«واي مو» ذاتية القيادة تقطع 4 ملايين كيلومتر

أظهرت بيانات فنية أن السيارات ذاتية القيادة التي يجري تطويرها في إطار مشروع «واي مو» للسيارات ذاتية القيادة قطعت مسافات إجمالية وصلت إلى 4 ملايين ميل على الطرق العامة في إطار الاختبارات العامة لهذه السيارات منذ 2009.

وخلال فترة ثماني سنوات، اختبرت شركة «واي مو» سياراتها ذاتية القيادة في 23 مدينة أميركية على الساحل الغربي وفي ولاية تكساس. وقد احتاجت «واي مو» 18 شهراً لكي تقطع سياراتها الاختبارية أول مليون كيلومتر، لكنها احتاجت بعد ذلك إلى 6 أشهر فقط لكي تقطع المليون كيلومتر الرابع.

وقد اختبرت شركة «واي مو» مؤخراً سيارات ذاتية القيادة من طراز «كرايسلر باسيفيكا هايبرد»، حيث تم تدريب هذه السيارات على التعامل مع سيارات الطوارئ على الطرق.

يذكر أن قطع الأميال على الطرق العامة، يعني الحصول على بيانات حيوية يمكن استخدامها لتعزيز أمان وسلامة السيارات ذاتية القيادة. وفي هذا المسار تستخدم شركة «واي مو» خبرتها على الطرق كحافز لإجراء أنواع أخرى من الاختبارات.

وقد اختبرت «واي مو» أكثر من 20 ألف سيناريو قيادة مختلف داخل مضمار الاختبارات الخاص بها الواقع على مساحة 91 فداناً. وتشمل هذه السيناريوهات وجود أحجار رصيف على الطريق أو الخروج المفاجئ من الطريق.

وكانت الشركة قد أجرت اختبارات لتكنولوجيا القيادة الذاتية من خلال أنظمة المحاكاة لمسافة 2.5 مليار ميل.

كانت «واي مو» قد بدأت الشهر الماضي اختبار سيارات ذاتية القيادة دون وجود سائق بشري على مقعد القيادة على سبيل الاحتياط. ويجري حاليا تشغيل هذه السيارات في منطقة فونيكس اعتماداً على تكنولوجيا القيادة الذاتية الكاملة.

وذكر موقع «موتور تريند» المتخصص في موضوعات السيارات، أنه خلال الشهور القليلة المقبلة، سيتمكن العامة من ركوب سيارات ذاتية القيادة للوصول إلى الوجهات التي يريدونها. وفي وقت لاحق ترغب الشركة في تنفيذ برنامج يستهدف توسيع نطاق عمل هذه السيارات إلى ما يعادل «منطقة لندن الكبرى».

تعليقات

comments powered by Disqus
Happiness Meter Icon