاملة «دو» في تصريحات لـ «البيان الاقتصادي»، بأنه تم اختيار هذين التطبيقين لأنهما يتوافقان مع القوانين واللوائح التي حددتها هيئة تنظيم الاتصالات في الإمارات، مشيراً إلى أنه يمكن إطلاق الخدمة نفسها على أي تطبيق جديد يتماشى مع قوانين وأحكام هيئة تنظيم الاتصالات، وذلك بهدف توفير المزيد من الراحة والملاءمة للعملاء في حياتهم اليومية، وأوضح أن هناك خططاً مستقبلية لتوفير الخدمة على شبكة «فيرجن موبايل».

وأضاف: «نحن في دو ملتزمون بتوفير خدمات اتصال مميزة تناسب كافة شرائح عملائنا. وبالنظر إلى التحولات والتغيرات التي يشهدها القطاع وتوجه العملاء نحو التركيز بشكل أكبر على استخدام البيانات مقابل انخفاض المكالمات الصوتية، كان من الضروري بالنسبة لنا أن نتحلى بأكبر قدر من المرونة لمواكبة تلك التحولات والتكيف معها. ومنذ أن تم إطلاق خدمات الاتصال الصوتية عبر بروتوكول الإنترنت، تشهد قاعدة المشتركين في هذه الخدمات نمواً متزايداً وسنواصل جهودنا الهادفة إلى تلبية تطلعات عملائنا وتزويدهم بخدمات تفوق توقعاتهم».

بيانات

ولفت الحساوي إلى أن الاستهلاك الفعلي للبيانات قد يختلف بحسب نوع الجهاز الذي يستخدمه العملاء وعدد التطبيقات المشغلة في خلفية الجهاز، وبشكل عام سيتم احتساب تكلفة المكالمات سواءً الصوتية أو مكالمات الفيديو من باقة بيانات المستخدم بحسب الاستهلاك.

وأفاد: يمكن للمشتركين استخدام باقة الاتصال عبر الإنترنت الخاصة بهم أثناء التجوال عبر بيانات du المتحركة. لكن سيتم احتساب تعرفة التجوال الاعتيادية مقابل البيانات أو من باقة بيانات التجوال إذا توفرت. ويمكن لعملاء دو من المؤسسات التي تقوم بإدارة خطوط الدفع الآجل تفعيل الخدمة عبر تقديم طلب التفعيل عن طريق الشخص المعني في مؤسستهم. ويمكن لموظفي المؤسسات الذين يقومون بإدارة خطوط الدفع الآجل للمؤسسات الخاصة بهم (العملاء الذين يقومون بدفع فواتيرهم بأنفسهم) تفعيل هذه الخدمة عبر رسالة قصيرة، كما يمكن لكافة عملاء الدفع المسبق للمؤسسات الاشتراك في الخدمة بشكل مباشر عبر رمز USSD أو رسالة قصيرة.

رسوم

فيما يتعلق بعملاء خدمات الاتصال المنزلي سيتم احتساب رسم الوصول إلى الخدمة وهو 100 درهم (+5% ضريبة القيمة المضافة) في كل دورة فاتورة شهرية، حيث سيتم تجديدها تلقائياً، كما أنها ستبقى مفعّلة لحساب خدمات الاتصال المنزلي حتى إلغاء الاشتراك. سيتمكن أي جهاز متصل بالإنترنت المنزلي السريع من الوصول غير المحدود إلى التطبيق، وسيتم احتساب المبلغ بالكامل في كل دورة فاتورة حتى لو اشترك العميل في منتصفها.

تعليقات

comments powered by Disqus
Happiness Meter Icon