مناقشة سياسة «الداخلية» بشأن تفعيل دور الشرطة المجتمعية

عقدت لجنة شؤون الدفاع والداخلية والخارجية للمجلس الوطني الاتحادي، اجتماعها الأول الإجرائي من دور الانعقاد العادي الثالث للفصل التشريعي الـ 16، في مقر الأمانة العامة بدبي، جرى خلاله انتخاب رئيس ومقرر اللجنة وفقاً للمادة 52 من اللائحة الداخلية للمجلس.

حيث تم انتخاب محمد سالم بن كردوس العامري رئيساً، وسالم علي النار الشحي مقرراً، وواصلت اللجنة مناقشة موضوع سياسة وزارة الداخلية حول تفعيل دور الشرطة المجتمعية بالدولة. حضر الاجتماع كل من سالم علي الشحي مقرر اللجنة، ومطر الشامسي ومطر الظاهري وعزة سليمان وخليفة المزروعي أعضاء اللجنة.

واطلع أعضاء اللجنة خلال الاجتماع على دراسة تحليلية أعدتها الأمانة العامة، بشأن موضوع سياسة وزارة الداخلية حول تفعيل دور الشرطة المجتمعية بالدولة، وتناقش اللجنة الموضوع ضمن محورين وهما استراتيجية الوزارة في تعزيز الأمن من خلال مفهوم الشرطة المجتمعية، وتحديات تفعيل دور الشرطة المجتمعية في كل إمارات الدولة.

ويحرص المجلس الوطني الاتحادي باستمرار على تطوير أدوات تواصله مع مختلف أطياف المجتمع، من خلال دعوة مختلف الجهات لاجتماعات اللجان والقيام بالزيارات الميدانية، التي تشمل مقار بعض الوزارات والمؤسسات الاتحادية في جميع أرجاء الدولة.

وعقد الحلقات النقاشية ودعوة ممثلي المؤسسات الحكومية والمجتمعية وجمعيات النفع العام وأصحاب الرأي وذوي الخبرة والاختصاص، للاستنارة بأفكارهم وآرائهم ومقترحاتهم حول مشروعات القوانين والموضوعات، التي يتبناها المجلس ويناقشها للتوصل إلى القرارات المناسبة في شأنها.

تعليقات

comments powered by Disqus
Happiness Meter Icon