الإمارات في المرتبة 17 عالمياً والأولى في الشرق الأوسط

تطوير أدوات قياس مستويات السعادة لسكان الدولة

أعلن مجلس الإمارات للتنافسية، توقيع مذكرة تفاهم مع معهد الأرض في جامعة كولومبيا في نيويورك لتطوير أدوات لقياس مستويات السعادة لسكان الإمارات، وقع المذكرة عبد الله لوتاه الأمين العام لمجلس الإمارات للتنافسية، والبروفيسور جيفري ساكس مدير معهد الأرض في جامعة كولومبيا، خلال اجتماع، تم فيه مناقشة أفضل الممارسات التي يمكن اعتمادها لدعم تنافسية الإمارات، في سبيل تعزيز مبادرات الدولة التي تهدف إلى جلب الرخاء والرفاهية لسكان الدولة. كانت الإمارات تم تصنيفها في المرتبة الـ 17 كأسعد دولة عالمياً، والأولى في دول منطقة الشرق الأوسط، بحسب الاقتراع الذي أجرته مؤسسة غالوب العالمية، وبالتعاون مع معهد الأرض.

وقال جيفري ساكس مدير معهد الأرض ومحرر مشارك في تقرير السعادة العالمي: "يسرني أن أرى حكومة الإمارات على نهج تطوير مقاييس جديدة لإدراج رفاهية السكان في الخطط الوطنية. ويعمل صنّاع القرار في جميع أنحاء العالم على تطوير طرق جديدة لقياس الرفاهية والسعادة للمواطنين، واستخدام المعلومات لتحسين الاستراتيجيات الوطنية التي تجلب الرخاء".

تعزيز القدرات

ومن جانبه، قال عبد الله لوتاه الأمين العام لمجلس الإمارات للتنافسية: "يشكل هذا الاتفاق خطوة نوعية تجاه تحقيق أهداف المجلس الاستراتيجية. فتواصلنا الدائم مع المؤسسات العالمية والمعنية بشؤون التصنيفات بمختلف أنماطها، يعزز من مقدرتنا على تحديد الطرق والوسائل اللازمة التي تدعم جهود المؤسسات الحكومية المختلفة في تطوير خدماتها للعملاء ورفع مستويات رضاهم، وبالتالي الارتقاء بتنافسية الإمارات على المستويين الإقليمي والعالمي".

عوامل

وأضاف لوتاه أن مفاهيم نوعية الحياة والرفاهية والسعادة، أصبحت ضمن أولويات صنّاع القرار، وقال: أثبت تقرير السعادة العالمي لعام 2012، وبحوث وتقارير أخرى ذات صلة، أن الثروة المادية ليست وحدها التي تجلب السعادة للناس، وبالتالي، فإن الناتج المحلي الإجمالي هو مقياس غير كاف لقياس رفاهية الإنسان". وأظهر تقرير السعادة العالمي أيضاً عوامل مهمة أخرى تؤثر في مستويات السعادة لدى الأفراد والمجتمعات، مثل الأمن والأمان وتوفر فرص التعليم والخدمات الصحية الملائمة والثقة بالأفراد وبالمجتمع. واختتم لوتاه بأن مذكرة التفاهم التي وقعت مع معهد الأرض، ستساعدنا على صقل وتقييم الوسائل المستخدمة لقياس مستويات السعادة في مجتمع الإمارات، والتي تعتبر اليوم مقصداً لأكثر من 200 جنسية مختلفة، من جميع أنحاء العالم، يتعايشون في تناغم ووفاق ويشاركون، من خلال مواهبهم ومهاراتهم، في بناء الوطن، ورخاء الساكنين على أرضه الطيبة".

تقرير

يذكر أنه في عام 2012، أطلق معهد الأرض تقرير السعادة العالمي الأول، وذلك أثناء اجتماع رفيع المستوى لمندوبي للأمم المتحدة حول السعادة ورفاهية الإنسان. ويعكس التقرير المطالب العالمية لتخصيص المزيد من الاهتمام لمفهوم السعادة، كحقل للدراسة من جهة، ومعيار لقياس السياسات الحكومية الناجحة في مجال السعادة من جهة أخرى. ويتضمن التقرير تقييماً عالمياً لحالة السعادة في العالم اليوم.

طباعة
comments powered by Disqus
خدمة RSS LinkedIn يوتيوب جوجل + فيسبوك تويتر Instagram
متوفر في App Storeمتوفر في Google Play

ملفات البيان

  • زايد.. عطاء مستمر

    تحيي دولة الإمارات العربية المتحدة اليوم ذكرى يوم زايد للعمل الإنساني التي تصادف التاسع عشر من رمضان كل عام، الموافق

منتدى صندوق النقد الدولي

متخصصون في فقه الاقتصاد الإسلامي يردون على تساؤلاتكم المتعلقة ب:

الصيرفة الإسلامية
التكافل
صناعة الحلال
البريد الإلكتروني : islamic.economy@albayan.ae

الأكثر شعبية

كتاب اليوم

  • شخصية عز نظيرها

    في مثل هذا اليوم رحل مؤسس وباني أعظم وحدة عربية، الشيخ زايد رحمه الله وغفر له،

  • في ذكرى رحيل زايد الإنسانية والعطاء

    أحد عشر عاماً انقضت على رحيل المغفور له بإذن الله تعالى .. الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه،

  • في حب زايد للطبيعة

    الشيخ زايد بن سلطان، رحمه الله،

  • هذا ما قاله زايد.. وفعله

    «في أحد الأيام، عندما كنت حاكما للعين في المنطقة الشرقية، كنت أتمشى في طرقات العين، وكان معي في هذه الجولة أحد الأصدقاء،

  • سؤال في ذكراه ..ماذا سنقدم لوطننا؟

    في ذكرى رحيل الشيخ زايد، والدنا، نترحم عليه ونسأل عما يجب علينا تقديمه لبلادنا العزيزة، وهل نحن حقاً نعطي الوطن بقدر ما نأخذ منه هل نعطي الوطن حقه،

  • زايد في قلوبنا

    مازالت تفاصيل يوم التاسع عشر من شهر رمضان من عام 1425 حاضرة في وجدان كل إماراتي وعربي،

  • «زايد» حكيم الإنسانية

    تمر الأعوام وتمضي بنا السنين، وذكرى رحيل «أبونا» الوالد القائد المغفور له بإذن الله تعالى، الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان «طيب الله ثراه»..

  • قولوا لأبي حنيفة!

    هذا سكير، وذاك إلى جهنم، هذه زانية، وذاك سارق، هذا عربيد فاسق، وذاك يضرب أمه.. إطالة اللسان وهتك الحرمات، واتهام الناس في

  • زايد يحتفي بالإسماعيلي دعماً للمجهود الحربي

    نعود للتواصل معكم في رمضان للعام الخامس، لنستعيد الذكريات التي مرت بها رياضتنا منذ أكثر من خمسين عاماً، وذلك عبر

  • زايد

    نكمل حديث الوفاء في ذكرى الرحيل، وفيه نقول: قد يعجب المرء من وفاء هذا الشعب لذكرى قائده

  • ناس وأخلاق الفرسان

    دائمًا وأبدًا تبقى دبي دانة الدنيا والحب الذي ليس له آخر وأنها فَرَس الرهان لأية فعالية تُـقام على أرضها وبين جماهيرها، وكما

اقرأ أيضا

اختيارات المحرر

تابعنا علي "فيس بوك"