5 مليارات درهم التبادل التجاري بين دبي وكندا

بلغت قيمة إجمالي تجارة دبي الخارجية غير النفطية مع كندا في الاشهر التسعة الاولى من العام 2017 نحو 5 مليارات درهم توزعت بين الواردات بقيمة 4.4 مليارات درهم وصادرات بقيمة 180.6 مليون درهم وإعادة تصدير بقيمة 361 مليون درهم.

وبحث أحمد محبوب مصبح مدير جمارك دبي خلال لقائه إيمانويل كامارياناكيس القنصل العام لكندا بدبي، سبل تعزيز أوجه التعاون الجمركي المشترك وتبادل الخبرات ومناقشة آليات التنسيق في العمل الجمركي لدفع مستويات التبادل التجاري بين الطرفين إلى مزيد من النمو والازدهار.

تجربة

وقال أحمد محبوب مصبح: تحرص جمارك دبي على تعزيز التعاون مع الجهات الدبلوماسية ومجلس الأعمال والشركات الكندية مشيراً إلى أن جمارك دبي تضع على رأس أولوياتها تقديم تجربة جمركية رائدة من خلال تبني الخدمات الذكية في كافة نواحي العمل الجمركي.

واضاف مدير جمارك دبي: نولي في جمارك دبي اهتماماً كبيراً لتعزيز علاقاتنا مع شركاء دبي التجاريين من خلال ضمان حصولهم على أفضل التسهيلات الجمركية التي تحقق لقطاعاتهم التجارية قيمة مضافة حقيقية تعزز عائدهم من اختيار دبي مقصداً لتجارتهم، بهدف دعم النمو الاقتصادي في الإمارة عبر تنويع الأنشطة الاقتصادية بما يضمن استدامة النمو، ولذلك، نحرص على تبادل الزيارات مع الشركاء التجاريين والاطلاع منهم على كافة متطلباتهم ومناقشة اقتراحاتهم لتطوير عملنا الجمركي بما يتلاءم مع هذه المقترحات، مشيراً إلى أن الدائرة تحرص على التواصل المباشر مع الشركات الكندية والبالغ عددها 150 شركة كندية توجه عملياتها الإقليمية من خلال دولة الإمارات للوقوف على احتياجاتها المتجددة، وإشراكها في جهود التطوير من خلال التواصل مع مجالس الأعمال في دبي، ومناقشة الخدمات الجمركية الجديدة ومنها برنامج المشغل الاقتصادي المعتمد الذي يتيح للشركات نفاذ بضائعها بكل سهولة مع الدول التي تم توقيع اتفاقيات اعتراف متبادل معها.

جهود

ومن جانبه أشاد قنصل عام جمهورية كندا بتعاون دائرة جمارك دبي وجهودها خلال الفترة الماضية في مجال دعم الاقتصاد ومواكبة التزايد المستمر في معدلات السياحة وأعداد المسافرين ونمو تجارة دبي الخارجية مع دول العالم وخصوصاً أن دبي تعد حلقة وصل محورية بين الشرق والغرب مشيراً إلى أننا نستهدف من خلال هذه الزيارات تعزيز التواصل مع الشركاء التجاريين للوصول إلى أفضل مستويات التعاون والتنسيق والتسهيل على الشركات والمستثمرين الكنديين، بما يحقق قيمة مضافة لهم.

تعليقات

comments powered by Disqus
Happiness Meter Icon