نمو ملكية المنازل في مناطق التملك الحر بدبي

تقرير: تزايد معدلات تحوّل المستأجرين إلى ملاك للعقارات

قال تقرير أصدرته يونيتاس للإستشارات العقارية في دبي إن مجتمع المقيمين المغتربين في دبي يشهد بصورة متزايدة تحول العديد منهم من مستأجري عقارات إلى مُلاك وهو ما يتضح في تزايد معدلات الرهون العقارية. وأوضح التقرير أن معدل ملكية الوحدة الآن إلى واحد من بين كل ستة من شاغلي الوحدات تقريبًا، بنسبة تزيد عن 100 % في السنوات الأربع الأخيرة في مشروعات مشروع دبي مارينا وأبراج بحيرة الجميرا وجرينز والمرابع العربية والينابيع والمروج.

نمو

قال سمير لقاني المدير الإداري لشركة يونيتاس الاستشارية- : يشير معدل نمو المستخدمين النهائيين إلى النمو الهائل الحاصل في سوق العقارات بدبي مقارنة بغيرها من المدن العالمية. وبصرف النظر عن حركة الأسعار، فقد أظهر عدد رهون العقارات أحد أشكال الارتفاع الذي يسير بخطى ثابتة، مبينًا التحوُّل من سوق يهيمن عليه المستثمرون إلى مجتمع يستحوذ عليه الملاك النهائيون.

نتائج

يبين تحليل النسبة المئوية للإمداد الإجمالي للعقارات وجود أفضلية قوية للعقارات المملوكة للحكومة، الأمر الذي يشير إلى معدلات ملكية عالية وأكثر استقرارًا تتراوح ما بين 20 % و28 % في مناطق مثل العقارات المملوكة لشركات شبه حكومية في دبي مارينا وجرينز والمرابع العربية والينابيع والمروج، على عكس مباني القطاع الخاص في دبي مارينا وأبراج بحيرة الجميرا اللذين يمثلان 6,55 % و11 % على التوالي.

على الرغم من أن المستخدم النهائي ذي الدخل المتوسط والمرتفع يفضل دائمًا مجتمعات الفيلات، إلا أن التقرير يشير إلى أن المجمعات السكنية الخضراء المشتركة الملكية قد شهدت إقبالًا أعلى من مالكي العقارات؛ مما يدل على تحولهم نحو الشقق السكنية.

وأوضحت الدراسة أن طلب المستهلك النهائي أصبح غير مرتبط بدرجة كبيرة بتقلبات الأسعار، مشيرة إلى أن الميل إلى المعيشة في المجتمعات العالية الجودة يفوق قدر الاهتمام بالسعر.

اداء

موضحاً أن أداء المرابع العربية قد فاق الإمارات ليفنج. أدَّت المخاوف الاقتصادية وعدم الاستقرار إلى استدامة ارتفاع أسعار الإمارات ليفنج وتراجع استحواذها على السوق، الأمر الذي نستنتج منه تفضيل الجودة عن الموقع. ومن المتوقع أن يتسارع هذا التوجه نحو مشروعات التطوير العقاري العالية الجودة المشرفة على شارع الشيخ محمد بن زايد مواكبًا تطوير مركز دبي التجاري العالمي ومدينة محمد بن راشد".

كما أن هناك اهتمامًا خاصًا بالتملُّك بنظام الرهن العقاري في أبراج بحيرة الجميرا لأنها مشابهة تقريبًا لمشروعات التطوير التابعة للقطاع الخاص في مرسى دبي، حيث يتزايد تفضيلها على نحو واضح مشيرين إليها كوجهة مفضلة للمعيشة للفئة المتوسطة والفئة فوق المتوسطة. ويبدو أن الشقق ذات الغرفة الواحدة والغرفتين والثلاث غرف هي الخيار المفضل للمستثمرين والمستخدمين النهائيين على حد سواء في مجتمع أبراج بحيرة الجميرا، فلا يزال افتراض أن الإستديوهات تمثل استثمارًا سهلًا وجاذبًا في هذه المنطقة قائمًا.

 يكشف هذا النموذج الاستثماري أن ارتفاع السعر قد غدا أمرًا مستدامًا نظرًا لانجذاب العائلات إلى هذه المنطقة واستثمار رؤوس الأموال في هذا الإطار المجتمعي كموقع مستقل متعدد الاستخدامات. يبرز التقرير أيضًا أن طلب استضافة معرض إكسبو الدولي 2020 سيكون حافزًا على النمو، إذ يوفر الآلاف من فرص العمل، ويحث على النمو نتيجة لانتقال المقيمين إلى المجتمعات المحيطة بشارع الشيخ محمد بن زايد.

واشار "نرى أن هذه السوق سوف تحقق معدل نمو مضاعفًا ثابتًا، مما يشكل اتجاه تملك المنازل ويسرع من وتيرته وذلك مع تواصل نمو تعداد سكان دبي بمعدل نمو سنوي مركب قدره 6 %. وسوف تستفيد المجتمعات المحيطة بطول شارع الشيخ محمد بن زايد استفادة كبيرة من تدفق رؤوس الأموال والأفراد مثل مجمع دبي للاستثمار، وجرينز، وقرية جميرا، والمرابع العربية، والفيلا، وعرجان، وماجان، ومدينة دبي الرياضية".

توقعات

وتوقع لعام 2013، أن تحقق أبراج بحيرة الجميرا والإمارات ليفنج أداءً فائقًا جراء تسارع حركة تملك المستخدمين النهائيين للوحدات. وسوف ينعكس ذلك على مناطق مثل قرية الجميرا ومدينة دبي الرياضية حيث يهجرها البعض، وذلك لأن الفئة الأولى من السوق بدأت في وضع أسعار غير جاذبة للمستثمرين من العائلات ذات الدخل المتوسط. ومن المتوقع أن ترتفع معدلات الإيجار في هذه المناطق بنسبة 15 - 20 % هذا العام".

زيادة سكان دبي

 تعد الزيادة المتوقعة في عدد السكان بدبي أمرًا غاية في الأهمية لنمو المدينة؛ حيث تؤدي الزيادة بنسبة 6 % سنويًّا (وبذلك يصبح معدل نمو دبي أعلى 0,5 % عن جميع مدن العالم الأخرى) إلى تجاوز تعداد السكان معدل 3,25 ملايين نسمة بحلول عام 2020، ومن المتوقع أن يؤدي هذا المعدل إلى زيادة الطلب السكني والتجاري.

متوقعاً استمرار دعم توجهات ملكية المنازل في دبي بتوفير فرص عمل جديدة. ومن المقرر أن يستقطب مركز دبي العالمي ومطار آل مكتوم المزيد من فرص العمل والمجتمعات، وسيكون طلب استضافة معرض اكسبو الدولي محفزًا لذلك.

تعليقات

comments powered by Disqus
Happiness Meter Icon