نظام المعلومات يوفّر بيانات متكاملة عن خدمات الركاب

قال محمد الخنيزي مدير تطوير العمليات في مؤسسة مطارات دبي إن عمليات التدريب بالكامل على هذه الأجهزة المتطورة تتم داخل المؤسسة بما فيها تجربتها ومعرفة آراء الجمهور ومدى التحسن الذي يشعرون به وخاصة فيما يتعلق باختصار وقت الانتظار التي لا تزيد اليوم على 15 ـ 20 دقيقة من لحظة دخول المسافر مبنى المطار وحتى وصوله الى بوابة الطائرة.

ويوفر نظام المعلومات معلومات متكاملة عن المطار والخدمات الموجودة فيه وبمجرد مسح بطاقة الصعود للطائرة يتعرف المسافر على العديد من التسهيلات والخدمات بما فيها تحديد بوابة الاقلاع وأماكن السوق الحرة والمطاعم وتحديد الوقت الذي يحتاجه للوصول الى كل خدمة على حدة. كما يمكن للمسافر الاستعانة بأحد أفراد طواقم المؤسسة المخصصين لهذه الغاية والمتواجدين امام نظام المعلومات الذي يحتوي على عدة شاشات لمساعدة المسافرين.

وقال الخنيزي إن هذه المبادرات جعلت مؤسسة مطارات دبي إحدى المؤسسات الحكومية المرشحة للفوز بجائزة الشيخ حمدان للحكومة الذكية في أكثر من فئة ضمن منظومة التعاون مع الشركاء الاستراتيجيين العاملين في مختلف مرافق المطار وأقسامه المختلفة، موضحا أن هذه الحلول ساهمت الى حد كبير في خفض التكلفة وتقليل وقت انتظار المسافر وتحسين حركة المسافرين.

وعملت المؤسسة أيضا على تغيير أرقام بوابات المغادرة لتتلاءم مع المبنى الموجودة فيه كل بوابة ضمن مباني المطار المختلفة وفق التسميات الجديدة "A B C D".

 وأشار إلى أن جائزة الشيخ حمدان للحكومة الذكية تشكل دافعا للمؤسسة لتحسين وتطوير خدماتها والمنافسة مع بقية الدوائر الحكومية في الإمارة تعزيزا لسمعة دبي العالمية خصوصا أن مطار دبي يستقبل عادة العديد من الوفود العربية والاجنبية للاطلاع على تجربة المطار في خدمة العملاء.

comments powered by Disqus
خدمة RSS LinkedIn يوتيوب جوجل + فيسبوك تويتر Instagram
متوفر في App Storeمتوفر في Google Play
منتدى صندوق النقد الدولي

متخصصون في فقه الاقتصاد الإسلامي يردون على تساؤلاتكم المتعلقة ب:

الصيرفة الإسلامية
التكافل
صناعة الحلال
البريد الإلكتروني : islamic.economy@albayan.ae

الأكثر شعبية

كتاب اليوم

  • ذاكرةُ ضوءٍ وماء

    نهر السنين تلك الأيام، تلوّنت بالصخر والتراب، تصاعدت روائح الطيّون الجنوبيُّ المزهر إلى الرؤوس في عز الشمس، لتدوّخها

  • تعلموا من درس الجزائر

    *تصرف أنديتنا الملايين من أجل إعداد فرقها الكروية، حيث تقيم لها معسكرات تدريبية في أرجاء أوروبا، وتجلب العديد من

  • الديمقراطية الأميركية المريضة

    لقد سئم الأميركيون السياسة، حيث سجلت نسبة الموافقة على أداء الكونغرس معدلاً متدنياً يقتصر على 13% فقط من الأميركيين،

  • بالعربي.. سؤال من ألف سؤال!

    شهد الأسبوع الماضي اجتماعين عربين مهمين على مستوى وزراء الخارجية، الأول في جدة برئاسة سعودية لمجموعة الاتصال العربية

  • العراق على طريق التغيير

    عنوان هذه المقالة فيه قدر من التفاؤل، فقد سبق أن قلنا وقال غيرنا إن العراق لن يعود إلى الحالة التي كان عليها قبل التاسع

  • فاتورة الحرب الإسرائيلية على غزة

    مضى أكثر من خمسين يوماً على العدوان الإسرائيلي الهمجي على قطاع غزة، وبالطبع فإن الخسارة الإسرائيلية على المستويات

  • ملابسنا وتاجرات الأنستغرام

    كثيراً ما أتجول عبر«الانستغرام» لأبحث عن الفريد والنادر من المنتجات الإماراتية الصنع من أيدي بناتنا واخواتنا

تابعنا علي "فيس بوك"

اقرأ أيضا

اختيارات المحرر

  • «كيف تصنع مليوناً؟».. خبرة حياة

      قد يصعب على كثيرين تقبل فكرة صناعة فيلم روائي ضخم بميزانية تبلغ صفراً، ولكن هذا ما أكده رجل الأعمال والمليونير

  • أغرب 10 أسئلة للحصول على وظيفة

    رصدت صحيفة «الإيكونيميست تايم» أغرب 10 أسئلة تم طرحها خلال العام الماضي في مقابلات عمل للحصول على وظائف بالشركات العالمية، وجاءت أغرب الأسئلة من نصيب شركات البرمجة والإلكترونيات. والملاحظ أن الأسئلة المقدمة ورغم غرابتها فإن جميعها تقريباً تختبر معدلات الذكاء ومدى القدرة على التصرف في الظروف الصعبة وهي عناصر ترتبط بجميع الوظائف المهنية.

  • طائرة ركاب بشاشة افتراضية وبلا نوافذ خلال 5 أعوام

    ستذهب الأيام التي يلوي فيها الراكب عنقه للنظر عبر نافذة الطائرة لرؤية الأرض عبر النوافذ الصغيرة للطائرة إلى غير رجعة

  • بالصور..أغرب فندق بالعالم موجود في مصر: لا كهرباء ولا هواتف

    قد يفاجأ المرء إذا توجه لفندق ما، ليعلم أنه بلا كهرباء، ويُمنع فيه استخدام الهاتف النقال، لكن ذلك ليس خيالا، بل هو أمر يطبق في أحد أغرب الفنادق في العالم الموجود في مصر، ويحمل اسم «أدرير أميلال» Adrère Amellal.

  • لمحات مجهولة عن كوكب الشرق

    (الصفحة وثائقية)   في عام 1953 سافر الكاتب الصحافي الراحل مصطفى أمين وكوكب الشرق أم كلثوم إلى واشنطن، وهناك دعاها مصطفى

اشترك الكترونيا