المشاركون في ندوة معرفية نظمها «دبي للأداء الحكومي المتميز»:

توجيهات القيادة تعزز تمكين الشباب في جميع المجالات

دعا المشاركون في ندوة «الشباب مستقبل الحكومات»، إلى ضرورة تضافر جميع الجهود، لتنفيذ توجيهات قيادتنا الرشيدة بتوفير الدعم والتمكين والتحفيز للشباب في شتى المجالات، ومنحهم الفرصة الكاملة للمشاركة في صنع القرار وصناعة المستقبل، والمشاركة في جوائز برنامج دبي للأداء الحكومي المتميز، تجربة غنية، ترسم خارطة طريق للتميز والريادة للأفراد، وبالأخص فئة الشباب الذين خصص لهم البرنامج فئة الموظف الجديد المتميز.

وقال المشاركون إن اختلاف الفكر بين جيل الشباب والجيل السابق، يشكل أهم التحديات التي تواجه الشباب، ويجب العمل على تجسير الفجوة الفكرية بينهما، من خلال قنوات ومنصات متعددة للحوار والتواصل، ويترتب على الشباب تعزيز الثقة بأنفسهم وقدراتهم وطاقتهم الإيجابية، والعمل بجد واجتهاد ومثابرة، واستثمار الفرص الذهبية المتاحة لهم الآن، في ظل قيادتنا الرشيدة الداعمة للشباب.

ونظّم برنامج دبي للأداء الحكومي المتميز، التابع للأمانة العامة للمجلس التنفيذي لإمارة دبي الندوة، ضمن سلسلة الندوات والملتقيات الحوارية المعرفية الهادفة، إلى نشر ثقافة التميز والإبداع بين موظفي حكومة دبي، أمس، في فندق أبراج الإمارات، بحضور عبد الله البسطي، الأمين العام للمجلس التنفيذي لإمارة دبي، رئيس برنامج دبي للأداء الحكومي المتميز، واللواء عبد الله خليفة المري قائد عام شرطة دبي، ونخبة من المعنيين والمهتمين، وحوالي أربعمئة موظف حكومي.

محاور

وناقشت الندوة مجموعة من المحاور، ركّزت على دور الحكومة في تأهيل الشباب، وبرامج ومبادرات دعم الشباب وتعزيز دورهم، واستعراض تجارب شخصية، وقصص نجاح لعدد من الشباب المتميزين.

وألقى اللواء عبد الله خليفة المري، القائد العام لشرطة دبي، كلمة أكّد فيها أنّ الشباب هم الشغل الشاغل لقيادة الإمارات، وأنّ الوطن ينتظر منهم الكثير، وقال: إنّ مبادرات الحكومة بشأن الشباب واضحة وجليّة، وتجسّد ذلك من خلال إنشاء وزارة الشباب ومجلس الشباب، وعمل هذه المبادرات الفريدة من نوعها على مستوى العالم، يعكس مدى تركيزها على هذه الفئة.

وأشار المرّي إلى الدور البارز للحكومة في تمكين الشباب، ودعم روّاد الأعمال من هذه الفئة، ودعا الشباب إلى التأمل في كلمات صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، الموجّهة للشباب، لكونها محفّزة وإيجابية وباعثة للثقة، ودافعة للابتكار والتميز والإبداع.

وأضاف: تجسيداً لتوجيهات قيادتنا بضرورة رفع مستوى وتطور العمل الحكومي، نقوم بوضع الخطط اللازمة لذلك، إلى جانب مؤشرات للأداء، تضمن تحسين جودة وكفاءة العمل الحكومي، الذي يعزز ويرسخ نموذج إمارة دبي، كمدينة تعتبر من الأمثلة التي تحتذى في هذا المجال عالمياً.

طاقات إبداعية

وفي هذا الإطار، أشارت حمدة حسن مدير المشاريع في برنامج دبي للأداء الحكومي المتميز، إلى أهمية الدور المنوط بجيل الشباب لبناء المستقبل، وقالت: نؤمن بقدرات شبابنا وطاقاتهم الإبداعية، لأنهم بناة هذا المستقبل، وهم الأقدر على فهم متطلّباته وأسس بنائه، حيث منح صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، الشباب اهتماماً كبيراً وثقة عالية، من خلال إعطائهم الفرصة للمشاركة في صناعة القرار، وإعدادهم ليكونوا قياديين في المستقبل، ودعامة أساسية للوطن.

دعم

وألقى الشاب عمر عبد الكريم إداري تنفيذي في المجلس التنفيذي لإمارة دبي، كلمة ترحيبية، أشار فيها إلى أنّ تنمية الشباب ودعمهم، مسؤولية الحكومة والمجتمع، مؤكّداً ضرورة التعاون بين جميع الأطراف المعنية، لتقديم الدعم اللازم للشباب، لكي يتمكّنوا من أداء دورهم في عملية البناء والتطوير.

وشارك في الحديث ضمن الندوة السيد عادل المرزوقي رئيس قسم التوعية الدينية في دائرة الشؤون الإسلامية والعمل الخيري، وذلك عبر محاضرة حملت عنوان «نماذج شبابية متميزة من التاريخ»، استعرض خلالها مجموعة من القصص التاريخية لشباب، كما شاركت فاطمة الجوكر رئيس مجلس هيئة كهرباء ومياه دبي للشباب، عضو مجلس الإمارات للشباب، المنسق العام لمجلس دبي للشباب في دورته الأولى، في الندوة، وذلك ضمن محور حمل عنوان «مجالس الشباب.. نتائج وإنجازات»، حيث استعرضت إنجازات مجالس الشباب، ومساهمتها في تطوير الآفاق الفكرية والثقافية لشباب الإمارات، ودعمها لهم في تنفيذ الدور المنوط بهم.

طموح

وتحدث سعيد القرقاوي مدير برنامج المريخ 2117، عبر محاضرة حملت عنوان «طموح الشباب... إلى الفضاء» عن مشاريع الإمارات ومبادراتها في مجالات علوم الفضاء، ومواكبة التطور العلمي الكبير الذي يشهده العالم في بحوث الفضاء، مؤكّداً اهتمام شباب الإمارات بعلوم الفضاء وطموحاتهم في مجالات العلوم والتكنولوجيا الحديثة.

وبدوره، شارك المهندس حمد جاسم رجب، بعنوان: «نماذج شبابية متميزة من الإمارات»، استعرض خلالها مجموعة من التحديات التي مر بها شخصياً، وكانت سبباً في نجاحه وتفوقه على الصعيدين الدراسي والمهني.

تعليقات

comments powered by Disqus
Happiness Meter Icon