صناعة «المِصَّرْ» قصة عمانية وعبرة خليجية

يعتبر «المِصَّرْ» العماني من الملبوسات التقليدية في سلطنة عمان كونه يدخل في الزي الرسمي للسلطنة، كما أنه أحد أركان الملبوس الخليجي في عديد من الدول الخليجية.

ودرجت العادة على استيراده من الخارج حتى بادرت عائلة أحمد الحوسني العمانية على تبني مشروع وطني اجتماعي وهو ان تكون المصار عمانية الصنع 100%، وأصبحت العائلة بأكملها تعمل في مصنعها بجميع الأعمال الإدارية والفنية ومزج ألوان المصر وتصميم أنواع النقش وغيرها من الأعمال، عائلة تعمل صباح مساء في هذه المهنة من الألف إلى الياء.

يقول احمد الحوسني: «أحلامي كانت كبيرة في تأسيس صناعة المصار في السلطنة، بعد أن كشفت أسرارها منذ عام 1996 وسافرت وبحثت إلى بلاد الهند وغيرها من البلدان التي تنتج مكونات هذا المصر،.

وذلك لأتعرف على أسرار هذه الصناعة ونسيجها الخيالي الذي أصبح عماني المنشأ بفضل الإصرار وتحدي كل الصعوبات، لأدخل في عالم تشكيل هذا الملبوس الرقيق الذي نزين به جباهنا صباح مساء، .

وسعيت إلى تأهيل أبنائي في العديد من البلدان الآسيوية على تقنيات هذه الصناعة وأدائها بحرفية تقنية حديثة في عملية التصنيع،.

ومزج الألوان وتصميم تشكيلات المصر، وهي بانوراما من الألوان الزاهية التي يتوشح بها الصغار والكبار في هذا الوطن حسب الأذواق والاهتمامات والأمزجة أيضا».

يضيف احمد الحوسني : لم نألُ جهدا في البحث عن كل ما يحبه أبناء هذا الوطن إيماناً منا بأهمية إرضاء الأذواق وتلبية الرغبات، .

ومواكبة التطورات لحظة بلحظة بطرازاتٍ تتناسب مع موضات العصر وخيارات الناشئة من الأجيال في إدخال الألوان والتشكيل في المصار ومن هناك انطلقت حكاية مصنع المصار الصوفية العماني وفكرته وبداياته الأولى التي شقت طريقها الوعر لبناء هذه الصناعة.

ويكمل قائلاً: إن فكرة تصدير المصار العمانية للخارج هي الغاية التي نعمل عليها ليكون هذا المنتج المحلي ذو الهوية العمانية العلامة التي يجب إبرازها كمنتج وطني للمصار العمانية، أما عن الأسعار فهي في متناول الجميع، .

ولكن بعضها أسعارها عالية طبقا للمواد التي يصنع منها، فهناك أنواع كثيرة من المصار أسعارها متفاوتة وفق درجاتها ونوعيتها وهذا موجود أيضا في السوق ولن نكون مختلفين بل متميزين بجودة منتجنا لكوننا من أوساط الذوق العماني.

أما سعيد بن سالم الغفيلي فيقول: إنني أعمل مصمماً في المصنع، فكل تصاميم المصار وتشكيلاتها أقف عليها لكي أبلورها بما يتناسب مع إرضاء كل الأذواق، وكما أنني أواكب كل التطورات في عملية التصميم، فأعمد دوماً إلى تطوير هذه التصاميم.

طباعة
comments powered by Disqus
خدمة RSS LinkedIn يوتيوب جوجل + فيسبوك تويتر Instagram
متوفر في App Storeمتوفر في Google Play

ملفات البيان

  • ثقافة الاختلاف

    لمشاهدة الـ PDF أضغط هنا «تعزيز ثقافة الاختلاف» مصطلح فرضه واقع جديد يعم عالمنا اليوم، فالناظر حوله يجد أن الأمر يومياً

منتدى صندوق النقد الدولي

متخصصون في فقه الاقتصاد الإسلامي يردون على تساؤلاتكم المتعلقة ب:

الصيرفة الإسلامية
التكافل
صناعة الحلال
البريد الإلكتروني : islamic.economy@albayan.ae

الأكثر شعبية

كتاب اليوم

  • إعادة الحياة والأمل

    حملة «عونك يا يمن» التي أطلقتها قيادات الدولة لإغاثة الشعب اليمني، والمستمرة لمدة شهر كامل، تهدف لإعادة الحياة والأمل

  • التشفير والتصفير

    كنت أعتقد أن كلمة تشفير في اللغة العربية، ليس لها أصل، ولكن بعد البحث في المعاجم، اتضح لي أنها كلمة راسخة ومتداولة،

  • مبررات التعديل

    من حق الشارع الإماراتي وقد أصبحت التعديلات على القانون الاتحادي رقم (7) لسنة 1999 وتعديلاته بشأن المعاشات، المنتظر

  • دفقة حياة

     أن ترتعش أجسادنا من حمى الحب وسقم الشوق والانتظار، أو أن تكوينا الغيرة واللهفة، فذاك أمر نحبه ونتلذذ بألمه، ونكتب عنه.

