(ح 28) سليمان بن عيد يكتشف موهبة شابة من أصحاب الهمم في التصوير

فاطمة شابة إماراتية لم تمنعها إعاقتها السمعية وفقدانها للنطق، إثر إصابتها بمرض أدى إلى ارتفاع درجة حرارتها، من تطوير مهاراتها بالتصوير، حتى التقت المصور الفوتوغرافي سليمان بن عيد الحمادي في أحد معارض التصوير، لكي يعطيها من خبراته في ذلك المجال، ويقوم معها بجولة بين أركان المعرض، لتتعرف إلى أنواع الكاميرات المختلفة، وذلك بالتعاون مع فريق "تكاتف التطوعي" وهي أحد أفراده، حيث اصطحبتنا مترجمة من قبلهم طوال الوقت.

تصور فاطمة في المناسبات المجتمعية والرسمية الخاصة بفريق تكاتف، ولكنها ترغب في أن تنمي هذه الموهبة لديها، خاصةً أن شغفها بالتصوير لا حدود له، وقد أكد لها سلمان أنه سيساعدها في ذلك، وأن لقاءهما اليوم ما هو إلا بداية لأعمال سيقومان بها معاً، وقد أكد سليمان أن فاطمة لديها أساسيات التصوير، وفي كل صورة تلتقطها تجد نظرة ما، مشيراً إلى أنه سيكون لها مستقبل باهر إذا سعت إلى تطوير نفسها، فيمكن – على حد قوله - أن تصل إلى العالمية، طالما أنها تملك ذلك الشغف والإصرار. في أثناء الجولة قدمت شركة "كانون" كاميرا هدية إلى فاطمة تشجيعاً لها، لتكون أول صورة جماعية يتم التقاطها بكاميرتها الجديدة، تجمع بين فريق شركة "كانون" والمصور سليمان بن عيد الذي أخذ يشرح لها الإمكانات التي تحتوي عليها تلك الكاميرا.

تعليقات

comments powered by Disqus
Happiness Meter Icon