شاعر ينقد نفسه: هكذا أكتب قصيدتي

لعل الشاعر إبراهيم اليوسف، يحاول في كتابه «هكذا أكتب»، الصادر أخيراً في القاهرة، وإن على استحياء، نقد تجربته الشعرية، وهو ما يدخل في إطار نقد الذات، الذي طالما يتجنبه المشتغلون بالإبداع، لسبب أو لآخر. إذ لن يجد قارئ الكتاب فيه ما يتعلق بطريقة كتابة المؤلف لقصيدته، إلا أنه يشير إلى تلك العلاقة التي تربطه بعالم الشعر، من خلال محاولته التنظير لذلك، بطريقة يكون فيها هذا التنظير محض شعري، بعد إشاراته إلى وقوع نصه في فخاخ الأيديولوجيا، في بداياتها، قبل أن تتبلور رؤاه.

ومن جملة نقد اليوسف لعلاقته بالشعر، اعترافه في متن أكثر من فصل ضمن الكتاب، بأنه لطالما أرجأ كتابة قصيدته، وهو يغوص في لجة العمل الصحافي والسياسي..إلى أن حاول استدراك ذلك، ولربما بعد فوات الأوان، ليتفرغ لقصيدته.

تعليقات

comments powered by Disqus
Happiness Meter Icon