طفلة هندية تستعيد سمعها في دبي بفعل مبادرة «ساعدني أسمع»

تهدف وزارة الصحة في الإمارات إلى إعادة السمع لأطفال تحت عمر الأربع سنوات، قد فقدوا هذه الحاسة الحيوية منذ الولادة. وعبر مبادرة "ساعدني أسمع" التي يشترك فيها القطاعين الصحي العام والخاص، وتتوجه لأصحاب الدخل المحدود، بدأ المشروع يثمر، وتمكن أطفال لأول مرة في حياتهم من الاستماع إلى الأصوات والتفاعل معها.

"البيان TV" واكبت حصرياً اللحظات الأولى لرد فعل طفلة هندية تبلغ من العمر سنتين وتعاني فقد سمع حسي عصبي منذ الولادة، بعد نجاح زرع قوقعة لها في عيادة بدبي. شاهد هذه اللحظات المؤثرة المفعمة بالخير والعطاء واحترام الإنسان وتكريمه.

شاهد على البيان TV فرحة الطفلة كاستيا مع عائلتها في أول يوم سمع لها في حياتها.

تعليقات

comments powered by Disqus
Happiness Meter Icon