دراسات

نجيب محفوظ في مرآة الاستشراق «السوفييتي»

يضم الكتاب، في طبعته الجديدة، جميع ما كُتب عن نجيب محفوظ في الاتحاد السوفييتي السابق، قبل فوزه بجائزة نوبل وبعده، إضافة إلى دراسات المستشرقين وردود أفعال الصحافة، وما اشتملت عليه الموسوعات الكبرى عن أديب نوبل، ومقدمات ما تُرجم من رواياته، علاوة على رسائل الدكتوراه التي أعدها المستشرقون عن محفوظ.

وتفسح الطبعة الجديدة من كتاب «نجيب محفوظ في مرآة الاستشراق السوفييتي»، للكاتب والقاص أحمد الخميسي، تفسح لعقل القارئ مجالين للتأمل في آن، هما مكانة الثقافة والرواية العربية في عيون الخارج، وصورة واضحة لما بلغه المستشرقون من إحاطة وتعمق.

ويقول الخميسي: «الكتاب هو الوحيد من نوعه، لأنه يغطي فترة الاستشراق حين كانت دولة الاتحاد السوفييتي قائمة».

 

تعليقات

comments powered by Disqus
Happiness Meter Icon