تحتضن 118 ألف نخلة ومليون شجرة و65 حديقة

العين .. ترفيه أخضر على مد النظر

أكدت إدارة بلدية العين في كتابها الاحصائي السنوي، أن توفير البنية التحتية والمرافق العامة ذات المعايير العالمية، يعتبر من أهم المهام والأنشطة الرئيسية التي تعمل عليها بلدية مدينة العين، وذلك بهدف توفير أفضل مقومات المدينة الحضارية والعصرية للمواطنين والمقيمين والزوار.

وذلك عبر تشييد البنى التحتية وإدارة وإنشاء الحدائق والمتنزهات الترفيهية والمماشي والمرافق الخدمية الحديثة والمتكاملة ومراعاة تطبيق أفضل معايير البيئة والصحة والسلامة وللمساهمة في تحسين جودة الحياة في مدينة الواحات.

حدائق وواحات

وكشفت الدراسات الاحصائية والرقمية التي أعدتها بلدية مدينة العين في رصد مشاريع البنية التحتية المنجزة في مختلف القطاعات، ومنها قطاع الحدائق والمتنزهات الترفيهية، حيث تعتبر مدينة العين مدينة الواحات والحدائق، وتشكل الرقعة الخضراء التي تشرف عليها بلدية مدينة العين حوالي 20 ألف كيلومتر مربع.

ويبلغ عدد أشجار النخيل التي تشرف عليها 118615 شجرة نخيل بواقع 4 ملايين متر مربع، أما عدد الأشجار والشجيرات فيبلغ حوالي 208 آلاف شجرة مشكّلةً 2.7 مليون متر مربع، و1.239.782 شجيرة بمساحة تبلغ 2.6 مليون متر مربع. أما مساحة العشب الصناعي فقد بلغت قرابة 80 ألف متر مربع ومساحة حصى الديكور 256 ألف متر مربع، فيما بلغ حجم نشارة الخشب التزينية 5388 مترا مكعبا .

هذه الأرقام والدلالات الرقمية، تشير إلى مدى اهتمام البلدية في رعاية المرافق العامة التي تتيح لسكان المدينة مزيداَ من فرص الترفيه وممارسة الأنشطة العامة.

حيث تشير الأرقام الإحصائية إلى أن البلدية قد زرعت أكثر من 5 آلاف شجرة نخيل جديدة خلال عام 2016، أي بنسبة زيادة بلغت 4 بالمئة تقريبا من عدد أشجار النخيل للعام 2015. كما وزادت أيضا نسبة مساحة المسطحات الخضراء في مدينة العين وضواحيها عبر مختلف القطاعات في العام 2017 بنسبة 14 %.

كما تبين الأرقام الإحصائية توزيع الحدائق في جميع قطاعات مدينة العين، وذلك سعياً في مواكبة التوسع الديموغرافي الذي تشهده المدينة وقطاعاتها السكنية ومن أجل توفير المرافق الترفيهية لسكانها وزوارها في جميع أرجاء المدينة. حيث توجد في مدينة العين 33 حديقة، منها 10 حدائق خاصة للنساء والأطفال.

بالإضافة إلى وجود 60 حديقة مصغرة في الاحياء السكنية والشعبيات على امتداد التوزع الجغرافي والسكاني للمدينة. وقد تم في العام 2016 إنشاء 7 حدائق مصغرة جديدة في قطاع وسط المدينة. ويوجد في مدينة العين سبعة أفلاج، تغذيها حوالي 100 بئر، وفيها أيضا 7 واحات تبلغ مساحتها قرابة 5 كيلو مترات مربعة، تحوي قرابة 170 ألف شجرة نخيل.

كما تعمل البلدية أيضا على توفير خدمات ترفيهية أخرى في المدينة وضواحيها. وتشجيعاً على ممارسة رياضة المشي في الطبيعة، تم إنشاء 18 ممشى في مختلف أرجاء المدينة وخارج الحدائق. كما يوجد 79 ملعباً رياضياً مصغراً داخل وخارج الحدائق والتجمعات السكنية، حيث أنشئ في القطاع الغربي للمدينة ملعبان جديدان في العام 2016.

المسطحات الخضراء

وتشير الدراسات ايضا إلى ارتفاع في نسبة استهلاك مياه الآبار والصرف الصحي من خلال ازدياد عمليات الري للمسطحات الخضراء. فقد بلغ الارتفاع 20 بالمئة خلال العام 2016. وقد انخفض معدل الاستهلاك في القطاع الشمالي بنسبة 24 في المئة والقطاع الجنوبي 29 بالمئة، فيما زاد الاستهلاك في قطاع وسط المدينة 29 في المئة. والقطاع الغربي 24 في المئة والشرقي 13 في المئة.

معايير عالمية

عملت بلدية العين على تعزيز نظام البلدية ذي الكفاءة العالمية، التي تحقق التنمية المستدامة وتعزيز معايير جودة الحياة، والعمل على تقديم خدمات متميزة ونوعية والحرص على توفير بنية تحتية متكاملة ومرافق خدمية من خلال الاستخدام الامثل للموارد المتاحة، والعمل على إشراك المجتمع في اتخاذ القرار مع المحافظة على أصالة مدينة الواحات.

تعليقات

comments powered by Disqus
Happiness Meter Icon