«سيتي سكيب».. تجربة حياة ومشاريع مستقبلية

تتداخل الأمور في حياتنا المعاصرة، حيث غدت مثلاً السيارات ضيفاً أساسياً في معارض التكنولوجيا، أما في المعارض العقارية مثل سيتي سكيب فلم يعد غريباً أن نشاهد مثلاً سيارات ذاتية القيادة، أو أجنحة تعرض ما هو أكثر من عقارات، ففي جناح مجموعة تيكوم مثلاً نرى الجزء المخصص لحي دبي للتصميم العضو في المجموعة، تعرض فيه فعاليات رسم وحرف يدوية تشكل انعكاساً لفهم طبيعة العقار في هذا الحي.

حيث تعتبر الأبنية خادماً لهدف أسمى هو حياة الإنسان وإبداعه، وهو ما يشدد على أهميته محمد سعيد الشحي الرئيس التنفيذي للعمليات، في حي دبي للتصميم (D3)، العضو في مجموعة تيكوم، والذي تطرق أيضاً إلى ضرورة قيام المطورين العقاريين بتسخير التكنولوجيا في مشاريعهم لتحسين نوعية وجودة حياة السكان والزوار.

وشدد الشحي على أهمية أن تكون المدينة الذكية جزءاً أساسياً في مشاريعهم، وأن يكون لدى جميع الأقسام فهم واضح والتزام كامل بتحقيق متطلبات المدينة الذكية، معتبراً التخطيط الأولي في ما يتعلق بالبنية التحتية والعمليات أمراً ضرورياً لتحقيق النجاح على المدى البعيد، فالمرونة تتطلب بشكل أساسي تبني أحدث الحلول التكنولوجية، كما أن الأمن والخصوصية يجب أن يكونا عنصراً أساسياً في جميع مراحل التطوير للحفاظ على الثقة وكفاءة التشغيل، وبطبيعة الحال يجب أن يكون للمدينة الذكية خطة عمل محددة أو أن تضمن تحقيق قيمة استراتيجية لمجتمعها المحلي والمجتمع المحيط على نطاق أوسع لكي تضمن استدامتها.

وأضاف أن حي دبي للتصميم ضرورة وضع خطة متكاملة ومفصلة لمشاركتها مع جميع الأطراف المعنية (مطورين واستشاريين ومقاولين) لبناء مدينة ذكية. وقال لـ«البيان»: عملنا في حي دبي للتصميم مع سيسكو لوضع مبادئ توجيهية شاملة لتكنولوجيا المعلومات والاتصالات من أجل تطوير مخطط للبنية التحتية التكنولوجية للمدينة الذكية.

بحيث يمكن استخدامها دليلاً تفاعلياً لتطوير البنية التحتية لتكنولوجيا المعلومات والاتصالات في المدينة الذكية والمباني على مستوى العالم. ويمثل هذا المخطط وثيقة متعددة الأغراض، والهدف منها تقديم توصيات وتوجيهات عالية المستوى في ما يخص التصميم لفريق الخدمات الذكية في حي دبي للتصميم.

تعليقات

comments powered by Disqus
Happiness Meter Icon