  • التقاعد وصفة استعجال؟

    تسريبات هنا وهناك لمشروع التعديلات على قانون »المعاشات«، فالقانون الذي على ما يبدو سيصدر بمرسوم في نوفمبر المقبل يتضمن

  • الإرهاب.. أو الحرب فى عصر العولمة

    الحرب ظاهرة قديمة جدا، قدمت لها مختلف التفسيرات الاقتصادية والنفسية والبيولوجية. من السهل أن نفهم لماذا تسهل تهيئة

  • هذا مب فريجنا

    دونما تخطيط مسبق، قادتني قدماي إلى «فريجنا» القديم؛ «فريج الضغاية» في ديرة بدبي. وعندما أقول «فريجنا» القديم فأنا أفتح

  • حكاية العملاق الإماراتي والأقيزم

    العمالقة لهم صفاتهم، ولهم مناقبهم وميزاتهم التي تجعلهم مختلفين عن الأقزام، والأمر لا علاقة له بالأحجام قدر ما هو مرتبط

  • الإمارات إنسانية ليس لها حدود

    مما لا شك فيه أن دولة الإمارات بقيادة صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، وأخيه صاحب السمو

  • مطلوب مراكز دائمة في كل إمارة

    أثناء جريان عملية انتخابات المجلس الوطني الاتحادي لعام 2011 ، تطرقت في مقال لي نشر هنا في صفحة «اتجاهات»، بتاريخ 3

  • هوية الرئيس

    منصب الرئاسة في أميركا مادة دسمة للبحث والتمحيص وكيل الاتهامات، وهذه سمة من سمات النظام السياسي القائم، غير أن هذا

اقرأ أيضا

اختيارات المحرر

  • بالصور..حمرية الشارقة قوامها الجمال والأصالة

    إذا كنت على شارع الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، وتجاوزت حدود إمارتي الشارقة وعجمان باتجاه أم القيوين، وجذبك موقع عند مخرج على يمينك يعج سكوناً وجمالاً وقِدماً، تعتليه قلاع صغيرة؛ فاعلم أنك على وشك الولوج إلى مدينة هادئة، قوامها النظافة والجمال.. سماؤها تشبه أرضها نقاءً وصفاءً..

  • بالصور..عمر المري يبدع في «العالم المصغر»

    لا يختلف شخصان على أن للفن أشكالاً كثيرة، وكل له طريقته الخاصة التي ترسم عادة ملامح الحياة بكل اختلافاتها وتنوعها. أما الشاب والفنان الإماراتي عمر المري موظف في القيادة العامة لشرطة أبوظبي، فيهوى تحويل قطع ومجسمات صغيرة يستوردها خصيصاً؛ إلى قطع أخرى كبيرة بإضفاء لمسة حياة عليها.

  • بالصور..ثلاثيني يتقمص حياة أربعينيات القرن العشرين

    حتى وإن كان مستحيلاً أن تعود به آلة الزمن إلى أربعينيات القرن العشرين، فإن بن سانسم يعيش حكاية من حكايات الـ 1946 والتي تظهر في طريقة حياته وأثاث منزله الأثري ولباسه وحتى سيارته.

  • شاهد أول مسبح معلق في الهواء في العالم

    هل جربت السباحة في الهواء؟ نعم، السباحة في الهواء. قد يبدو الأمر غريباً نوعاً فمن غير المألوف أن يكون المسبح معلقاً في السماء.

  • صاحب سيارات بورش وبنتلي يعجز عن دفع تذكرة موقف

    هل تصدق أن رجل أعمال يملك سيارات بورش وبنتلي ورينج روفر ومرسيدس وأودي و بي إم دبليو لا يستطيع دفع قيمة تذاكر مواقف لسياراته الفارهة؟ وفي التفاصيل، مثل رجل أعمال ثري يعيش في قصر تصل قيمته إلى 2.5 مليون باوند أمام محكمة بريطانية بتهمة استخدام لوحات أرقام مزورة لسياراته الفارهة وذلك لتجنب دفع رسوم وغرامات المواقف.

تابعنا علي "فيس بوك"