عمل خاص مقدم من صحيفة البيان

قصيدة "الإمارات الأبية" شعر وإلقاء سيف السعدي

تحمل قصيدة الشاعر سيف السعدي معان وطنية نبيلة، وتغوص في وجدان الشخصية الإماراتية التي تكن كل التقدير والوفاء لقياداتها التي تسهر على حماية أمن البلاد وشعبها.

وفي هذا الفيديو الحصري للبيان TV يلقي الشاعر سيف السعدي قصيدته المؤثرة بعنوان " الإمارات الأبية".

كِلّ أفَّاكٍ عَلَى الدَّارْ افْتَرَى

نَلْزِمِهْ حَدِّهْ وْنَكِّلْه الثَّرَى

 

لَى تَلاَقَتْ فِيْ مَنَاسِمْه الأيَادِيْ

نِجْعَلِهْ عِبْرِهْ لِغَيْرِهْ فِيْ الْوَرَى

 

نَحْرِقْ الأخْضَرْ عَلَى الْيَابِسْ.. جَحِيْم

لى تِنَاخَيْنَا عَلَى رَدّ الْبَرَى

 

إنْ حَرَبْنَا ضَرْبِنَا لَيْن الْعَظُمْ

خَبِّرْ اللَّى عَنْ غَضَبْنَا مَا دَرَى

 

مِنْ يِعَادِيْ (عْيَالْ زَايِدْ) مَا يِنَامْ

ما تِعَرْف أهْدَابْ عَيْنَيْه الْكَرَى

 

نَقْدِمْ وْنَقْلِطْ عَلَى نَحْر الْمَعَادِيْ

يَوْم وِلْد اللاَّشْ يِتقَاصَرْ وَرَا

 

(الإمَارَات) الأبِيّهْ مَا تِضَامْ

دُوْنَهَا وَقْت الْمِحَنْ إسْد الشَّرَى

 

مِنْ عِزُوْم ٍ قَاصِفَات ٍ رَاجِمَاتْ

نَفْنِيْ الْمِبْغِضْ وْ لِلصَّاحِبْ ذَرَى

 

سَالْ عَنَّا أهْل (مَأْرِبْ) فِيْ (الْيِمَنْ)

وِالْجبَالْ الرَّاسيه وْ رُوْس الذُّرَى

 

إنْ بِغَيْت تْهُوْزِنَا وِ تْرُوْزِنَا

جَرِّبْ وْ قَرِّبْ.. وْ لِكْ عَيْنٍ تَرَى

تعليقات

comments powered by Disqus
Happiness Meter Icon